باحثون يُبيّنون أنَّهم اكتشفوا آثار أصابتها بكتيريا بيوفيلم في واشنطن
آخر تحديث 22:08:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أوضحوا أنَّه نوع غامض من الوحل الأسود يصعب إزالته

باحثون يُبيّنون أنَّهم اكتشفوا آثار أصابتها بكتيريا بيوفيلم في واشنطن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - باحثون يُبيّنون أنَّهم اكتشفوا آثار أصابتها بكتيريا بيوفيلم في واشنطن

صورة لأحد الآثار المظلمة بسبب بيوفيلم
واشنطن - يوسف مكي

اكتشف الباحثون نوع غامض من الوحل الأسود الذي يصيب الآثار في جميع أنحاء العالم حيث رصد في نصب لينكولن التذكاري وفي مقابر في واشنطن العاصمة، وأوضح الخبراء أن بكتيريا بيوفيلم التي أظلمت المعالم السياحية في الولايات المتحدة  يمكن أن تتواجد في مواقع عديدة على بعد آلاف الأميال بما في ذلك فيلا هارديان في إيطاليا وأنكور وات في كمبوديا، ويتكون هذا الوحل الأسود من مستعمرات من الكائنات المجهرية، وتحدى الباحثين في محاولة مكافحته مع عدم وجود طريقة معروفة لإزالته بشكل دائم، وأوضحت خدمة الحدائق الوطنية أن بكتيريا بيوفيلم تستقر على الأسطح الحجرية، ومع تآكل المطر ببطء تصبح الأحجار في المعالم الأثرية مثل نصب جيفرسون التذكاري منزل مثالي لهذه المستعمرات، ويقول الباحثون أنه يمكن العثور على هذه البكتيريا في جميع أنحاء العالم وهي تخلق طبقة داكنة فوق الأسطح التي كانت لامعة، ورصدت هذه البكتيريا على قبة توماس جيفرسون التذكارية عام 2006 حتى وصلت إلى المعالم الأثرية في مصر.

باحثون يُبيّنون أنَّهم اكتشفوا آثار أصابتها بكتيريا بيوفيلم في واشنطن

ودرس الخبراء نمو بيوفيلم في نصب جيفرسون التذكاري على مدى العامين الماضيين وسيتم اختبار خيارات العلاج المحتملة قريبا، إلا أنهم أوضحوا أن العمل لن يكون سهلا، وتقول كاثرين ديوي رئيس إدارة الموارد للحدائق التذكارية " علاج بيوفيلم أمر صعب، ولا يوجد هناك طريقة دائمة معروفة لإزالتها وعلينا أن نضمن أن أي علاج لن يلحق المزيد من الأضرار مثل تلك التي لحقت بالرخام اللين في النصب التذكاري ولا تشجع على نمو المزيد منها، نحن نختبر مجموعة متنوعة من تقنيات العلاج للعثور على الخيار الأقل ضررًا على الأحجار والآمن للبيئة والزوار والفعّال من حيث التكلفة".

باحثون يُبيّنون أنَّهم اكتشفوا آثار أصابتها بكتيريا بيوفيلم في واشنطن

وأطلقت NPS مؤخرًا اختبار 10 مبيدات كيميائية مختلفة  في مناطق صغيرة عند قاعدة النصب التذكاري وسيتم رصد آثارها على مدى الأسابيع القليلة المقبلة، وسيتم استكشاف خيارات غير تقليدية بما في ذلك المياه المؤينة وأشعة الليزر، وتسللت هذه المادة ايضا إلى مقبرة أرلينغتون الوطنية في واشنطن ورصدت على مقابر في الكونغرس، وفي حين يطلق على هذه المادة الوحل الأسود إلا أن بيوفيلم في الواقع جافة وفقًا لما لاحظة مارك ألبرت من سي بي إس نيوز عندما زار المنطقة، وبسبب هذه الخاصية يصعب تنظيفها وإزالتها، وأضاف مايك ليترست من خدمة الحدائق " إنه أمر محبط للغاية، إنه أحد الأشياء التي كلما نظرنا فيها نطرح الميد من الأسئلة، لكننا نخرج بالمزيد من الآراء والأفكار وحتى الأن لا يوجد حل دائم معروف للتخلص من بيوفيلم".

باحثون يُبيّنون أنَّهم اكتشفوا آثار أصابتها بكتيريا بيوفيلم في واشنطن

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يُبيّنون أنَّهم اكتشفوا آثار أصابتها بكتيريا بيوفيلم في واشنطن باحثون يُبيّنون أنَّهم اكتشفوا آثار أصابتها بكتيريا بيوفيلم في واشنطن



لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بفساتين جذابة وتساؤلات حول الأجمل بينهن

واشنطن - صوت الامارات
ها هي النجمة كيم كارداشيان kim kardashian تتألق برفقة شقيقاتها ووالدتها باطلالات كاجوال وعصرية في الوقت عينه. فسحرتنا بجرأتها المعهودة واختيارها موضة الملابس الضيقة، في حين تألقت كورتني وكلوي بتصاميم جلدية فاخرة.انطلاقا من هنا، رصدنا لك اناقة النجمة كيم كارداشيان وشقيقاتها باطلالات ساحرة من خلال القطع المميزة التي تمايلن بها. فمن بدت الاجمل؟ في أحدث إطلالة لها في أسبوع الموضة، تمايلت كيم كارداشيان kim Kardashian بموضة اللون الاصفر الفاتح من خلال الفستان الضيق الذي يظهر مفاتن جسمها مع القصة التي تتخطى حدود الكاحل. فهذا التصميم الملفت بالياقة العالية والاقمشة المزمومة خصوصاً على منطقة الصدر جعل اطلالتها في غاية التميز، ولم تتخلى عن الصتدل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية التي تلتف على الكاحل لاستكمال أناقتك. بدورها اختارت والدة ك...المزيد

GMT 00:45 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

رحيل كلينسمان عن هيرتا برلين فرصة لنوري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates