نصير شمة يعلن حقيقة منحه الدكتوراه بدلًا من الماجستير
آخر تحديث 06:00:41 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بعد مناقشته رسالة تحت عنوان "الأسلوبية موسيقيًا"

نصير شمة يعلن حقيقة منحه الدكتوراه بدلًا من الماجستير

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - نصير شمة يعلن حقيقة منحه الدكتوراه بدلًا من الماجستير

الموسيقار نصير شمة
بغداد – نجلاء الطائي

أكد الموسيقار نصير شمة أنه لم يحصل على درجة الدكتوراه بعد مناقشته رسالة الماجستير تحت عنوان "الأسلوبية موسيقيًا"، في المجلس الأعلى للثقافة، وذلك ردًا على ما تردّد بشأن منحه درجة الدكتوراه بدلًا الماجستير، في وقت أثارت عبارة "يستحق الدكتوراه" التي أوردتها لجنة مناقشة رسالة ماجستير العازف العراقي، خلال المناقشة التي جرت الخميس في مصر، جدلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي.

واستضاف المجلس الأعلى للثقافة في مصر، في مقره في القاهرة، رسالة ماجستير للباحث والموسيقي العراقي بعنوان "الأسلوبية موسيقيًا" عبر لجنة مشكلة من الأكاديميين البارزين في مصر بينهم إيناس عبد الدايم، رئيس دار الأوبرا المصرية، والناقد المصري صلاح فضل، وفي نهاية المناقشة قررت اللجنة بحسب ما تداولته وسائل إعلامية محلية مصرية أن الرسالة المقدمة من العازف الشهير "تستحق الدكتوراه"، رغم أنه تقدم لنيل الماجستير، وهو ما فتح الباب لانتقادات وتوضيحات متواصلة، وانتهى هذا الفاصل المثير للجدل بإقرار "شمة" بحصوله على الدكتوراه من الجامعة الخاصة المتواجدة بشمال أمريكا (الجامعة العربية المفتوحة) عملا بتوصية من اللجنة المشكلة بالقاهرة مفادها أنه "يستحق الدكتوراه"، وما أثير في وسائل إعلام محلية عن حصول رسالة ماجستير "شمة" على الدكتوراه، خلف انتقادات عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وقال الأكاديمي المصري، حسين عبد القادر الأستاذ في جامعة عين شمس الحكومية، عبر حسابه على "فيسبوك"، إنّ "ما هذا العبث بالدرجات العلمية وهل الفنان نصير شمة العازف المتفرد للعود بحاجة لدرجة علمية وعلى هذا النحو غير المألوف، وهل المجلس الأعلى للثقافة مقر أكاديمي تُمنح فيه درجات علمية؟"، وعلى مسافة قريبة من الانتقاد، كتب الكاتب المصري، سيد محمود، رئيس التحرير السابق لجريدة القاهرة المملوكة لوزارة الثقافة "طوال 59 عاما هي عمر المجلس لم نسمع عّن استضافة مناقشة لرسالة أكاديمية"، وتساءل على موقع التواصل ذاته "هل يعني هذا أن المجلس يؤجر قاعاته لصالح مؤسسة أخرى؟ ولماذا لم يناقش الصديق العزيز نصير شمة رسالته في الجامعة التي سجل فيها؟ وما هي هذه الجامعة أصلا؟".

وحاول الناقد المصري عضو لجنة المناقشة صلاح فضل، التوضيح والتخفيف من حدة التوتر الحادث بقوله "اللجنة العلمية المشكلة لبحث رسالة الماجستير المقدمة من الفنان نصير شمة، رأت أنه يستحق الحصول على درجة الدكتوراه في الفن بدلا من الماجستير لتفوقه في مجاله وتقديرا لبحثه وأعماله على حد سواء، أردنا كسر البيروقراطية المميتة التي نتبعها في مؤسساتنا التعليمية على الأقل في تقييم الفن والأدب"، غير أن تصريحات أخرى لمسؤولة بلجنة المناقشة كانت أكثر وضوحا، حيث قالت إيناس عبد الدايم، في تصريحات صحفية إن ما تم منحه بالفعل للفنان هو "درجة الماجستير" فحسب، حيث أن اللجنة لا تملك الحق في منح درجة سوى ما تقدم الباحث للحصول عليه"، وأوضحت أن كل ما هنالك أن بعض الصحفيين ترجموا كلمة "يستحق درجة الدكتوراه" بأنه "حصل بالفعل على هذه الدرجة"، وهو أمر لا أساس له من الصحة، فيما أوضح نصير شمه في تصريحات صحفية أن لجنة المناقشة، ارتأت أهمية البحث، مقترحة في توصياتها منح الدكتوراه كمرحلة أولى، والجامعة العربية المفتوحة لشمال أمريكا وافقت على توصية اللجنة، إلاّ أن الطّلب الأساسي هو نيل درجة الماجستير بشكل رسمي وهو ما صدر من اللجنة.

ونصير شمه هو فنان عراقي وعازف عود مميز ولد في مدينة الكوت العراقية مركز محافظة واسط (وسط) عام 1963 وله تاريخ حافل بالإبداع والجوائز، ويدير حاليا “بيت العود العربي” بمنزل أثري في القاهرة الفاطمية "بيت الهراوي" في مصر، وهو مشروع أنشأه لتأسيس مواصفات عازف العود المنفرد، كما يشرف على فروع بيت العود العربي الذي افتتحه في أبو ظبي في دولة الإمارات العربية المتحدة عام 2007، وبيت العود في قسطنطينية بالجزائر (شرق)، وبيت العود في مكتبة الإسكندرية 2011، بالإضافة إلى عروضه المتواصلة داخل وخارج والوطن العربي.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نصير شمة يعلن حقيقة منحه الدكتوراه بدلًا من الماجستير نصير شمة يعلن حقيقة منحه الدكتوراه بدلًا من الماجستير



GMT 12:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة

GMT 12:00 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - أفضل مناطق الجذب السياحية في مدينة كالكوتا الهندية

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 18:11 2021 الخميس ,04 شباط / فبراير

توتنهام يواجه تشيلسي في الدوري الإنجليزي

GMT 11:39 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج العذراء الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates