لوحة لينلي كاسيوبيا سكرين  تتألق في معرض  masterpiece fair
آخر تحديث 04:21:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تعاون مثمر بين مبدعين اثنين من العصر الحديث

لوحة "لينلي كاسيوبيا سكرين" تتألق في معرض Masterpiece Fair

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - لوحة "لينلي كاسيوبيا سكرين"  تتألق في معرض  Masterpiece Fair

لوحة لينلي كاسيوبيا سكرين
لندن - صوت الإمارات

يكشف معرض  Masterpiece Fair في لندن عن التحف الفريدة من نوعها تمامًا، والمجوهرات أو الأعمال الفنية والتصميمات, وتقول صحيفة بريطانية، إن "لينلي كاسيوبيا سكرين" هو عبارة عن تعاون بين صانع الأثاث البريطاني "ديفيد لينلي" وفنان الصور المعاصر الذي يعلم نفسه بنفسه "غوناثان يو", وهو تصميم من الخشب المطعم في شكل من أشكال إحدى لوحات يو المبكرة، و رسوماته الغنية التي تم تكرارها في مجموعة متنوعة من الأخشاب من قبل الحرفيين المهرة من لينلي.
 
والتقى الزوج قبل ستة أعوام، وأقاما علاقة سهلة عندما جلس لينلي، وهو بالفعل "معجب سري" بعمل يو، لرسم صورة شخصية له, ويقول لينلي "خلفية ديفيد كحرفي وفنان يعني أننا سرعان ما حصلت في جميع أنواع المناقشات الإبداعية رائعة من البداية, في الواقع، لقد استمتعت بشراكته كثيرًا ", وأيًا كانت القصة الحقيقية، فمن الواضح أنها أدت إلى صداقة جيدة تعززها الإعجاب المتبادل، والتي بلغت ذروتها في معرض لوحات الفنانين في معرض لينلي في بيمليكو، وقد تطورت الآن إلى هذا التعاون الوثيق الذي، وفقا ليو، قاده لينلي.
 
ويكشف يو "الكثير من المصممين الداخليين ممن التقيت بهم يقولون إنهم حقًا فنانين محبطين، أعتقد أن ديفيد أثبت لي عكس ذلك ، حتى أنه اقترح بشكل متقن بأن نعمل على بعض مشاريع الأثاث, كانت تلك الشاشة المطعمة أول فكرته، لكننا نطور بعض الطموحات لدرجة أكبر، وقد نرى المزيد في المستقبل القريب ", كان يو يشعر بأن صورة كاسيوبيا، واحدة من المفضلة له حيث تصور صديقه ونموذج الحياة سكارليت لاسي، وكان الأنسب للتجريب بسبب شعورها الكلاسيكي.
 
وأضاف "أنه يتكيف مع كونه مجزأ بطريقة مرسومة في حين لا يزال  يبقي على شعور هذا التصميم بأنه مفعم بالأنوثة الطبيعية", وشملت العملية عدة اجتماعات مع فنيين من لينلي في ورشة العمل لضبط التفاصيل، مثل اختيار اتجاه الحبوب الخشب لأفضل استحضار الفرشاة الطلاء, استغرق الفريق 650 ساعة لإنشاء تصميم "سكرين".
 
لينلي يسره بشكل خاص تلك  النتيجة، ويرى أنه امتدادًا طبيعيًا من مساعيه الفنية, "أنا أحاول دائمًا دفع الحدود بين الفن والحرف اليدوية, أريد من الفنانين والحرفيين والمصممين التعاون سَوِيًّا", "إنه شيء شعرت به بقوة منذ أول قطعة أعدتها في عام 1982 مع فنان يدعى ماثيو رايس".
 
"ويكمن التصميم في صنع الأشياء التي تعمل، بينما يحلم الفنان - هذا هو مزيج مثيرة للاهتمام", " وتوفر نتيجة مختلفة، سكرين هي مشحونة عاطفيًا من قطعة بسيطة من الأثاث, كان أفضل شيء هو العثور على فنان كبير بما فيه الكفاية ليقول نعم للمشروع ".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لوحة لينلي كاسيوبيا سكرين  تتألق في معرض  masterpiece fair لوحة لينلي كاسيوبيا سكرين  تتألق في معرض  masterpiece fair



GMT 17:24 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 صوت الإمارات - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 09:11 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

عمرو دياب يبهر جمهوره بالوشم الجديد على ساقه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates