جراح بريطاني يبرئ موزارت من ادعاء إدمانه على الكحول
آخر تحديث 14:45:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكد أن الخمر ما كان ليجعله يصنع هذه الروائع

جراح بريطاني يبرئ موزارت من ادعاء إدمانه على الكحول

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جراح بريطاني يبرئ موزارت من ادعاء إدمانه على الكحول

الدكتور جوناثان نوبل
لندن ـ سليم كرم

عاش موزارت حياة ملتهبة مليئة بالأطعمة الفاخرة وشرب الخمر, وعلى الأقل هذا هو إدعاء بعض المؤرخين الذين يعتقدون أن الملحن الشهير كان مدمنًا كحوليًا اعتمد على الخمر لمساعدته في استلهام إبداعاته, لكن أكاديمي من الكلية الملكية للجراحين في لندن يأمل الآن في استعادة سمعة موزارت.

جراح بريطاني يبرئ موزارت من ادعاء إدمانه على الكحول

إنصاف سمعة الملحنين المشهورين:

في كتابه الجديد، يجادل الدكتور جوناثان نوبل بأن موزارت هو ببساطة ضحية القيل والقال ولا يوجد دليل على أنه مدمن على الكحول, في الواقع، يقول إن إدمان الكحول كان "حالة نادرة للغاية" بين الملحنين, وأضاف "من المستحيل أن تتمكن من تأليف أوبرا أو سيمفونيات أو رباعيات وترية" إذا كنت مدمنًا على الكحول حقًا.

وشرع جوناثان نوبل، زميل كلية الجراحين الملكية، في البداية في كتابة كتاب عن الأمراض التي ابتلي بها الملحنين العظام, ومع ذلك، كشفت أبحاثه المستندة إلى تقارير ما بعد الوفاة والملاحظات الطبية أن قلة هم من عانوا من الظروف الصحية المنسوبة إليهم, وقال الدكتور نوبل لصحيفة تلغراف "ربما يثير إدمان الكحوليات شعورًا عظيمًا، لكن مع الموسيقى ستصل إلى نتيجة مختلفة تمامًا".

حالاتهم الصحية كانت مجرد شائعات لا تمت للواقع بصلة:

على الرغم من ادعاءات كاتبي السيرة الذاتية، أوضح الدكتور نوبل أنه لم يعثر على أي دليل على أن موزارت أو شوبرت أو براهمز أو بيتهوفن كانوا مدمني الكحول, وقال "بدأت الكتابة عن الأمراض وحاولت معرفة ما فعله هؤلاء الملحنون بالفعل، لكن سرعان ما أصبح واضحًا أن الكثيرين لم يكن لديهم أي تشخيص، وكانت ظروفهم الصحية هذه مجرد إشاعات", وتابع إن إدمان الكحوليات حالة نادرة "لا تتفق مع تركيبة موسيقية جادة ومستمرة", ولقد عانى موزارت من الأمراض طوال حياته، بما في ذلك أمراض الكلى، والجدري، وحمى التيفوئيد، والتهاب اللوزتين، وبكتيريا الحلق, وتكهن الكثيرون بوفاة موزارت عن عمر يناهز 35 عامًا, ودفن بعد ثلاثة أيام فقط من وفاته في 1791، ولم يتم إجراء أي تشريح للجثة.

وحاول تبرئة الملحن الفرنسي موريس رافيل والملحن البريطاني بنجامين بريتن من الأكاذيب الملفقة لهم، فضلًا عن رفض الادعاءات حول الإدمان على الكحول، وقال الدكتور نوبل إن هناك مزاعم لا أساس لها حول الملحن الفرنسي موريس رافيل والملحن البريطاني بنجامين بريتن يعانون من مرض الزهري, وبحسب الجراح المتقاعد والمؤلف، فإن ادعاءات حول حالة رافيل جاءت من ممرضة واحدة شاهدت تقرير دمه بعد وفاته, وتشير الملاحظات الطبية لبنجامين بريتن إلى أن لديه صمام قلب مريض، وليس مرض الزهري, وتكهن الطبيب بأنه اكتسب سمعة مدمن الكحوليات لأنه كان يحب تناول "مشروب كحول قوي قبل العشاء".

وأبرز الدكتور نوبل في كتابه أنه يريد أن ينصف سمعة الملحنين الذين تم "تلطيخ سمعتهم" بسبب ادعاءات لا أساس لها حول صحتهم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جراح بريطاني يبرئ موزارت من ادعاء إدمانه على الكحول جراح بريطاني يبرئ موزارت من ادعاء إدمانه على الكحول



GMT 11:13 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على كنز عثماني ضخم داخل سجن في بلغاريا

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

دار كريستي للمزادات تبيع إحدى أهم اللوحات الفنية في التاريخ

GMT 13:48 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتحف الوطني للنسيج" يقترح شهادة فنية على تراث مغربي غني

GMT 13:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على السفينة الغارقة "ذي ماناسو" بعد مرور 90 عامًا

عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

كيندال جينر وبيلا حديد تتألقان بإطلالة مميزة في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - صوت الامارات
عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها لموسم خريف وشتاء 2020 خلال أسبوع الموضة في ميلان، وهي المرة الأولى التي تظهر فيها خطها بالكامل، والذي شمل 91 قطعة، حيث قادت Donatella التشكيلة مع مجموعة LBDs الكلاسيكية وهى مجموعة من الفساتين القصيرة اللامعة، التي تشبه في تصميمها الساعة الرملية وارتدتها كيندال جينر وبيلا حديد خلال هذا العرض. ووفقًا لموقه "harpersbazaar" فقد تم تزويد جميع الفساتين بحلى كبيرة الحجم وقفازات جلدية وحقائب clutches إما مزينة بشعار Versace أو بقطع ذهبية مميزة. أصبح العرض مزيجاً عائدًا إلى المدرسة القديمة الخاصة بالدار، من خلال الفساتين القصيرة التي أبهرت الجميع، فضلًا عن سير العارضات على المدرج وسط شاشات 3D. كانت المجموعة تمزج بين الأزياء الكلاسيكية من خلال البدل الرسمية والفساتين السوداء وتشكيلة الملاب...المزيد

GMT 08:59 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

ريال مدريد يتعثر أمام"سيلتا فيغو" وسقوط زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates