فحص سرطان البروستاتا المنقذ للحياة يحدد الرجال المحتاجين إلى علاج
آخر تحديث 00:57:53 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يُمكن أن يُسبب صعوبة في التبول ومشاكل أخرى أثناء الاتصال الجنسي

فحص "سرطان البروستاتا" المنقذ للحياة يحدد الرجال المحتاجين إلى علاج

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فحص "سرطان البروستاتا" المنقذ للحياة يحدد الرجال المحتاجين إلى علاج

سرطان البروستاتا
واشنطن - صوت الإمارات

غالبًا ما يكون "سرطان البروستاتا" بطيء النمو، غير أن هناك بعض الحالات التي تتميز بكونها أكثر شراسة وخطورة، حيث يُمكن للخلايا السرطانية التي تنتشر من البروستاتة إلى أجزاء أخرى من الجسم، خاصة العظام، كما يُمكن أن يسبب "سرطان البروستاتا" آلام وصعوبة في التبول، بالإضافة إلى مشاكل أثناء الاتصال الجنسي مثل ضعف الانتصاب، إلا أنه يُمكن لفحص "سرطان البروستاتا" المحسن أن ينقذ الأرواح من خلال كشفه عن الأشخاص المعرضين لخطر تكرار الإصابة.

ووجد العلماء أن استخدام جزيء مشع يلتصق بخلايا سرطان البروستات ويضيئها خلال عملية المسح، هو أكثر دقة بنسبة 27% من الطرق المستخدمة بشكل روتيني، حيث تكشف هذه التقنية متى انتشر سرطان البروستات بشكل أكبر في الحوض أو إلى ما بعده، وبالتالي، يحدد الرجال الذين يحتاجون إلى علاج إشعاعي أكثر قوة، أو جراحة أوسع.

ويمكن لخلايا سرطان البروستات المنتشرة أن تتربص بالجسم وتسبب تكرار المرض بعد سنوات. وإذا تم العثور عليها وإزالتها، فإنها تمنع الرجال من الحصول على تشخيص ثان مدمر، حيث وجد الباحثون أن الفحص، الذي يسمى PSMA-PET / CT، اكتشف بشكل صحيح ما إذا كانت خلايا سرطان البروستات انتشرت أم لا في 92% من الرجال، وتم الحصول على النتائج من 295 رجلا وقع تشخيص إصابتهم حديثا بسرطان البروستات الأكثر خطورة، من عشرة مستشفيات أسترالية.

وقال البروفيسور ديكلان ميرفي، المؤلف الرئيسي للدراسة من مركز بيتر ماك كالوم للسرطان: "يعاني واحد من كل ثلاثة مرضى سرطان البروستات من انتكاس المرض بعد الجراحة أو العلاج الإشعاعي"، موضحًا أن ذلك يرجع جزئيا إلى أن تقنيات التصوير الطبي الحالية غالبا ما تفشل في الكشف عن وقت انتشار السرطان.
وفي الدراسة، التي نشرت في مجلة Lancet ، خضع 150 رجلا لعمليات مسح تقليدية والـ145 المتبقون خضعوا لفحص PSMA-PET / CT أولا، ثم تم تبديل عمليات المسح للمقارنة، حيث كان PSMA-PET / CT أكثر دقة، حيث أظهر أولئك الذين انتشر سرطانهم كثيرا لدرجة أنه كان غير قابل للشفاء، وجنبهم الجراحة غير الضرورية، والتي يمكن أن تسبب العجز الجنسي وسلس البول.

كما سلط الضوء على أولئك الذين انتشر سرطانهم في الحوض، مما سمح لـ 7% بإجراء المزيد من الجراحة. وتم إعطاء 7% آخرين علاجا إشعاعيا أكثر قوة، أو علاجا إشعاعيا على مساحة أوسع من أجسامهم.

قد يهمك ايضا:

الأطباء ينصحون بالحديث من القلب للقلب لإعادة الانسجام بين الأصدقاء

حكومة حسان دياب تعلن "التعبئة العامة" لمواجهة "كورونا" واللبنانيون يلتزمون

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فحص سرطان البروستاتا المنقذ للحياة يحدد الرجال المحتاجين إلى علاج فحص سرطان البروستاتا المنقذ للحياة يحدد الرجال المحتاجين إلى علاج



تسبب "كورونا" في إلغاء الكثير من أسابيع الموضة والمهرجانات

بيلا حديد تتألق بـ"جاكيت أصفر" ومعطف قصير في أحدث إطلالاتها

واشنطن - صوت الامارات
إلغاء وإرجاء تلو الآخر، هكذا هو حال أسابيع الموضة والمهرجانات الدولية، في ظل أزمة انتشر فيروس كورونا - لعنة العالمة الجديدة - حتى أن النجمات التزمن منازلهنّ للمساهمة في الحد من انتشاره، ومؤخرًا أعلنت عارضة الأزياء بيلا حديد، أنها تعمل على تصنيع مجموعة من الـ تي شيرت بصيحة الـ tie-dying والتبرّع بالأرباح لمساعدة الأشخاص المتضررين من فيروس كورونا. وقد أطلّت في اليوم التالي في نيويورك، بعدما خرجت من منزلها للتزوّد بالمأكولات. وقد كشفت إطلالة بيلا عن صيحة رائجة كثيرة مؤخراً وهي الجاكيت باللون الأصفر. إذ تألقت حديد بمعطف قصير أصفر، نسّقت معه تي شيرت أسود وسروال جينز. وأنهت اللوك بحذاء رياضي من ماركة New Balance x Aime Leon Dore.المجموعات التي تم عرضها في أسابيع الموضة حول العالم، أثبت أن صيحة الجاكيت الأصفر ستفرض نفسها في ربيع وصيف 2020-2021، بعدما ظ...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 23:32 2020 الأحد ,22 آذار/ مارس

إصابة باولو مالديني ونجله بفيروس كورونا

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا

GMT 04:31 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

سرقة لوحة لـ فان جوخ من أحد متاحف هولندا

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 13:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 12:22 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تعاني من ظروف مخيّبة للآمال

GMT 06:06 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

ابنة هند رستم تُشير إلى مجموعة جديدة من أسرار والدتها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates