تحليل آثار أقدام عمرها 15 مليون عامًا توضح طبيعية مشية الإنسان القديم
آخر تحديث 22:12:42 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

دراسة جديدة تظهر أن سلوكه الاجتماعي يشبه سلوك الجيل الحديث

تحليل آثار أقدام عمرها 1.5 مليون عامًا توضح طبيعية مشية الإنسان القديم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تحليل آثار أقدام عمرها 1.5 مليون عامًا توضح طبيعية مشية الإنسان القديم

تحليل آثار أقدام عمرها 1.5 مليون عامًا توضح طبيعية مشية الإنسان القديم
ليريت ـ وسيم الجندي

كشفت دراسة جديدة فحص خلالها الباحثون آثار أقدام الإنسان القديم وعمرها 1.5 مليون عاما والمكتشفة في كينيا، عن رؤية جديدة حول كيفية انتقال وتفاعل الإنسان القديم، ووجد الباحثون أن الإنسان القديم سار بنفس النمط الذي يسير به البشر المعاصرون، وعلى الأرجح كانت لديهم سلوكيات اجتماعية شبيهة بالبشر. وتعاون باحثون من معهد "ماكس بلانك" للأنثروبولوجيا التطورية في "لايبزيغ" مع فريق دولي من العلماء لفحص آثار أقدام الإنسان القديم المكتشفة عام 2009 بالقرب من مدينة "ليريت" في كينيا.

تحليل آثار أقدام عمرها 15 مليون عامًا توضح طبيعية مشية الإنسان القديم

 وكشفت الجهود المتواصلة عن مجموعة غير مسبوقة مكونة من 97 مسارًا من 20 شخصًا مختلفين على الأقل يعتقد أنهم جميعا من البشر القدامى، وتم العثور عليها في 5 مواقع مميزة. وأفاد الباحثون أنه لا يمكن تمييز آثار الأقدام التي عثر عليها عن الإنسان المعاصر حافي القدمين من خلال تماثل تشريح القدم. وقال كيفن هاتالا من معهد ماكس بلانك: لقد "أتاح تحليلنا لهذه البصمات بعضا من الأدلة المباشرة الوحيدة لدعم الافتراض الشائع بأن واحدًا على الأقل من أقاربنا الأحفوريين وعمرهم 1.5 مليون عاما ساروا بنفس الطريقة التي نسير بها اليوم"، حيث جادل الباحثون كثيرا بشأن ظهور المشية البشرية المعاصرة بين الإنسان القديم، وكان من الصعب تحديد أنواع هذه الإجابات باستخدام تحليل البيانات الأنثروبولوجية القديمة، إلا أن الاكتشافات في كينيا واستخدام تقنيات تجريبية جديدة أتاحت نظرة فريدة من نوعها على أنماط الحركة والهياكل الاجتماعية للإنسان القديم.

تحليل آثار أقدام عمرها 15 مليون عامًا توضح طبيعية مشية الإنسان القديم

وقاس الباحثون كتلة الجسم على أساس المسارات وتمكنوا من الاستدلال على الجنسين من أفراد متعددين، ما أشار إلى وجود عدة ذكور بالغين في المواقع وهو ما يوحي بتمتع البشر القدامى بالتسامح وربما التعاون، ولفت الباحثون إلى أن هذه الصفة تفصل الإنسان الحديث عن الرئيسيات الأخرى، وتابع هاتلا " ليس شيئا صادما أن نجد دليلا على التسامح المتبادل وربما التعاون بين أشباه البشر الذين عاشوا قبل 1.5 مليون سنة، وخاصة الإنسان القديم ولكن هذه المرة الأولى لرؤية لمحة مباشرة عن هذه الديناميكية السلوكية في وقت عميق".

تحليل آثار أقدام عمرها 15 مليون عامًا توضح طبيعية مشية الإنسان القديم

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تحليل آثار أقدام عمرها 15 مليون عامًا توضح طبيعية مشية الإنسان القديم تحليل آثار أقدام عمرها 15 مليون عامًا توضح طبيعية مشية الإنسان القديم



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

ملكة إسبانيا تخطف الأضواء بفستان ارتدته العام الماضي في قصر لازارزويلا

مدريد - صوت الامارات
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019. وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أ...المزيد

GMT 08:59 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

ريال مدريد يتعثر أمام"سيلتا فيغو" وسقوط زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates