علماء يكتشفون أن السرطان قد تطور نحو التغلب على العلاجات الدوائية
آخر تحديث 01:29:00 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ستؤدي في المستقبل إلى تطوير أنواع جديدة من الأدوية تستهدف خلاياه

علماء يكتشفون أن "السرطان" قد تطور نحو التغلب على العلاجات الدوائية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - علماء يكتشفون أن "السرطان" قد تطور نحو التغلب على العلاجات الدوائية

المرض الخبيث
لندن ـ كاتيا حداد

كشفت دراسة حديثة عن أن "مرض السرطان قد تطور من أجل التغلب على العلاجات الدوائية، عن طريق سرقة إمدادات الدم من أجزاء أخرى من الجسم".
الاكتشاف الجديد قد يؤدي إلى علاجات جديدة والتي يأمل العلماء أن تجعل الاورام أقلَّ مقاومة للدواء. ومن المعروف أن مكافحة السرطان تحتاج إلى إمدادات الدم المستمرة للخلايا للانقسام والنمو والانتشار. وأن معظم الأورام تنمي أوعية دموية جديدة، وذلك للاستفادة من تدفق الدم في الجسم وتوفر لنفسها تغذية من الأوكسجين والمواد المغذية.
ومن أجل معالجة هذه المشكلة، استخدم الأطباء منذ فترة طويلة الأدوية لوقف الأورام من تنمية أوعية دموية جديدة، من أجل تجويع السرطان وقتله. لكنهم وجدوا أن في كثير من الأحيان يصبح السرطان أكثر مقاومة للدواء، إذ يبدأ في النمو مرة أخرى بعد عدة أسابيع.
الآن وقد اكتشف فريق من العلماء في معهد أبحاث السرطان في لندن، أن الأورام تجد إمدادات دم بديلة. وبدلا من الاضطرار إلى الاعتماد على الأوعية الدموية الخاصة بها، هناك أنواع معينة من السرطانات لديها القدرة على السرقة، أو "استمالة" الأوعية الدموية القريبة من الأنسجة السليمة.
ويعتقد العلماء أنه عندما تعاني من نقص إمدادات الدم الخاصة بها، تتحول الأورام قليلا، لتحيط بمنطقة جديدة من الأوعية الدموية مع الخلايا السرطانية.
وقال الباحث الدكتور أندرو رينولدز: "دراستنا هي الأولى التي تظهر أن السرطان يمكن أن يتكيف مع العلاج عن طريق مشاركة الأوعية الدموية من الأنسجة المجاورة كآلية لمقاومة المخدرات. ونحن نأمل في أن نتائجنا ستؤدي في المستقبل إلى تطوير أنواع الأدوية الجديدة التي تستهدف خلايا الخيار المشترك".
وبإجراء الأبحاث على الفئران وجد رينولدز وفريقه أن الفئران المصابة بسرطان الكبد أصبحت مقاومة لعقار "سورافينيب". واكتشفوا أن الأورام التي استجابت للعلاج تعتمد في الاساس على زراعة الأوعية الدموية الخاصة بها، لكنها مقاومة للعلاج عن طريق سرقة الأوعية الدموية الموجودة في الكبد العادي.
وقال الدكتور رينولدز إن "العقارات التي توقف ذلك موجودة بالفعل، ولكن سوف تحتاج اختبارات مكثفة لمعرفة ما إذا كانت آمنة وفعالة".
ويعتقد الباحثون ان دراستهم قد تكون لها انعكاسات ليس فقط لعلاج سرطان الكبد، ولكن أيضا لأنواع السرطان الأخرى بما في ذلك سرطان الثدي والقولون والكلى وسرطان الرئة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يكتشفون أن السرطان قد تطور نحو التغلب على العلاجات الدوائية علماء يكتشفون أن السرطان قد تطور نحو التغلب على العلاجات الدوائية



GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 صوت الإمارات - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 22:22 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام
 صوت الإمارات - ألوان ديكورات منزل رائجة هذا العام

GMT 21:27 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 صوت الإمارات - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 23:30 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 صوت الإمارات - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 03:25 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

كورونا يوقع بمدرب البوسنة قبل مواجهة فرنسا

GMT 03:10 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

تشيلسي يُشرك كانتي في تعويم سفينة قناة السويس

GMT 01:57 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

دي بروين يخطف جائزة رياض محرز في مانشستر سيتي

GMT 05:02 2021 الأربعاء ,10 آذار/ مارس

رئيس "الليغا" يكشف مستقبل صلاح في الدوري

GMT 22:49 2021 الثلاثاء ,09 آذار/ مارس

إيه سي ميلان يدرس تجديد عقد فرانك كيسي حتي 2026
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates