نقل عربة توت عنخ آمون إلى المتحف المصري الجديد
آخر تحديث 07:21:20 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

واحدة من 6 قطع عُثر عليها في مقبرة الملك الصبي

نقل عربة توت عنخ آمون إلى المتحف المصري الجديد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - نقل عربة توت عنخ آمون إلى المتحف المصري الجديد

عربة توت عنخ آمون
القاهرة ـ سعيد فرماوي

 نُقلت عربة عسكرية تابعة للملك توت عنخ آمون إلى متحف جديد بالقرب من الأهرامات, وتأمل القاهرة أن يساعد هذا الاكتشاف في إعادة السياحة إلى البلاد، وكانت المركبة المصنوعة من خشب الأرز اللبناني وجلد الحيوانات معروضة في المتحف العسكري المصري في القاهرة منذ عام 1987, لكن سلطات الآثار قررت وضع كل القطع الأثرية التي وٌجدت في قبر الملك الشاب في الأقصر عام 1922 عرضها في متحف القاهرة الكبير.

وقال مدير المتحف، طارق سيد توفيق، إن المركبة العسكرية التي وصلت اليوم من المتحف العسكري هي عربة الملك توت عنخ آمون السادسة, وأضاف أنه تم العثور على ست مركبات في قبر توت عنخ آمون، وبعضها للاحتفالات وبعضها للصيد وهي أخف وزنا وأسرع من الباقي المخصص للحرب, وقد تم الاحتفاظ بها في المتحف العسكري, متابعًا أنه "للمرة الأولى داخل المتحف المصري الكبير، سيتم عرض هذه العربات معا".
 
- حكم البلاد عشرة سنوات فقط ومازال اسمه مخلدًا:
وحكم الملك توت مصر الفرعونية لمدة 10 سنوات حتى وفاته في سن 19، أي حوالي 1324 قبل الميلاد, وتم نقل العربة العسكرية في صناديق من المتحف في قلعة القاهرة، إلى منزلها الجديد خلف أهرامات الجيزة الكبرى، والذي من المقرر أن يكون أكبر متحف أثري في العالم.
 
- تدهور صناعة السياحة في منذ ثورة 2011:

ويعتبر قطاع السياحة أحد المصادر الرئيسية للعملة الأجنبية في مصر، لكنه تدهور منذ انتفاضة عام 2011 التي قادت الرئيس المصري حسني مبارك إلى التنحي, لكن هناك مؤشرات على أن السياح بدأوا بالعودة, وقال مسؤول مصري في يناير/كانون الثاني أن عدد السياح في عام 2017 قفز 54 في المائة إلى 8.3 مليون مقارنة بالعام الذي سبقه, ويقارن الرقم مع 14.7 مليون في عام 2010 قبل الانتفاضة.

  - تأجيل فتح المتحف بسبب الظروف السياسية عام 2002:

سوف يمتد مجمع المتحف المصري الكبير الجديد الضخم على مساحة 47 هكتارًا (116 فدانًا) ويحتوي على مساحة عرض دائمة تبلغ 24000 متر مربع (258.300 قدمًا مربعة), وسيضم واجهات من المرمر، وسيؤدي افتتاحه في نهاية المطاف إلى تخفيف الضغط على المتحف الوطني الحالي الذي تم افتتاحه في عام 1902 واستنفد المساحة, ولقد تم الإعلان عن بناء المتحف الأثري الجديد للمرافق الأثرية في عام 2002, لكن تم تأجيل افتتاحه عدة مرات، بسبب عدم الاستقرار السياسي الذي هز البلاد.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نقل عربة توت عنخ آمون إلى المتحف المصري الجديد نقل عربة توت عنخ آمون إلى المتحف المصري الجديد



GMT 11:13 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على كنز عثماني ضخم داخل سجن في بلغاريا

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

دار كريستي للمزادات تبيع إحدى أهم اللوحات الفنية في التاريخ

GMT 13:48 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتحف الوطني للنسيج" يقترح شهادة فنية على تراث مغربي غني

GMT 13:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على السفينة الغارقة "ذي ماناسو" بعد مرور 90 عامًا

اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة أنيقة لـ "دوقة كمبريدج" خلال مشاركتها في حدث رياضي في بريطانيا

لندن - صوت الامارات
بإطلالة تجمع بين اللوك الرياضي والأناقة، تألقت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون في لندن خلال مشاركتها في حدث رياضي بعنوان SportsAid، وكيت ميدلتون التي مارست رياضة الركض وكذلك التايكوندو، أعطت معنى جديداً للملابس الرياضية، إذ إختارت سروال culottes من Zara لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي والأرجل الواسعة ثمنه $70، نسّقت معه توب أخضر لكن بدرجة أفتح من السروال من ماركة Mango ثمنها $20. وأكملت الإطلالة ببلايزر باللون الكحلي من ماركة SMYTHE يبلغ ثمنها $695، وترافق هذه الجاكيت إطلالات كيت منذ العام 2011، ولا تكتمل أي إطلالة رياضية من دون الحذاء المناسب، وفي هذا الإطار إختارت ميدلتون حذاء رياضياً باللون الأبيض من ماركة Marks and Spencer. وحتى لو كانت دوقة كمبريدج تشارك في نشاطات رياضية، كان لا بد أن تنسّق الإطلالة مع مجوهرات. كيت تزيّنت بأقراط من تصميم Monica Vinader، ووضعت ...المزيد

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 17:48 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

بوماس أونام يعبر تولوكا ويتصدر الدوري المكسيكي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates