مي الجداوي تؤكّد أن الديكور الداخلي للمنزل يؤثّر على الأطفال
آخر تحديث 17:04:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
تحديد موقع تحطم طائرة رئيسي "بدقة" واجتماع أزمة طارئ للمسؤولين نور نيوز عن الهلال الأحمر الإيراني أنه لم يتم العثور على طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي حتى الأن هيئة الطوارىء التركية تعلن أنها أرسلت إلى ايران طاقما للإنقاذ مؤلفا من ٦ مركبات و٣٢ خبيرا في البحث وزارة الداخلية الإيرانية تعلن أنه تم تحديد سقوط طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في دائرة قطرها كليومترين الرئيس الأميركي جو بايدن يقطع إجازته ويعود للبيت الأبيض لإحاطة عاجلة بعد حادث طائرة الرئيس الإيراني رئيس الحكومة العراقية يوجه بتوفير جميع الإمكانيات لمساعدة إيران في عمليات البحث عن مروحية رئيس إيران الهلال الأحمر الإيراني يعلن فقدان ثلاثة من عمال الإنقاذ في أثناء البحث عن طائرة الرئيس الإيراني وسائل إعلام أجنبية تؤكد أن وفاة رئيس إيران ووزير خارجيته سيتم في أي لحظة أعلن وزير الداخلية الإيراني أحمد وحيدي إن "فرق إنقاذ مختلفة" لا تزال تبحث عن المروحي المرشد الإيراني يدعو الشعب إلى عدم القلق ويؤكد أن تسيير شؤون البلاد لن يتأثر
أخر الأخبار

كشفت لـ"صوت الامارات" ضرورة وجود مصدر تهويه في الغرف

مي الجداوي تؤكّد أن الديكور الداخلي للمنزل يؤثّر على الأطفال

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مي الجداوي تؤكّد أن الديكور الداخلي للمنزل يؤثّر على الأطفال

مهندسة الديكور مي الجداوي
القاهرة / شيماء مكاوي

أكّدت مهندسة الديكور مي الجداوي أنه يجب تغيير الديكور في المنزل استقبالًا للدراسة.

وكشفت لـ"صوت الامارات " أن الدراسة تُعدّ فترة فاصله في حياه الطلاب و في حياتنا أيضًا في نفس الوقت فنهتم بعنايه في اختيار ملابسهم و الغذاء الذي سوف يتناوله ليمدهم بالنشاط و التركيز و ننسي أهم عنصر لتحقيق مناخ مناسب لهم و ذلك يتحقق بتغير ديكور غرفه المذاكرة او إضفاء لمسات مختلفه علي المنزل عامة و هذا أمر ليس بالشيء اليسير لأن كل أسره لديها مراحل عمريه مختلفه و منهم أولياء أمور يستقبلون العام الدراسي  للمرة الأولى و هي أول سنة للطفل في مرحله رياض الأطفال.

وأوضحت أن الديكور الداخلي  يعتبر من أهم العناصر الأساسيه التي توثر علي أطفالنا بخاصة الأماكن الذين يقضون معظم أوقاتهم فيها وأيضًا تلك التي تتم المذاكره فيها والتي من شأنها أن تريح الأعصاب و تنعكس إيجابيًا علي الحاله المزاجية للطالب و من ثم أنصح أولياء الأمور بالاهتمام بالجانب النفسي لأنه يؤثّر علي الحاله المزاجيه و من ثم التركيز و من ثم الإنتاج و التحصيل المثمر.

وشددت على ضرورة مراعاة العديد من النقاط المهمة منها الإضاءة لأنها تضفي علي المكان الراحه النفسيه و تعكس سحر الألوان ولذلك يجب تحديد النشاط الذي سيمارس داخل الغرفه لأنه سوف يؤثّر علي اختيارات أدوات الإضاءة و ذلك لأن الغرفه الخاصه بالقراءة و المذاكره تختلف كليًا عن الإضاءة المستخدمه في غرفه للنوم لذا يجب استخدام إضاءه غنيه داخل غرفه المذاكره و تكون من نوع الاضاءه البيضاء لا الصفراء لأن تلك تشتت النظر و تجعل الطفل أكثر عرضه الإرهاق و التعب أما الضوء الأبيض الفلوريسنت فهو لا يرهق العين و يساعد علي رؤيه سليمه و الإضاءات الملوّنه يمكن تنفيذها داخل غرفه المعيشه و لكن غير محبب استخدامها داخل غرفه المكتب.

وتابعت "يجب تحديد المرحله العمريه لدي الطالب فإذا كان في مرحله رياض الأطفال يجب مساعدته عن طريق الاهتمام بوضع لافتات عليها الأرقام و أشكال الحيوانات الملوّنه بطريقه كارتونية و ذلك للمشاركه الأم مع طفلها القصص و لتنمية مهاراته و تحفيز قوه التخيل و الإحساس بالألوان المختلفه بطريقه فطريه سليمه لذلك أنصح بالاهتمام بوضع دهانات ذات ألوان هادئه مريحه غير ممزوجة بالعديد من الألوان المخلطه و كذلك البعد عن الألوان النار به الصارخة لأن  الأبحاث أثبتت أنها تؤثر سلبا علي جهاز العصبي لدي الطفل مثل اللون الأحمر الناري و اللون البرتقالي الممزوج لأنه مصدر إزعاج و قلق و يعمل علي تشتت التفكير و عدم التركيز فعلينا الاهتمام بوضع دهانات فاتحه لانها تعطي احساس بالاتساع مثل اللون الأزرق السماوي و الاوف وايت كذلك الحال اللون الأصفر الفاتح لأنها ألوان مريحه للذهن و تعكس جمال الغرفه.

وأضافت الجداوي أنه إذا كان الطفل في مرحله الابتدائي و الإعدادي فيجب عمل خطه مسابقه لخلق أماكن كثيرة لوضع الكتب و الأدوات المدرسية المثيره لأن التنظيم يوفّر علي طلابنا الكثير من الوقت و الجهد و إذا كانت الغرفه ضيقه يمكننا استغلال المساحات العلميه الغير مستغله للأدوات غير المستخدمه بشكل يومي وصولًا إلى الأكثر أهميه.

وأوضحت أنه لا يجب أن تغفل الأمهات على الاهتمام بوجود مصدر تهويه رئيسي داخل الغرفه و البعد كل البعد عن الإكثار في استخدام المرايات لأنها تشتت الذهن فيمكن توظيفها في أماكن أخري داخل المنزل.

و يجب أيضا الاهتمام بأن يكون سرير طفلك و المراتب المستخدمه مريحه لأن ذلك أيضا سوف يوثر علي صحته بشكل ملحوظ و بالتالي سوف يؤثر علي تحصيله و إنتاجه الفكري.

 و أخيرا الاختيار الصحيح لكرسي المذاكره او مقعد الطفل عنصر يغفله الكثير و لا يضعونه في الاعتبار فيهتموا بشكل المقعد الجمالي و مدي ملاءمته لديكور الغرفه و لا يتذكرون وظيفته لذا يجب أن يكون طبي و مصمم بطريقه مدروسه كي لا يؤثر سلبا علي عموده الفقري و يرهقه.
                      

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مي الجداوي تؤكّد أن الديكور الداخلي للمنزل يؤثّر على الأطفال مي الجداوي تؤكّد أن الديكور الداخلي للمنزل يؤثّر على الأطفال



GMT 16:58 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"الفن" عنوان منزل مصممة الديكور ليزا ماهديني

GMT 13:57 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

5 نصائح تمكنك من شراء شجرة عيد الميلاد المثالية

GMT 14:42 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مروة المليجي توضَح صعوبات العمل بعجينة الصلصال الحراري

GMT 14:31 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

إليك ديكورات حوائط "3D" تُناسب مختلف غرف المنزل

الفساتين الطويلة اختيار مي عمر منذ بداية فصل الربيع وصولًا إلى الصيف

القاهرة - صوت الإمارات
ولع جديد، لدى الفنانة المصرية مي عمر، بالفساتين الطويلة، ذات الذيول المميزة، يبدو أنه سيطر على اختياراتها بالكامل، حيث كانت المرة الأخيرة التي ظهرت فيها مي عمر بفستان قصير قبل حوالي 10 أسابيع، وكان عبارة فستان براق باللون الأسود، محاط بالريش من الأطراف، لتبدأ من بعدها رحلتها مع ولعها الجديد بالفساتين الطويلة، التي كانت رفيقتها منذ بداية فصلي الربيع وصولا إلى الصيف. فستان مي عمر في حفل زفاف ريم سامي اختارت مي فستان طويل مع ذيل مميز باللون الأبيض، مع زركشة رقيقة في منطقة الصدر والوسط، وكتف على شكل وردة، من تصميم أنطوان قارح، وهو التصميم الذي نال إعجاب متابعيها حيث جاء متناسبا مع قوامها الرشيق وعبر عن ذوقها الرقيق في اختيار إطلالات تليق بكل مناسبة. هذا الفستان الأبيض المميز، ذو الذيل الطويل، والأكتاف المرتفعة المزركة بالورد،...المزيد

GMT 21:06 2024 الثلاثاء ,21 أيار / مايو

افكار تساعدك لتحفيز تجديد مظهرك
 صوت الإمارات - افكار تساعدك لتحفيز تجديد مظهرك

GMT 21:52 2024 الثلاثاء ,21 أيار / مايو

أنواع وقطع من الأثاث ينصح الخبراء بتجنبها
 صوت الإمارات - أنواع وقطع من الأثاث ينصح الخبراء بتجنبها

GMT 13:15 2013 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

نظام إلكتروني لربط المجتمع الجامعي القطري

GMT 11:19 2013 الأحد ,17 آذار/ مارس

جامعة سعودية إلكترونية تنال عضوية دولية

GMT 14:44 2018 السبت ,25 آب / أغسطس

خلود زيد تعرض أحدث تصميماتها للكوليهات

GMT 07:06 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

انطلاق مهرجان التلة في عجمان 6 كانون الثاني

GMT 19:01 2016 الإثنين ,29 شباط / فبراير

مجموعة مطاعم في نيويورك تقرر وقف قبول "البقشيش"

GMT 18:48 2013 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق الدورة الثامنة من مهرجان روما للفيلم

GMT 00:05 2018 الخميس ,15 آذار/ مارس

مجوهرات مجموعة "Happy Hearts" من "Chopard"

GMT 14:48 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

خلطة الحناء المنزلية وسيلة فعالة لتفتيح لون الشعر

GMT 02:02 2016 الثلاثاء ,15 آذار/ مارس

أجمل المناطق السياحية في تركيا

GMT 17:25 2014 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

تعليم السعودية يُدشن النسخة الجديدة "لبوابته الإلكترونية"

GMT 13:02 2013 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مهرجان الموسيقى العربيّة هذا العام مليء بالنجوم

GMT 19:07 2016 الخميس ,14 إبريل / نيسان

أخطبوط يتقمص دور "نيمو" ويهرب من حوضه

GMT 18:47 2013 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

تحذيرات من هجوم لأسماك القرش في البحر الأحمر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates