فك طلاسم لفائف قديمة يرجع تاريخها لـ 2000 عام بواسطة ضوء أشد من الشمس
آخر تحديث 19:51:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مدفونة ومفحمة من جراء ثوران بركان فيزوف القاتل عام 79 ميلادية

فك طلاسم لفائف قديمة يرجع تاريخها لـ 2000 عام بواسطة ضوء أشد من الشمس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فك طلاسم لفائف قديمة يرجع تاريخها لـ 2000 عام بواسطة ضوء أشد من الشمس

طلاسم لفائف قديمة يرجع تاريخها لـ 2000
لندن - صوت الامارات

استطاع علماء في المنشأة الوطنية البريطانية لتوليد الإلكترونات السريعة، إنتاج أشعة ضوئية غاية في القوة لفك طلاسم لفائف قديمة هشة يرجع تاريخها لنحو 2000 عام، في عملية يأملون أن تلقي ضوءً جديدًا على العالم القديم.

وظلت لفافتان كاملتان و4 جذاذات أخرى من مكتبة مدينة هركولانيوم، وهي المكتبة الوحيدة الباقية من العصور القديمة، مدفونة ومفحمة من جراء ثوران بركان فيزوف القاتل عام 79 ميلادية وبقيت في حالة شديدة الهشاشة لا تسمح بفتحها، وفقا لـ"رويترز".

أقرأ ايضــــــــاً :

دراسة تؤكّد أنّ البرديّة التي تتحدث عن زواج المسيح أصليّة

وفحص علماء اللفائف في المنشأة الواقعة في أوكسفوردشير، حيث يوجد مسرع للجزيئات تنطلق فيه الأشعة في مسار مغلق لإنتاج ضوء أقوى مرات عديدة من ضوء الشمس.

وقال لوران شابو، مدير العلوم الفيزيائية في المنشأة: "الفكرة في الأساس عبارة عن ماسح بالأشعة المقطعية حيث يمكن أخذ صورة لشخص، صورة ثلاثية الأبعاد لشخص ما وفحص شرائحها لرؤية الأعضاء المختلفة".

وأضاف: "نحن نسلط ضوءا غاية في الشدة عبر (اللفافة) ثم نرصد من الناحية الأخرى عددا من الصور ذات البعدين، ومن ذلك نعيد تجميع كتلة ثلاثية الأبعاد لهذا الجسم... ما يتيح فعليا قراءة النص المكتوب بطريقة لا تتلف اللفائف".

ومن الصعب رؤية الحبر المنقوش به على اللفائف حتى من خلال جهاز توليد الإلكترونات السريعة، وذلك لأنه من أصل كربوني مثل أوراق البردي المكتوب عليها. غير أن العلماء يأملون أن تكون كثافة ورق البردي مختلفة.

ويأمل العلماء من خلال مسح وريقات البردي المكتوب عليها بحروف ظاهرة إيجاد لوغاريتم باستخدام تكنولوجيا التعلم الآلي لفك شيفرة النص المكتوب على اللفافتين.

وسيتولى علماء في جامعة كنتاكي في الولايات المتحدة فحص البيانات التي سيتم جمعها باستخدام الكمبيوتر لمعرفة فحوى اللفائف

بريطاني يترجم النصوص المصرية المكتوبة على البرديات إلى الإنجليزية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فك طلاسم لفائف قديمة يرجع تاريخها لـ 2000 عام بواسطة ضوء أشد من الشمس فك طلاسم لفائف قديمة يرجع تاريخها لـ 2000 عام بواسطة ضوء أشد من الشمس



GMT 17:24 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 صوت الإمارات - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 09:11 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

عمرو دياب يبهر جمهوره بالوشم الجديد على ساقه

GMT 23:15 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

الطفلة منة حكاية نجمة "جمباز" عمرها ستة أعوام

GMT 13:07 2020 الإثنين ,27 تموز / يوليو

كيفية تصميم "كوفي كورنر" في منزلك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates