عائلة عالم الأثار السوري الذي قطع  داعش رأسه تنقل لحظاته الأخيرة
آخر تحديث 04:53:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

رفض ارشاد التنظيم المتطرّف الى الكنوز غير المكتشفة

عائلة عالم الأثار السوري الذي قطع "داعش" رأسه تنقل لحظاته الأخيرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عائلة عالم الأثار السوري الذي قطع  "داعش" رأسه تنقل لحظاته الأخيرة

عالم الآثار السوري الشهير خالد الأسعد الذي أعدمته داعش
دمشق - نور خوام

كشفت عائلة عالم الآثار السوري خالد الاسعد الذي قتله   تنظيم "داعش" في مدينة الكنوز القديمة تدمرعن اللحظات الأخيرة لهم وكيف أجبروا على الفرار من المدينة.وأطلق على الأسعد الذي كان مدير منظمة اليونسكو للتراث العالمي في سورية اسم " سيد تدمر" تقديرا لعمله على المباني التي عمرها أكثر من 2000 عام والأعمال الفنية في المدينة،  وعندما تولت داعش السيطرة على المنطقة حاولوا إجباره على كشف مواقع الآثار القيمة.
وأوضح ابنه محمد " كان السبب الرئيسي وراء قتل والدي هو رفضه بان يدل داعش على الآثار التي ما تزال غير مكتشفة، جاء الخبر علينا كالصاعقة، فأخذوه إلى الساحة الرئيسية في المدينة وقطعوا رأسه أمام الناس، وقتلوا كل من حاول مغادرة المدينة، وخدم والدنا المدينة لعقود من الزمان، ولكن موته جاء قبيحا ومشينا."
وأضاف محمد أن عائلته علمت بمقتل والدهم بعد الإعلان الذي وضعه داعش على الانترنت بمقتل عالم الآثار، وتركت الأسرة المدينة خوفا على حياتها ولم تكن قادرة على أن  تأخذ جثة  الأسعد، الذي قتله التنظيم وعلق جثته على إحدى إشارات  المرور ووصفه بمدير الوثنية والمرتد.
وولد خالد الأسعد في عام 1934 ودرس التاريخ في جامعة دمشق ويعرف من الرجال العصاميين الذين كرسوا أربعة عقود من حياتهم لأعمال الحفر والحفاظ على أنقاض مدينة تدمر قبل تقاعده في عام 2003 واستطاع ابنه الاخر وليد أن يأخذ مكان والده ومنصبه في اليونسكو.
وأضاف محمد الأسعد أن أخوه وليد مثل والده تعرض لاستجواب التنظيم حول الكنوز والذهب في المدينة المعروفة باسم لؤلؤة الصحراء، وتعتبر الكنوز والآثار المسروقة مصدرا هاما لدخل المتطرّفين وخاصة بعد أن بدأت أميركا بقصف حقول النفط التي يسيطرون عليها.
ودمرت عدة آثار تاريخية في مدينة تدمر منها معبد بيل الذي كان مكانا للعبادة الكبيرة في بلاد ما بين النهرين ويعتبر واحدة من أشهر الآثار في المدينة، ودمر جزءا" من معبد بلشامين الذي يعود لأكثر من 2200 عام وبعضا" من الأقواس والهياكل التي يعود تاريخها الى العصر نفسه.
وينظر التنظيم إلى الآثار وأماكن العبادة غير الإسلامية بكونها هرطقة ودمر الكثير منها في مناطق تواجدها سواء بشكل جزئي أو كلي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عائلة عالم الأثار السوري الذي قطع  داعش رأسه تنقل لحظاته الأخيرة عائلة عالم الأثار السوري الذي قطع  داعش رأسه تنقل لحظاته الأخيرة



سيرين عبد النور تتألق باللون الأصفر المطبع بالزهور

القاهرة - صوت الإمارات
تألقت النجمة سيرين عبد النور بفستان من الحرير الأصفر المطبع بالزهور من تصميم فالنتينو وهو ينتمي إلى أول مجموعة أطلقتها الدار من ميلانو في أكتوبر الماضي. لقد أراد المصمم المبدع بيار باولو بيكولي تصميم مجموعة تجسد الحرية والرومنسية فكان له ما أراد، وقد اختارت سيرين هذا الفستان حيث تمت جلسة التصوير في منتجع kalani resort ونسّقت معه حقيبة بيج مزدانة بالمسامير التي ارتبطت بهوية الدار الإيطالية، فيما اختار المصمم تنسيق حقيبة ممائلة ولكن باللون الزهري الباستيل. تم التصوير بعدسة المبدع الياس أبكر وتولّت الخبيرة مايا يمين مكياج سيرين وصفّف شعرها المزين جورج مندلق. واهتم بتنسيق اللوك خبير المظهر سيدريك حداد الذي يرافق سيرين في غالبية إطلالاتها خصوصاً في برنامج the masked singer. وقد نشر سيدريك بدوره رسالة عايد فيها سيرين لمنسبة ميلا...المزيد

GMT 18:42 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

إنتر يحسم "ديربي الغضب" ويبتعد عن ميلان بـ4 نقاط

GMT 20:27 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

هالاند يضع شروطه من أجل الرحيل عن دورتموند

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 01:01 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

سان جيرمان يستعد لتأمين مستقبل نيمار حتى 2026
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates