إيران تلوّح بمواصلة تجميد تعهدات الاتفاق النووي
آخر تحديث 11:59:20 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حال عدم تحديد الحد الأقصى لمخزون "اليورانيوم"

إيران تلوّح بمواصلة تجميد تعهدات الاتفاق النووي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إيران تلوّح بمواصلة تجميد تعهدات الاتفاق النووي

الرئيس الإيراني حسن روحاني
طهران - صوت الإمارات

هدّد الرئيس الإيراني حسن روحاني، بمواصلة تجميد تعهدات الاتفاق النووي في حال لم تحصل بلاده على «رد مناسب» على مطالب أعلنتها الشهر الماضي لدى إعلانها التوقف عن الالتزام بالحد الأقصى لمخزون اليورانيوم المخصب والمياه الثقيلة بموجب الاتفاق.

وقال روحاني، أمس، في قمة شنغهاي للتعاون الاقتصادي بحضور روسيا والصين الموقّعتين على الاتفاق النووي، إن بلاده «ستضطر إلى اتخاذ خطوات أكثر» في إطار الانسحاب التدريجي الذي أعلنته قبل نحو خمسة أسابيع إنْ لم تتلقَّ «رداً مناسباً» على مطالب موجهة إلى أطراف الاتفاق النووي تتعلق بالعقوبات على مبيعات النفط والحظر على البنوك الإيرانية.

وتوقفت إيران في مايو (أيار) عن الالتزام ببعض تعهداتها بموجب الاتفاق النووي الذي كانت قد أبرمته في عام 2015 مع قوى عالمية، وذلك بعد عام من انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق في عام 2018 وتشديدها العقوبات على طهران.

وتتصاعد التوترات مع الولايات المتحدة منذ إعلان ترمب خطة تصفير النفط الإيراني بداية الشهر الماضي، لكنها أخذت تتجه نحو مزيد من التطورات بعد هجمات على ناقلتي نفط في منطقة الخليج.

وقال روحاني في كلمته أمام مؤتمر «التفاعل وإجراءات بناء الثقة في آسيا» الذي يُعقد في دوشنبه عاصمة طاجيكستان: «إيران لا يمكنها بطبيعة الحال الالتزام بهذا الاتفاق من جانب واحد» وفق ما نقلت «رويترز».

وتأتي تصريحات روحاني غداة اتهام نظيره الأميركي إيران بتنفيذ الهجمات التي وقعت يوم الخميس على ناقلتي نفط في ممر حيوي لشحن النفط في مدخل الخليج.

وتجنب روحاني التطرق إلى الهجوم على الناقلتين الأسبوع الماضي في الكلمة التي ألقاها أمام المؤتمر. وقال: «من الضروري أن تواصل جميع أطراف الاتفاق إعادته إلى ما كان عليه»، مضيفاً أن إيران تريد أن ترى «الرد المناسب» من الدول الأخرى الموقِّعة على الاتفاق وهي روسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا.

ولم يدلِ روحاني بتفاصيل عن الإجراءات التي ستتخذها بلاده، كما لم يفصح عن «الرد المناسب» الذي تريد أن تراه. وقالت طهران في مايو الماضي، إنه إذا لم تتكفل أطراف الاتفاق النووي بحمايتها من العقوبات الأميركية في غضون 60 يوماً فسوف تبدأ في تخصيب اليورانيوم بمستوى أعلى وتعيد النظر في إعادة تصميم مفاعل «أراك».

والخميس الماضي، أبلغ المرشد علي خامنئي، رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الذي زار طهران بهدف الوساطة بين الولايات المتحدة وإيران، رفضه للحوار مع إدارة ترمب.

من جهته قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن موسكو ستلتزم بالاتفاق، داعياً أطرافه الأخرى إلى أن تحذو حذوها. وقال في كلمته أمام المؤتمر: «نعتقد أن القرار الوحيد المعقول هو أن يحترم جميع أطراف الاتفاق التزاماتهم».

وصعّدت الولايات المتحدة الضغط على طهران قائلةً إنها تريد منعها من تطوير قنبلة نووية، وكبح جماح برنامجها للصواريخ الباليستية، وإنهاء ما تقول واشنطن إنها تدخلات إيرانية في الشرق الأوسط.

كانت فرنسا والدول الأوروبية الأخرى الموقِّعة على الاتفاق الذي يهدف إلى الحد من طموحات إيران النووية قد قالت إنها تريد الحفاظ عليه، لكن الكثير من شركاتها ألغت اتفاقات مع طهران تحت الضغط المالي من الولايات المتحدة.

وقـــــــــــــــد يهمك أيــــــــــضًأ :

روحاني يؤكد أن إيران تعيش "أصعب أعوامها" وتوقعات بـ"ثورة شعبية" قريبًا

الرئيس الإيراني يقر بتأثير العقوبات الأميركية على بلاده

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيران تلوّح بمواصلة تجميد تعهدات الاتفاق النووي إيران تلوّح بمواصلة تجميد تعهدات الاتفاق النووي



بدأت مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد لها

أريانا غراندي تتألَّق في حملتها الأولى مع "جيفنشي"

باريس - صوت الامارات
بدأت المغنيّة العالمية أريانا غراندي، مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد للعلامة التجارية الفرنسية "جيفنشي"؛ إذ أُطلقت الحملة الأولى لها مساء أمس، بعد أيامٍ من نشر غراندي إعلانًا تشويقيًا يخصُ الحملة، عبر حسابها الخاص على إنستغرام. ونشرت غراندي، عددًا من الصور، من توقيع مصور الموضة البريطاني الشهير، كريج ماكدان، استطاع من خلالها ماكدان، الحفاظ على تقاليد الدار في التقاط الصور، وهي الطريقة التي يفضلها أيضًا مؤسس الدار" هوبير دي جيفنشي". وارتدت غراندي في الحملة التي تحمل اسم "Arivenchy"، عددًا من القطع، كانت جميعها من مجموعة خريف وشتاء 2019 الخاصة بالدار، أبرزها، فستان مطوي منقوش بالأزهار، وسترةٌ خضراء، وحقيبةٌ جلدية باللون البنّي من ستايل الـ "Vintage" ذات حزامٍ جلديٍ عريض، وإطلالةٌ مسائيةٌ رائعة، فيما اعتمدت ت...المزيد
 صوت الإمارات - خمسة نصائح مهمة في ديكورات غرف نوم المواليد الجدد

GMT 11:03 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019
 صوت الإمارات - قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019

GMT 14:24 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

الولايات المتحدة تفوز بكأس العالم للسيدات 2019

GMT 13:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 11:11 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 11:31 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 11:44 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور حزينة خلال هذا الشهر

GMT 11:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 18:39 2017 الإثنين ,30 تشرين الأول / أكتوبر

شعار "عام زايد 2018" في مراسلات شرطة أبوظبي الرسمية

GMT 18:41 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

60 %نسبة ارتفاع معدل شراء العقارات على المخطط في دبي

GMT 18:20 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

الأرز من طبق دائم إلى علاج فعال للبشرة

GMT 08:30 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

"ماسبيرو زمان" تعرض حوارًا نادرًا لنجاة

GMT 04:00 2018 الخميس ,04 كانون الثاني / يناير

تشيتشاريتو يبيّن أن المكسيك تتطلع إلى الفوز بمونديال 2018

GMT 02:04 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

فريق سلة الأهلي ينافس في مسابقة دبي الدولية الودية

GMT 12:42 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

أغنية مسلسل "أبو العروسة" تُحقق 7 ملايين مشاهدة في أسبوع
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates