عدسة جوهار دشتي تكشف أصعب المَشاهد في الأهواز
آخر تحديث 19:51:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حيث الأنهار المسمومة وحقول القمح القاحلة

عدسة جوهار دشتي تكشف أصعب المَشاهد في الأهواز

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عدسة جوهار دشتي تكشف أصعب المَشاهد في الأهواز

المُصوّرة جوهار دشتي
لندن - ماريا طبراني

وُلدت المُصوّرة جوهار دشتي عام 1980 في مدينة الأهواز، جنوب غرب إيران، بالقرب من الحدود مع العراق، وخلال الأعوام العشرة الأولى من حياتها كان منزلها ساحة معركة في الحرب الوحشية بين الدول المجاورة، وأمضت العديد من أمسيات الطفولة في ملجأ من الغارات الجوية، ونظرت إلى المكان الذي كانت كل ما عرفت عنه أنه تحول إلى ركام، لقد ركز عمل دشتي دائما على تركة الصراع، وهي التداعيات التي تدور بشأن الأهواز، حيث الأنهار المسمومة، وحقول القمح القاحلة، والتأثيرات النفسية.

أقرا ايضًا: جولس جورج فنان نجحت ريشته في تجسيد فوضى الحرب في أفغانستان

وذكرت صحيفة "غارديان" البريطانية أن منذ أول عمل لها منذ 10 أعوام، اقتربت دشتي من هذا التاريخ في فترة ما بعد الصراع ليس كمصورة وثائقية بل كفنانة مفاهيمية، لقد كبرت وهي سائمة من التصوير الصحافي الخارجي، وبدلا من ذلك أرادت أن تستخدم صورها لتحديد مكان "عدم الأمان" المستعصي الذي كان حولها، وبدأت في عرض الصور التي توازي توقعات أحداث الحياة العادية، والاحتفالات بحفلات الزفاف أو أعياد الميلاد، مع المخلفات المستمرة للحرب.

وطوّرت في سلسلة الصور التي وصفتها بلا جنسية، في عامي 2014 و2015، هذه الفكرة مع صور سريالية في الصحراء الإيرانية، كان المقصود من هذه الصور استعارة مجازر صدمة بلادها المستمرة من مقتل مليون إيراني في الصراع، وأيضا ملايين الأشخاص الذين نزحوا في الحروب التي تلت ذلك في المنطقة، حيث استقبلت إيران أكثر من 950 ألف لاجئ في السنوات الأخيرة، معظمهم من أفغانستان، وتوضح هذه الصورة زوجين متشبثين ببعضهما البعض وسط وجود أمتعتهما الدنيوية تحت أشعة الشمس، وهي رمز لهذا الواقع الأخير، حيث تقول دشتي: "أصبحت السماء السقف والجبال جدران منزلهم الجديد، لأن الطبيعة هي المكان الوحيد الذي يؤوي هؤلاء الناس هي الملجأ الدائم"

قد يهمك أيضًا :

تكنولوجيا جديدة تولد الكهرباء من أشعة الشمس لإنارة المنازل ذاتيًا

12 Strong واحد من 70 فيلمًا يرصدون مأساة الحرب الأميركية في أفغانستان

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عدسة جوهار دشتي تكشف أصعب المَشاهد في الأهواز عدسة جوهار دشتي تكشف أصعب المَشاهد في الأهواز



GMT 17:24 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 صوت الإمارات - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 09:11 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

عمرو دياب يبهر جمهوره بالوشم الجديد على ساقه

GMT 23:15 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

الطفلة منة حكاية نجمة "جمباز" عمرها ستة أعوام

GMT 13:07 2020 الإثنين ,27 تموز / يوليو

كيفية تصميم "كوفي كورنر" في منزلك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates