خطة تطويرية تستهدف نهر لوس أنجلوس تسهم في توسعة المدينة
آخر تحديث 20:35:17 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

لتنشيط وتوصيل ضفتي النهر بجسور وممرات هوائية

خطة تطويرية تستهدف نهر لوس أنجلوس تسهم في توسعة المدينة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - خطة تطويرية تستهدف نهر لوس أنجلوس تسهم في توسعة المدينة

خطة لتطوير نهر لوس أنجلوس
نيويورك - مادلين سعادة

أطلقت المهندس المعماري المشهور فرانك جيري وشركائه، خطة لتطوير نهر لوس أنجلوس الشهر الماضي، يستمر العمل بها لمدة عام كامل لتنشيط وتطوير وتوصيل ضفتي النهر بجسور وممرات هوائية على طول 51 ميلًا لإنعاش استعماله، وقدم سلاح المهندسين في الجيش منحة مقدارها مليار دولار للمشروع .

وأوضح المهندس جيري أن "هذا المشروع سيوسع مركز مدينة لوس أنجلوس ليصبح دائريا، بدلا من أنه مبني على جانب واحد من المدينة، ما سيجعل هاي لاين يبدو طفوليا بالنسبة لمشروعنا"

 

ولاقى المشروع الجديد اعتراض بعض الجهات غير الرسمية مثل جمعية أصدقاء نهر لوس أنجلوس، التي تعنى بالحفاظ على النهر، بحجة عدم مشاركتها في هذا القرار.

ويعد المهندس الأميركي ذو الأصل الكندي فرانك جيري (86 عامًا)، وأحد من أكثر المهندسين المعماريين حيوية في العالم، ويتسم عمله بمنهجية نحتية وعضوية في التصميم، وهذا يتجلى في الجدران الخارجية لقاعة "دزني" للاحتفالات، التي يطغى عليها التيتانيوم والمنحنيات العضوية التي تتغير ألوانها مع النهار، لتصبح واحدة من أكثر الأماكن التي تجذب زوارا من جميع أنحاء العالم.

 

ويعمل جيري مع مجموعة من الشركاء في لوس أنجلوس وغيرها في 66 مشروعًا، بالإضافة إلى 200 تصميم يعرضها في المعرض الجديد الذي يحمل اسمه، والذي سيمتد حتى 20 آذار/مارس في متحف لوس أنجلوس للفنون.
وعبر رئيس المتحف مايكل غوفان في افتتاح المعرض عن فخره وإعجابه بأعمال المهندس، ووصف أعماله بأنها مميزة عن أي فن عمارة عصري،

ويعتبر منزل فرانك جيري في سانتا مونيكا من التحف المعمارية التي صممها بنفسه، والذي اتبع فيها خاصية عزل العناصر الفردية في البنية الهندسية وخلق دينامية بصرية ومكانية، وأثر هذا التصميم الذي انتهت مرحلته الأولى عام 1977 إلى تنامي وتسارع عبقرية هذا المهندس.

 

وحصل تحول عميق في أعمال جيري بعد فوزه بجائزة "بريتزكر" عام 1989، ويعود سبب هذا التحول إلى مشروع "كاتيا" الرقمي والبرمجيات التي تستخدم في الملاحة لمعاجلة المعلومات ثلاثية الأبعاد، وطور جيري مع مهندسي برمجيات هذه التقنيات لتلبية مطالب الهندسة المعمارية، ويمكن ملاحظة تأثيرها على المباني التي صممها مثل متحف غوغنهايم في بلباو في اسبانيا وكذلك المنزل الراقص في براغ.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خطة تطويرية تستهدف نهر لوس أنجلوس تسهم في توسعة المدينة خطة تطويرية تستهدف نهر لوس أنجلوس تسهم في توسعة المدينة



عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

كيندال جينر وبيلا حديد تتألقان بإطلالة مميزة في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - صوت الامارات
عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها لموسم خريف وشتاء 2020 خلال أسبوع الموضة في ميلان، وهي المرة الأولى التي تظهر فيها خطها بالكامل، والذي شمل 91 قطعة، حيث قادت Donatella التشكيلة مع مجموعة LBDs الكلاسيكية وهى مجموعة من الفساتين القصيرة اللامعة، التي تشبه في تصميمها الساعة الرملية وارتدتها كيندال جينر وبيلا حديد خلال هذا العرض. ووفقًا لموقه "harpersbazaar" فقد تم تزويد جميع الفساتين بحلى كبيرة الحجم وقفازات جلدية وحقائب clutches إما مزينة بشعار Versace أو بقطع ذهبية مميزة. أصبح العرض مزيجاً عائدًا إلى المدرسة القديمة الخاصة بالدار، من خلال الفساتين القصيرة التي أبهرت الجميع، فضلًا عن سير العارضات على المدرج وسط شاشات 3D. كانت المجموعة تمزج بين الأزياء الكلاسيكية من خلال البدل الرسمية والفساتين السوداء وتشكيلة الملاب...المزيد

GMT 06:02 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

برشلونة يتوصل للتعاقد مع بديل عثمان ديمبلي

GMT 05:33 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

ميلان يعبر تورينو بهدف ريبيتش في الدوري الإيطالي

GMT 22:15 2020 الخميس ,13 شباط / فبراير

قمة نارية بين ميلان ويوفنتوس في «سان سيرو»

GMT 04:35 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

سلتا فيغو يخدم برشلونة بتعادله مع ريال مدريد

GMT 23:04 2020 الخميس ,13 شباط / فبراير

تأهل سان جيرمان وليون لقبل نهائي كأس فرنسا

GMT 23:00 2020 الخميس ,13 شباط / فبراير

بلباو يعبر غرناطة بهدف ويداعب نهائي كأس الملك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates