جدل كبير بشأن لوحات متحف ام إس كيه في غنت
آخر تحديث 04:53:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

خبراء يؤكدون عدم وجود أي تاريخ لها على الإطلاق

جدل كبير بشأن لوحات متحف "ام إس كيه" في غنت

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جدل كبير بشأن لوحات متحف "ام إس كيه" في غنت

لوحة الإنجيليين في متحف الفنون الجميلة
باريس ـ مارينا منصف

 أثارت رسالة بعثت إلى موقع صحيفة الفن هذا الأسبوع تساؤلات بشأن صحة 26 عملا فنيا الذين يزعم أنهم للفنانين البارزين الروس في أوائل القرن العشرين أمثال (كاظمير ماليفيتش، واسيلي كاندينسكي، ناتاليا غونشاروفا وآخرون،) والمعلقون في عرض خاص في متحف الفنون الجميلة "ام اس كيه" في غنت. ولا يملك المتحف الصور إذ تمت استعارة الصور من مؤسسة ديليغيم المعروفة قليلا في بلجيكا، وهي منظمة غير هادفة للربح يملكها رجل الأعمال الروسي ايغور توبوروفسكي الذي يقول "إنه استخدم المتحف كمنصة لتبادل مجموعته المذهلة مع الجمهور للمرة الأولى منذ زمن". وقال توبوروفسكي للصحافة البلجيكية إن "أسرته الممتدة" حصلت على الأعمال على مدى عدة عقود منذ عهد ستالين من مصادر خاصة ذات سمعة طيبة. لكنه لم يسبق لهم أن أظهروها من قبل، وهم غير معروفين للكثير من المثقفين الغربيين المعترف بهم. 

وكان من بين الموقعين على الرسالة التي تصف معرض غنت بأنه معرض "مشكوك فيه للغاية" مؤرخون فنيون مثل ناتاليا موراي من معهد كورتولد التى نظمت معرض الثورة: للفن الروسي منذ 1917-1932 في الأكاديمية الملكية في العام الماضي؛ والدكتورة فيفيان إنديكوت بارنيت، مؤلف كتالوجات كتابات أليكسج فون جولينسكي واسيلي كاندينسكي؛ والدكتورة كونستانتين أكينشا، أمينة معرض الطليعة الروسية  في نيو غاليري في نيويورك؛ والأستاذ أليسكاندرا شاتسكيخ، الذي كتب عدة كتب عن ماليفيتش.

 

جدل كبير بشأن لوحات متحف ام إس كيه في غنت

 

وكان أيضا من بين الموقعين الآخرين من تجار الفن الروسي المتخصص جيمس بوترويك (لندن) وإنغريد هوتون (نيويورك)؛ جوليان باران، الذي كان سابقا مديرا لقسم الفن الانطباعي والحديث في دار مزادات سوثبي في لندن ورئيس سوثبي فرنسا ؛ أيضا وقع ا تجار الفن الانطباعي والحديث مثل إيفور براكا، جاك دي لا بريوديير وريتشارد ناجي؛ ومستشار الفن الروسي و جامع اللوحات ، أليكس لاشمان. حيث قال هؤلاء "ليس لدى هذه الأعمال أي تاريخ سابق للمعرض، ولم يسبق أيضا أن تم استنساخهم في منشورات عامة، وليس لديهم سجلات مبيعات يمكن تتبعها. ولم يتم تضمين اللوحات المعروضة من قبل واسيلي كاندينسكي وأليكسي فون جولنسكي في كتالوجات الفهارس - المعترف بها دوليا كمصادر حاسمة للمصادقة على أعمال هؤلاء الفنانين.

ويقول أليكس لاشمان، مستشار وجامع الفن الروسي الحديث،"اللوحات كلها سخيفة في أسلوبها وتنفيذها. لا أستطيع أن أتخيل كيف يمكن للمتحف العام، الذي تدعمه أموال دافعي الضرائب، أن يضع هذه الأشياء المشكوك فيها على الجدران قبل إجراء بحث متعمق، كما هو شائع في عالم المتاحف وكأي مسؤول أو إن المدير المسؤول عن المتحف ملزم بالقيام بهذا ".

 

جدل كبير بشأن لوحات متحف ام إس كيه في غنت

 

وبسؤال الفنان الروسي بافل أوتدلنوف على أصالة اللوحات، الموجودة في المتحف أجاب: "يمكننا أن نؤكد لكم أن المتحف لديه ضمانات كافية من أصحابها بشأن صحة الأعمال المعروضة في صالات العرض". وعنما سألت وطالبت صحيفة الديلي تلغراف مالك اللوحات إيغور توبوروفسكي بتقديم وثائق عن مصدر المصنفات، للكشف  عن الخبراء الذين قاموا بمصادقتها، قال إن هذه "وثائق سرية".

وأضاف توبوروفسكي "أن التحليل الكيميائي مطلوب فقط عندما تكون هناك شكوك فنية (فنية) أو في حالة وجود محاكمة قضائية". "أما في ممارسات المتحف الدولي لا يتم طلب  أية شهادات للأصالة، ولا استنتاجات كيميائية. ومع ذلك، فإن كل عمل فني ينتمي إلى المؤسسة لديه ملف خاص به: المصدر والتاريخ والوصف التقني (الشرط). ويمكن للمؤسسة تقديم هذه المعلومات بناء على طلبها، للبحث والباحثين والمهنيين ". ومع ذلك، رفض تقديم أي من هذه المعلومات حتى عن طريق البريد الإلكتروني.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جدل كبير بشأن لوحات متحف ام إس كيه في غنت جدل كبير بشأن لوحات متحف ام إس كيه في غنت



سيرين عبد النور تتألق باللون الأصفر المطبع بالزهور

القاهرة - صوت الإمارات
تألقت النجمة سيرين عبد النور بفستان من الحرير الأصفر المطبع بالزهور من تصميم فالنتينو وهو ينتمي إلى أول مجموعة أطلقتها الدار من ميلانو في أكتوبر الماضي. لقد أراد المصمم المبدع بيار باولو بيكولي تصميم مجموعة تجسد الحرية والرومنسية فكان له ما أراد، وقد اختارت سيرين هذا الفستان حيث تمت جلسة التصوير في منتجع kalani resort ونسّقت معه حقيبة بيج مزدانة بالمسامير التي ارتبطت بهوية الدار الإيطالية، فيما اختار المصمم تنسيق حقيبة ممائلة ولكن باللون الزهري الباستيل. تم التصوير بعدسة المبدع الياس أبكر وتولّت الخبيرة مايا يمين مكياج سيرين وصفّف شعرها المزين جورج مندلق. واهتم بتنسيق اللوك خبير المظهر سيدريك حداد الذي يرافق سيرين في غالبية إطلالاتها خصوصاً في برنامج the masked singer. وقد نشر سيدريك بدوره رسالة عايد فيها سيرين لمنسبة ميلا...المزيد

GMT 18:42 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

إنتر يحسم "ديربي الغضب" ويبتعد عن ميلان بـ4 نقاط

GMT 20:27 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

هالاند يضع شروطه من أجل الرحيل عن دورتموند

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 01:01 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

سان جيرمان يستعد لتأمين مستقبل نيمار حتى 2026

GMT 22:05 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

التعليق الأول من بيب غوارديولا على دموع كلوب

GMT 19:42 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الدلو السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 13:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 09:08 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار ألوان دهانات حوائط باللون الفيروزى لرونق خاص في منزلك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates