محكمة إيرانية تؤيد حكمًا بالسجن 10 سنوات ضد أكاديمية من أصل بريطاني
آخر تحديث 17:49:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

رفضت التجسس لصالح استخبارات طهران ضد مؤسسات إنجليزية

محكمة إيرانية تؤيد حكمًا بالسجن 10 سنوات ضد أكاديمية من أصل بريطاني

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محكمة إيرانية تؤيد حكمًا بالسجن 10 سنوات ضد أكاديمية من أصل بريطاني

محكمة التمييز في طهران
طهران - صوت الامارات

أيدت محكمة التمييز في طهران حكما بالسجن 10 سنوات ضد الأكاديمية الإيرانية - البريطانية، أرس أميري، وسط التوتر المتصاعد بين طهران ولندن، حيث كانت أميري قد كشفت في رسالة مفتوحة لرئيس السلطة القضائية الإيرانية، أنها سُجنت لرفضها التجسس لصالح استخبارات المخابرات الإيرانية ضد مؤسسات بريطانية تعمل بها.

وكتب محسن عمراني، ابن خالة أرس أميري، على حسابه عبر موقع "تويتر"، أن المحكمة أيدت حكم السجن 10 سنوات، الأحد، دون حضور محام، بالإضافة إلى منعها من السفر عقب إطلاق سراحها، وكذلك حظرها من النشاط والعمل لعامين.

رفضت التجسس لصالح إيران
وتم اعتقال الأكاديمية في جامعة كينغستون، من قبل وزارة الاستخبارات الإيرانية في 14 مارس/آذار 2018 عندما ذهبت لزيارة جدتها المريضة. وتم إطلاق سراحها بكفالة بعد 68 يوما، ولكن في 7 سبتمبر/أيلول 2018، تم استدعاؤها مرة أخرى، واعتقلت ونقلت إلى سجن إيفين.

وكشفت أميري في رسالتها أنها قضت 30 يومًا منها في الحبس الانفرادي، حيث تعرضت لاستجواب متواصل، صباحًا ومساء، تركز على وظيفتها في المجلس الثقافي البريطاني الذي تعمل فيه منذ عام 2013، والذي يتبع للحكومة البريطانية.

وقالت: "أنا موظفة عادية في المركز لكن الأجهزة الأمنية طلبت مني التعاون لكنني رفضت، ولذلك قالوا لي إننا في هذه الحالة نتهمك بالتجسس لصالح بريطانيا".

وتعتقل إيران عشرات الأكاديميين والباحثين من مزدوجي الجنسية أو من يحملون إقامات الدول الأوروبية والولايات المتحدة، لاستخدامهم كأوراق مساومة سياسية، وفق ما تقول منظمات حقوقية دولية.

وكانت السلطات الإيرانية اعتقلت الأسبوع الماضي، باحث الأنثروبولوجيا الإيراني - البريطاني، كميل أحمدي، في منزله في العاصمة الإيرانية طهران، والمشهور بأبحاثه ودراساته حول القضايا الاجتماعية المثيرة للجدل، بما في ذلك العرائس الأطفال الذين يتزوجون تحت السن القانونية، وظاهرة الزواج الأبيض في إيران وقضايا مشابهة.

ويعتبر كميل أحمدي، ثالث أكاديمي بريطاني - إيراني يعتقل بعد الباحثة أرس أميري، وناشطة الإغاثة مع مؤسسة "تومسون رويترز"، نازنين زاغري - راتكليف.

أجواء متوترة بين لندن وطهران
ولا تزال التوترات بين طهران ولندن متصاعدة، فيما غادرت الناقلة الإيرانية "غريس 1"، فجر الاثنين، جبل طارق بعد احتجازها منذ 4 تموز/يوليو، بأمر من السلطات البريطانية، وذلك بعد رفض سلطات جبل طارق طلباً أميركياً لاحتجاز الناقلة مجدّداً بتهمة انتهاك العقوبات الأميركية المفروضة على طهران.

وبالإضافة إلى قضية المعتقلين، برزت على السطح قضيتا أرباح إيران من عقد قديم لصفقة شراء دبابات بريطانية وملف المعتقلين البريطانيين في إيران، ما أدى إلى تصاعد التوتر بين البلدين.

وكانت المحكمة العليا في لندن قضت الشهر الماضي بأنه لا يتعين على المملكة المتحدة دفع ما لا يقل عن 20 مليون جنيه إسترليني من أرباح صفقة دبابات بقيمة 387 مليون جنيه استرليني باعتها بريطانيا لإيران في عهد الشاه في السبعينات

قد يهمك ايضا:

عمدة طهران السابق يعترف بقتل زوجته

عُمدة طهران السابق يعترف بقتل زوجته أمام الكاميرات ويكشف تخطيطه للانتحار

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محكمة إيرانية تؤيد حكمًا بالسجن 10 سنوات ضد أكاديمية من أصل بريطاني محكمة إيرانية تؤيد حكمًا بالسجن 10 سنوات ضد أكاديمية من أصل بريطاني



تبدو أنها خضعت لعملية "تكميم معدة" أو اتبعت "حمية غذائية"

أحلام تُفاجئ جمهورها بجلسة تصوير شبابية مرتدية بدلة "كلاسيكية"

دبي - صوت الامارات
فاجأت النجمة الإماراتية أحلام الجمهور بجلسة تصوير شبابية، مساء الأحد، أطلت فيها على هامش مشاركتها في المؤتمر الصحفي الخاص ببرنامج اكتشاف المواهب "ذا فويس"، في جزئه الخامس الذي سينطلق في الـ 21 من أيلول، حيث ظهرت مرتدية بدلة كلاسيكية بطبعة الكاروهات الرمادي والأبيض، وبدت بجسد رشيق، لتنهال عليها التعليقات. وأشار البعض إلى أن الفنانة الإماراتية تبدو وكأنها خضعت لعملية تكميم معدة، أو أنها تتبع حمية غذائية صارمة نتائجها لافتة على جسدها. ومع انشغال طرف من الجمهور بإطلالة أحلام ورشاقة جسدها، ذهب البعض ليتساءل عن سعر ملابسها، فتبين وفقًا لمواقع متخصصة أن قيمة الإطلالة بلغت نحو 6,382 دولارًا، من توقيع علامة "إيرمانو سكيرفينو" Ermano Scervino. اختارت أحلام بنطلونًا بـ 2382 دولارًا، وبليزر بـ 2225 دولارًا، وقميصًا بـ 1775 دولارًا. وخلا...المزيد

GMT 13:32 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 صوت الإمارات - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 22:56 2019 الثلاثاء ,10 أيلول / سبتمبر

هاني شاكر ينظر شكوى تتهم حكيم بالسب والقذف

GMT 00:59 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

بدء العمل على نسخة جديدة من فيلم "Face/Off"

GMT 01:01 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

ما مل قلبك" لإيمان الشميطي يحصد 26.3 مليون مشاهدة"

GMT 00:29 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

رد فعل نانسي عجرم على غناء طفلة من الهند لها

GMT 11:31 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates