اكتشاف آثار لأقدم زيت زيتون بجرّة خزفية قديمة عمرها 4000 عام
آخر تحديث 00:42:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اسْتُخدم في الطعام وكوقود لمداخن البخور والممارسات الطبيّة

اكتشاف آثار لأقدم زيت زيتون بجرّة خزفية قديمة عمرها 4000 عام

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اكتشاف آثار لأقدم زيت زيتون بجرّة خزفية قديمة عمرها 4000 عام

اكتشاف آثار لأقدم زيت زيتون بجرّة خزفية قديمة
روما ـ ريتا مهنا

عَثَرَ باحثون على آثار لأقدم زيت زيتون بجرة خزفية قديمة في إيطاليا، ويُشير بقايا ما يسمّى بالذهب السائل الموجود في الجرة على شكل بيضة إلى أن الإيطاليين كانوا يصنعون هذا المكوّن ويستخدمونه منذ 4000 عام، ويبيّن هذا الاكتشاف أنّ زيت الزيتون كان معصورًا في إيطاليا قبل 700 عام مما كان يعتقده الخبراء سابقا.

تحليل المواد العضوية الموجودة في القطع الأثرية باستخدام 3 تقنيات
قام الباحثون بالاكتشاف بعد تحليل البقايا في الجرة وسفينتين أخريين عثر عليهما في كاستيلوتشيو، وهو موقع أثري يعود إلى العصر البرونزي في صقلية، وقال الدكتور ديفيد تاناسي، مؤلف الدراسة، وهو مؤرّخ في جامعة جنوب فلوريدا، إنه قرّر التحقيق في الحاوية بسبب شكلها الغريب، وقال "لقد كان توقيع أدوات المائدة الصقلية مؤرّخة خلال العصر البرونزي المبكر"، وأضاف: "أردنا أن نعرف كيف تم استخدامه، لذلك أجرينا التحليل الكيميائي على المخلفات العضوية الموجودة في الداخل"، وقام الدكتور تاناسي وفريقه بالتحقيق في كميات ضئيلة من المواد العضوية الموجودة في القطع الأثرية باستخدام 3 تقنيات كيميائية، وجد الباحثون بقايا عضوية من جميع الأوعية الثلاثة المحتوية على أحماض الأوليك واللينوليك، وأثار لزيت الزيتون، وخلصوا إلى أن القطع الأثرية يعود تاريخها إلى العصر البرونزي المبكر في صقلية منذ 4000 عام تقريبا نظرا لموقعها وأشكالها الغريبة.

كان زيت الزيتون البكر يُسمّى "الذهب السائل"
استخدم الإيطاليون لأول مرة زيت الزيتون عندما انتشرت شجرة الزيتون عبر المتوسط من قبل اليونانيين القدماء، وتاريخيا، استخدم الزيت في الطعام والممارسات الطبية وحتى كوقود لمداخن البخور، وفي العالم القديم، كان زيت الزيتون البكر يسمى "الذهب السائل" من قبل الشاعر اليوناني هومر والمعالج العظيم لدى الطبيب الأسطوري أبقراط، وقال الدكتور تاناسي "النتائج التي تم الحصول عليها مع العينات الثلاث من كاستيلوتشيو أصبحت أول دليل كيمائي على أقدم زيت زيتون في عصور ما قبل التاريخ الإيطالية، مما أدى إلى إعادة عقارب الساعة لإنتاج زيت الزيتون لمدة لا تقل عن 700 عام"، وإن الجرار التي تم تحليلها في الدراسة ليست جديدة على علماء الآثار، بعد أن تم اكتشافها لأول مرة في كاستيلوتشيو في 1990، وخلال الحفريات اكتشف الخبراء موقعا على سلسلة صخرية تضم 12 كوخا قديما، عثروا فيها على عدد من القطع الأثرية، بما في ذلك مئات من قطع الفخار، فقام متحف سيراكوزا الأثري بترميم وإعادة تجميع 400 قطعة خزفية لرص الحاوية على شكل بيضة، بقياس 3.5 قدم (1.1 متر)، تم تزيين حاوية التخزين بحبال وثلاثة مقابض عمودية على كل جانب.

البشر في عصور ما قبل التاريخ استخدموا زيت الزيتون
في نفس الموقع، وجد الباحثون حوضين مجزّأين مع حاجز داخلي، مما يشير إلى أنه تم استخدامه للحفاظ على مواد متعددة معا، ولكن منفصلة، وكما وجدوا لوحة طبخ كبيرة، والتي تم تحليلها أيضًا كجزء من الدراسة الجديدة، ولا يعتبر اكتشاف زيت الزيتون في صقلية أول دليل على استخدام هذا المكون من قبل البشر في عصور ما قبل التاريخ.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف آثار لأقدم زيت زيتون بجرّة خزفية قديمة عمرها 4000 عام اكتشاف آثار لأقدم زيت زيتون بجرّة خزفية قديمة عمرها 4000 عام



GMT 11:13 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على كنز عثماني ضخم داخل سجن في بلغاريا

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

دار كريستي للمزادات تبيع إحدى أهم اللوحات الفنية في التاريخ

GMT 13:48 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتحف الوطني للنسيج" يقترح شهادة فنية على تراث مغربي غني

GMT 13:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على السفينة الغارقة "ذي ماناسو" بعد مرور 90 عامًا

تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا

GMT 17:57 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 23:32 2020 الأحد ,22 آذار/ مارس

إصابة باولو مالديني ونجله بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates