ألواح طينية من العراق تكشف أسرارا طبية تعود لآلاف السنين
آخر تحديث 04:21:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عثر عليها في بقايا مدينة آشور القديمة

ألواح طينية من العراق تكشف أسرارا طبية تعود لآلاف السنين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ألواح طينية من العراق تكشف أسرارا طبية تعود لآلاف السنين

ألواح طينية مكتشفة في العراق
بغداد - صوت الامارات

كشفت ألواح طينية مكتشفة في العراق، في العصر الحديث، أسرارًا أساسية بشأن الطب منذ آلاف السنين.

وعثر على الألواح الطينية منذ عقود، في بقايا مدينة آشور القديمة في شمال العراق، لكن بحثا جديدا كشف أنها تحتوي على كتابات طبيب متدرب من "مهد الحضارة".

وتشكل الألواح المكتوبة بالخط المسماري القديم، جدولا زمنيا للأحداث التي تُظهر الجوانب الخفية المختلفة للتعليم الطبي قبل 2700 عام.

أقرأ أيضًا : الكاتب العراقي سنان أنطوان ينال جائزة الأدب العربي في باريس

ويعتقد الباحثون أن هذا الاكتشاف يمكن أن يوفر نظرة جديدة تماما على كيفية التعامل مع المرض في الحضارات القديمة.

وحلل طالب الدكتوراه الدنماركي "Troels Pank Arbøll"، من جامعة كوبنهاغن، الألواح الطينية التي كتبها رجل يدعى "كيسير آشور" في القرن السابع قبل الميلاد.

وكتبت الألواح بلغة قديمة اخترعها السومريون، يطلق عليها اسم الكتابة المسمارية، وهي تروي قصة طبيب في التدريب، يسجل عمله وأساليب القيام به باستخدام هذه الكتابة القديمة.

وتتحدث الألواح عن مجموعة من الممارسات الطبية (التي يعتقد أن الإغريق نقلوها عنهم فيما بعد)، بالإضافة إلى طقوس سحرية.

ويعتقد أن هذه الألواح من أكثر التقارير تفصيلا عن التعليم الطبي القديم، حيث سجل "كيسير آشور" ما تعلمه بالترتيب الزمني، ما سمح للباحثين بفهم الجدول الزمني لتدريبه.

ودرس "Troels Pank Arbøl" النص المكتوب كجزء من دراسة الدكتوراه، وقال إن هذا المصدر "يعطي نظرة معمقة حول كيفية تدريب الطبيب الآشوري في فن تشخيص وعلاج الأمراض وأسبابها، مشيرًا إلى أن الألواح تقدم "نظرة ثاقبة على بعض الأمثلة المبكرة لما يمكن وصفه بالعلوم".

ويعتقد الباحثون أنه على الرغم من أن العلاجات السحرية كانت شائعة في ذلك الوقت، إلا أن الألواح الطينية تشير إلى استخدام أسلوب غير تقليدي في الطب أيضا، حيث أنه لا يعتمد فقط على الطقوس الدينية المعتمدة، ولكن أيضا على العلاجات الطبية النباتية.

وتشير الكتابات إلى أن "كيسير آشور" ربما درس تأثيرات السم من العقارب والثعابين على جسم الإنسان، وربما حاول استخلاص استنتاجات تستند إلى ملاحظاته.

ويعتقد الباحثون أن الطبيب الطموح في بلاد ما بين النهرين كان يمارس مهاراته على الحيوانات في البداية، ثم انتقل إلى الاهتمام بالأطفال الرضع مع اقتراب نهاية تدريبه، ومن غير الواضح ما إذا كان الطبيب تعامل مع شخص بالغ مريض بمفرده، لأنه لم يكن مؤهلا بشكل تام

قد يهمك أيضًا  :

وفاة الشاعر العراقي عريان السيد خلف

مايكل راكوفيتز يُشير إلى تمثال دمرته عناصر "داعش" في العراق

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ألواح طينية من العراق تكشف أسرارا طبية تعود لآلاف السنين ألواح طينية من العراق تكشف أسرارا طبية تعود لآلاف السنين



GMT 17:24 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 صوت الإمارات - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 09:11 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

عمرو دياب يبهر جمهوره بالوشم الجديد على ساقه

GMT 23:15 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

الطفلة منة حكاية نجمة "جمباز" عمرها ستة أعوام

GMT 13:07 2020 الإثنين ,27 تموز / يوليو

كيفية تصميم "كوفي كورنر" في منزلك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates