باحثون يُعلنون أنَّ الهرم الأكبر في الجيزة مصاب بخلل في هيكله
آخر تحديث 15:33:20 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أوضحوا أنَّ الجانب الغربي أطول من الشرقي في قاعدته

باحثون يُعلنون أنَّ الهرم الأكبر في الجيزة مصاب بخلل في هيكله

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - باحثون يُعلنون أنَّ الهرم الأكبر في الجيزة مصاب بخلل في هيكله

الباحثون يكشفون عن خطأ في قاعدة الهرم الأكبر
القاهرة - سعيد فرماوي

زعم علماء الآثار أن الهرم الأكبر في الجيزة مزعزع من إحدى الجانبين وتم بناؤه من قبل العبيد للفراعنة منذ أكثر من 4500 عاما وهو المعجزة الوحيدة في العالم القديم التي نجت بحالة سليمة، وكشف الباحثون عن وجود خطأ في هيكل الهرم ما جعل الجانب الغربي منه أطول من الجانب الشرقي بعد إجراء مسح له، وعندما قاس فريق العمل القاعدة لم يجدوها مربعة تماما ما جعل بناء الهرم مصاب ببعض من الخلل من إحدى الجوانب، ويقول الباحثون أنه على الرغم من هذا العيب إلا أنه لا يزال يحظى بمستوى عال من الدقة، وأوضح المهندس غلين داش رئيس مؤسسة البحوث الأثرية الذي نفذ التقويمات مع علماء المصريات كيف استخدم الباحثون "الياسات" لقياس قاعدة الهرم للكشف عن التناقض.

باحثون يُعلنون أنَّ الهرم الأكبر في الجيزة مصاب بخلل في هيكله

وعمل داش مع عالم المصريات مارك لينر لقياس قاعدة الهرم عام 2015، وفي حين أن المتبقي اليوم من الهرم الهائل هو سلسلة من الاحجار الضخمة التي غطت مساحة أكبر من 21 فدانا من الحجارة البيضاء المصقولة، ومع مرور الوقت تم إزالة هذه الأحجار للبناء وترك هيكل الحجر الخام معرض للعوامل المختلفة لآلاف السنين، وتتبع فريق البحث هذه الحجارة التي شوهد القليل منها اليوم والتي تشكل نحو 54 مترًا من الهرم الذي يبلغ محيطه 920 متر، وظلت هذه الحجارة متكسرة لكنها نجت على مرت العصور، ووجد لينر وداش 84 نقطة على طول محيط القاعدة الأساسية للهرم حيث استطاعوا تتبع الخط الأساسي لقاعدة الهرم مع احتمال بنسبة 95% بأن القاعدة تقع بين خطين كحد أعلى وأدنى، وباستخدام الانحدار الخطي استطاع الفريق تقدير متوسط طول جانب الهرم بمقدار 230.363 متر، وكشف الباحثون عن خطأ صغير في البناء بمقدار 14.9 سم ما جعل الجانب الغربي للهرم أطول قليلا من الجانب الشرقي، وعلى الرغم من هذا النقص إلا أن الفريق تعجب من هندسة وتقدم المعماريين المصريين.

باحثون يُعلنون أنَّ الهرم الأكبر في الجيزة مصاب بخلل في هيكله

وكتب داش في تقريره " تشير البيانات إلى امتلاك المصريين مهارات رائع في وقتهم، ونأمل في النهاية في حساب كيفية تأسيس المصريين للهرم بهذه الدقة ونأمل في تعلم الكثير عن الأدوات والتكنولوجيا التي استخدموها"، ويواصل الباحثون الكشف عن أسرار الأهرامات باستخدام التكنولوجيا المتطورة، ومن المتوقع انتهاء مجموعة الباحثين من فحس الهرم الأكبر باستخدم الميونات هذا الشهر، ويستخدم الباحثون المسح لإنشاء خرائط للكشف عن التركيب الداخلي للهرم الذي يبلغ ارتفاعه 146 مترا مشيرين إلى إمكانية استكشاف الأسرار القديمة المدفونة تحت الأحجار، وتخترق الميونات الصخور وغيرها من الكتل وتتوقف في النهاية، وتكمن الفكرة في الحصول على الميونات بعد مرورها خلال الهرم وقياس طاقتها ومسارها، ويمكن بعدها للباحثين تجميع صورة ثلاثية الأبعاد للكشف عن حقيقة الغرف الخفية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يُعلنون أنَّ الهرم الأكبر في الجيزة مصاب بخلل في هيكله باحثون يُعلنون أنَّ الهرم الأكبر في الجيزة مصاب بخلل في هيكله



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - صوت الامارات
خطفت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون، بإطلالتها الساحرة، الأنظار لدى وصولها إلى مسرح نويل كوارد Noël Coward Theatre إلى جانب الأمير وليام، حيث حضرا عرضا خاصا بعنوان "عزيزي إيفان هانسن"، الذي يقام في إطار مساعدة المؤسسة الملكية الخيرية. تألقت كيت بفستان طويل وبغاية الأناقة من مجموعة Eponine صُمّم خصيصاً لها، وتميّز بقماش التويد الأسود والأزرار المرصعة بالكريستالات، وقد لاءم الفستان قوام ميدلتون، إذ إن قصته الـA line ناسبت خصرها النحيف. وأكملت الإطلالة بحذاء Romy البراق من مجموعة Jimmy Choo والذي يبلغ ثمنه £525 وسبق لها أن نسّقته مع عدد من إطلالاتها الأنيقة في مناسبات مختلفة، كما حملت حقيبة كلاتش من الماركة نفسها ومرصّعة أيضا بالكريستالات ويبلغ ثمنها £675. دوقة كمبريدج من محبي صيحة قماش التويد، فقد سبق أن رأيناها متألقة في مناسبات عدة بإطل...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates