مركز أبحاث نمساوي يوضّح أن قطر دعمت حزب الله بـ500 مليون دولار
آخر تحديث 14:42:06 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مركز أبحاث يُسلّط الضوء على دعم قطر لـ "حزب الله" بـ500 مليون دولار

مركز أبحاث نمساوي يوضّح أن قطر دعمت "حزب الله" بـ500 مليون دولار

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مركز أبحاث نمساوي يوضّح أن قطر دعمت "حزب الله" بـ500 مليون دولار

قطر قامت بتمويل شبكة شحنات الأسلحة من أوروبا إلى “حزب الله”
الدوحة _صوت الامارات

كشفت تقرير حديث لمركز الأبحاث مينا ووتش Mina -Watch النمساوي أن “قطر قامت بتمويل شبكة شحنات الأسلحة من أوروبا إلى "حزب الله" من خلال استخدام شحنات الذهب عبر أفريقيا".

وأفاد مركز الأبحاث هذا ومقره النمسا بأن “مسؤولين قطريين رفيعي المستوى نسقوا المدفوعات وقدموا الحماية لممولي “حزب الله” في الدوحة”.

واستندت معلومات المركز إلى ملف جمعه الوكيل المعروف باسم “جيسون” الذي عمل متخفيًا في البلاد.

الذهب والسلاح

وبحسب المعلومات، فقد عيّنت قطر مسؤولين بارزين من بينهم دحلان الحمد، نائب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى، وهو مسؤول ألعاب القوى في قطر لإدارة تلك العمليات.

كما جاء في الملف أيضا أن “اللواء دحلان استخدم الذهب من أوغندا لتمويل تجارة الأسلحة هذه”.

سلع فولاذية ومواد بناء

إلى ذلك، أشار إلى أن عملية الأسلحة مقابل الذهب كانت مخططا متقنًا بدأ عام 2017 لشراء أسلحة من صربيا، وتحويل تلك الأسلحة عبر شبكة من مسؤولي المخابرات السابقين من مقدونيا الشمالية، ثم وسم الأسلحة للتضليل على أنها مواد بناء ووضع شارات عليها على أنها سلع فولاذية محلية.

وأفاد التقرير بأن وسطاء من البلقان عملوا مع عملاء في قطر لضمان نقل الأسلحة أولاً إلى ميناء سالونيك اليوناني، ثم إلى بيروت حيث يسيطر “حزب الله” على الميناء.

وثائق شحن مزورة

وفي سياق تلك العمليات، قدمت الجمارك المقدونية الشمالية وثائق شحن مزورة تحت إشراف رئيس سابق لجهاز المخابرات في البلاد.

وتم توجيه المدفوعات إلى الشركات الصربية عبر قبرص في شكل ذهب قدمه تجار المعادن الثمينة في أوغندا.

كما جاءت الأموال المخصصة للذهب في نهاية المطاف من المنظمات الخيرية التي تتخذ من قطر مقرًا لها والتي تخضع لسيطرة كبار الشخصيات في البلاد.

واستخدمت تلك المؤسسات الخيرية البنوك الرائدة في البلاد لإجراء المعاملات.

وبحسب التقرير مازالت قطر تدعم “حزب الله” حتى هذا العام.

يذكر أن المخابرات الألمانية كانت أكدت سابقًا وجود معلومات عن شبكة قطر العابرة للقارات الثلاث وخارجها.

بعلم مسؤولين حكوميين

وبحسب الملف الذي نشره مركز الأبحاث النمساوي “تم جمع التبرعات من قبل الجمعيات الخيرية في الدوحة، بعلم المسؤولين الحكوميين المؤثرين، حيث قدمت الجمعيات الخيرية القطرية 500 مليون دولار إلى “حزب الله” في عام 2020 وحده”.

إلى ذلك، أضاف التقرير أن تحركات قطر لم تقتصر على دعم الهجمات الإرهابية وتمويل مشترياتها من الأسلحة بل تسبب دعمها هذا بإرسال “حزب الله” مقاتلين من صفوفه إلى سوريا للدفاع عن نظام الرئيس بشار الأسد.

قد يهمك أيضا:

وزير الإعلام اليمني يؤكد أن الحوثيين يتعرضون لأكبر خسائر بشرية منذ انقلابهم

الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مركز أبحاث نمساوي يوضّح أن قطر دعمت حزب الله بـ500 مليون دولار مركز أبحاث نمساوي يوضّح أن قطر دعمت حزب الله بـ500 مليون دولار



إطلالات حفل جوائز الغولدن غلوب على مر الزمن

باريس - صوت الإمارات
على مرّ السنوات، تحوّلت مناسبة حفل جوائز الغولدن غلوب The Golden Globe Awards من حفل تكريمي للفنانين والممثلين على أعمالهم، إلى حفل ينتظره عشاق الموضة حول العالم للتمتّع بإطلالات حفل الغولدن غلوب للنجمات على السجادة الحمراء والتي تتميّز كل عام بالأناقة والسحر وتحمل توقيع أشهر وأهم دور الأزياء العالمية.جمعنا لكن مجموعة من أجمل إطلالات حفل الغولدن غلوب على مرّ الزمن، قبل إنتشار فيروس كورونا الذي حرمنا من التمتّع بالمهرجانات الكبيرة، والتي إن كانت تحصل فبحضور محصور أو تحوّلت إلى حفلات إفتراضية. تركت العديد من النجمات علامات فارقة لا تُنتسى في عالم الموضة من خلال إطلالات حفل الغولدن غلوب، مثل جينيفر لوبيز التي تخطف الأنظار تقريباً كل عام دون إستثناء بإطلالاتها الساحرة، فيما أحدثت بعض النجمات صدمة على السجادة الحمراء بإطلا...المزيد
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 14:38 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 14:30 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور

GMT 23:14 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الأعمال العام

GMT 11:59 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 01:04 2019 الأربعاء ,02 كانون الثاني / يناير

إسماعيل مطر يشارك في تدريبات المنتخب بـ " قناع وجه"

GMT 08:58 2018 الأربعاء ,04 تموز / يوليو

استقرار معدل أسعار السلع والخدمات خلال أيار

GMT 07:17 2019 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

أشكال تيجان أنيقة للعروس المحجبة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates