الإعلام أخطأ بحق الفلسطينيين وأنا سعيد بزيارتها الثانية
آخر تحديث 04:59:43 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الشاعر المصري هشام الجخ لـ"صوت الإمارات":

الإعلام أخطأ بحق الفلسطينيين وأنا سعيد بزيارتها الثانية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الإعلام أخطأ بحق الفلسطينيين وأنا سعيد بزيارتها الثانية

الشاعر المصري هشام الجخ
رام الله - عثمان أبو الحلاوة

أعرب الشاعر المصري هشام الجخ عن سعادته البالغة، عقب وصوله إلى مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة، بالزيارة الثانية للأراضي الفلسطينية والتي سيقدم فيها لقاءات فنية عدة في مختلف المحافظات، متمنيًا أن يزورها في المرة الثالثة بعيدًا عن اللقاءات الشعرية.

وأكد الجخ في مقابلة خاصة مع "صوت الإمارات" أنَّ الإعلام المصري أخطأ في مهاجمة الفلسطينيين وخصوصًا أهالي غزة، مشدّدًا على أنَّ المواطن الفلسطيني هو شقيق المواطن المصري والعكس كذلك، مشيرًا إلى أنَّ العروبة يجب أن تجمع بين كل المواطنين العرب دون التفرقة أو العصبية أو المساس بوطنية الآخر.

وشارك الجخ عقب وصوله مدينة رام الله، في مؤتمر صحافي حمل شعار "معًا نحو إلغاء التأشيرات بين الدول العربية" عُقِد في فندق "جراند بارك" وسط المدينة، وتحدّث فيه عن زيارته فلسطين ومدى سعادته بوجوده للمرة الثانية فيها، مشيرًا إلى أنَّ فلسطين دولة واحدة ولا تفريق بين غزة والضفة، مشيدًا بنصر المقاومة الذي تحقّق في غزة.

وحمل المؤتمر الصحافي رسالة وطنية عربية تطالب بإلغاء التأشيرات بين الدول العربية، حيث أكدت شركة "ديزاين سليوشن" المستضيفة والمنظمة للزيارة، بأنَّ هذا الشعار سيكون حاضرًا في كل اللقاءات الخاصة بالجخ في الأيام المقبلة، سواء في رام الله أو نابلس أو بيت لحم أو الخليل، وهي الأماكن التي سيزورها الجخ لعقد أمسيات شعرية.


وفي تصريحاته إلى "العرب اليوم" عن ما إذا كانت الأرض الفلسطينية توحي للشاعر بكلمات أو أشعار عن فلسطين، أكد الجخ، بأنَّ الكلمات حين يكتبها لا ترتبط بمكان وجوده، "فالشاعر يجب أن يكون في مكان هادئ يبعث الراحة النفسية لكي يأتي الإلهام بكتابة الشعر".


وأوضح الجخ، أنَّ زيارته فلسطين فيها الكثير من الفعاليات وهو الأمر الذي يعيق وجود الجو المناسب لتأليف الشعر، متمنيًا أن يحضر إلى فلسطين مرة ثالثة ولكن بعيدًا عن المؤتمرات الصحافية واللقاءات الشعرية ، لتكون زيارة خاصة يستمتع فيها بجمال فلسطين ومحافظاتها لكي يكتب الشعر من على الأرض الفلسطينية .

وأشار إلى أنَّ الفرق بين الزيارتين الأولى والثانية إلى فلسطين، أنَّ الزيارة الثانية الجارية تحمل مسؤولية أكبر، خصوصًا وأنَّ هذه الزيارة فيها أربعة لقاءات شعرية، وسيقدَّم على الأرض الفلسطينية قصيدة جديدة سيلقيها للمرة الأولى خارج الأراضي المصرية، إضافة إلى لون جديد وهو مزج الشعر بالموسيقى مع الملحن باسل زايد.

من جانبه، كشف الملحن باسل زايد عن عمل فني جديد يجري التحضير له، يتضمن مزج ما بين اللحن وكلمات الشعر، وهو عمل فني مشترك مع الجخ سيكون بعنوان "ما تزعليش" وسيتم تجهيز العمل بإمكانات عالية في جمهورية مصر العربية، مؤكدًا على التعاون الفني المشترك الذي سيضفي جمالًا على الشعر والموسيقى.

يُذكر أنَّ الشاعر هشام الجخ سيقدَّم لقاءات شعرية عدة في محافظات رام الله ونابلس وبيت لحم والخليل في الأيام القليلة المقبلة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإعلام أخطأ بحق الفلسطينيين وأنا سعيد بزيارتها الثانية الإعلام أخطأ بحق الفلسطينيين وأنا سعيد بزيارتها الثانية



كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

عارضة الأزياء هايلى بيبر تجذب الانتباه في لندن بفستان زفاف أبيض من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - صوت الامارات
خطفت عارضة الأزياء العالمية هايلى بيبر، البالغة من العمر 23 عامًا، الأنظار خلال خروجها من لندن وست هوليوود في بيفرلى هيلز، مساء الخميس، حيث ظهرت العروس التى تألقت بفستان زفاف استثنائي فى 2019 وهى ترتدى فستان أبيض طويل من أوليانا سيرجينكو، حمل الفستان فتحة طويلة أظهرت ساقها، وخط عنق منخفض، معتمدة على حزام مطابق للفستان أظهر نحافة خصرها وفقًا لـ "dailymail". ارتدت هايلي أيضا حذاء أبيض مدبب ذو كعب مرتفع، معتمدة على شعرها الذهبي المنسدل بانسيابية، وأضافت الألوان إلى مظهرها أحادى اللون "المونوكروم" من خلال طلاء الشفاه الأحمر. ظهرت عارضة الأزياء الشهيرة هايلى بيبر وهى تتسوق لشراء أكل صحى لدعم زوجها جاستين للتعافى من المخدرات من متجر البقالة المتخصصة Erewhon في سانتا مونيكا يوم الأحد الماضي، حيث تأتى هذه النزهة بعد أن أعلن كفاح ز...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates