البروتينات التي لا تحتوي على اللحوم تعطي أفضل الفوائد
آخر تحديث 17:41:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"البروتينات" التي لا تحتوي على اللحوم تعطي أفضل الفوائد

"البروتينات" التي لا تحتوي على اللحوم تعطي أفضل الفوائد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "البروتينات" التي لا تحتوي على اللحوم تعطي أفضل الفوائد

اللحوم البيضاء والحمراء
لندن - صوت الامارات

أظهرت دراسة حديثة أن تناول اللحوم البيضاء، وبخاصة الدجاج، له آثار سلبية على القلب تماما مثل اللحوم الحمراء، وفندت نتائج الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، الفكرة السائدة عند غالبية الناس، والتي تؤكد أن تناول اللحوم البيضاء لا يضر بصحة الإنسان.

وأظهرت الدراسة أن اللحوم البيضاء والحمراء لهما المخاطر نفسها على الإنسان، إذ إن كليهما يزيدان من مستويات الكوليسترول "الضار" في الدم، ما يضاعف فرص الإصابة بأمراض القلب.

صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، نقلت عن كبير الباحثين في جامعة كاليفورنيا، رونالد كراوس قوله "كنا نتوقع أن يكون للحم الأحمر تأثير سلبي على مستويات الكوليسترول في الدم أكثر من اللحوم البيضاء، لكن نتائج بحثنا أذهلتنا، فتأثير اللحوم الحمراء والبيضاء السلبية متساوية، والاثنان يحتويان الكثير من الدهون المشبعة".

في المقابل، أكدت ذات الدراسة التي نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية، أن البروتينات التي لا تحتوي على اللحوم مثل الخضروات ومنتجات الألبان والبقوليات، بما في ذلك الحبوب، تعطي أفضل الفوائد، وهي معدلة للكوليسترول.

وافترض أخصائيو التغذية أن نسبة الدهون المشبعة المرتفعة عمومًا في اللحوم الحمراء تساهم في مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية "ومع ذلك لم يختبر أحد هذه النظرية بشكل كافٍ وهذا هو سبب انتشار الاعتقاد القديم" وفقًا للقائمين على الدراسة.

وتم فحص أكثر من 100 رجل وامرأة يتمتعون بصحة جيدة تتراوح أعمارهم بين 21 و65 عامًا، اختيروا عشوائيا.

قام المشاركون الذين امتنعوا عن تناول الكحول طوال فترة الدراسة، بتجربة ثلاث حميات، بداية باختبار حمية اللحوم الحمراء، ثم حمية اللحوم البيضاء، فحمية النظام الخالي من اللحوم تماما، واستمر كل نظام غذائي أربعة أسابيع، تخللته "فترة غسيل".

أظهرت نتائج الدراسة أن البروتينات النباتية لها تأثير صحي على نسبة الكوليسترول في الدم، وفي الوقت نفسه، كانت آثار اللحوم البيضاء والحمراء على مستويات الكوليسترول لدى المشاركين متطابقة عندما كانت مستويات الدهون المشبعة مكافئة.

لذا، فإن المشاركين الذين اتبعوا نظامًا غذائيًا غنيًا بالدهون المشبعة، كانت لديهم مستويات أعلى من الكوليسترول الكلي والكوليسترول المنخفض الكثافة مقارنة مع أولئك الذين تناولوا نظامًا غذائيًا منخفض الدهون المشبعة، بغض النظر عن مصدر البروتين.

الباحثون خلصوا إلى أنه "لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية في تركيزات جزيئات الكوليسترول الكبيرة والمتوسطة والصغيرة في دم المشاركين بين وجبات اللحوم الحمراء واللحوم البيضاء" وبالتالي فتأثيرهما على صحة الإنسان سواء

قد يهمك ايضا

"الطماطم" في وجبة العشاء تقلل فرص الوفاة المبكرة

"الالتهابات" وراء ارتباط أمراض القلب بالاكتئاب

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البروتينات التي لا تحتوي على اللحوم تعطي أفضل الفوائد البروتينات التي لا تحتوي على اللحوم تعطي أفضل الفوائد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البروتينات التي لا تحتوي على اللحوم تعطي أفضل الفوائد البروتينات التي لا تحتوي على اللحوم تعطي أفضل الفوائد



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تثير الجدل بسبب عدم ارتداء قبعة رأس

لندن - كاتيا حداد
وصلت الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، الإثنين، بصحبة زوجها، الملك فيليم-ألكسندر، إلى المملكة المتحدة لحضور مراسم حفل "فرسان الرباط" في كنيسة سانت جورج بقلعة ويندسور، بحضور الملكة إليزابيث الثانية ولفيف من أفراد العائلات الملكية في بريطانيا وأوروبا. ولفتت ماكسيما الانتباه إليها بفضل إطلالتها التي جاءت باللون الوردي، ولعل أبرز ما علّق عليه المتابعون على السوشيال ميديا بمجرد نشر بعض الصور لها من المراسم هو عدم ارتدائها قبعة رأس في البداية، ما بدا غريبًا بالنسبة للمتابعين بعض الشيء، وهو الأمر الذي تداركته ماكسيما لاحقًا، بعد ظهورها مجددًا في فترة ما بعد الظهيرة. واختارت ماكسيما لإطلالتها فستانًا على شكل رداء مزوّد بحزام ورقبته مصممة من أعلى على شكل حرف V، وجاء ليُبرز قوامها الطويل الممشوق، وأكملت طلتها بانتعالها حذاءً مح...المزيد

GMT 13:17 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
 صوت الإمارات - عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019

GMT 18:58 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند
 صوت الإمارات - اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند

GMT 19:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل

GMT 12:09 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
 صوت الإمارات - كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 19:26 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"
 صوت الإمارات - أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"

GMT 10:56 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف
 صوت الإمارات - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 11:31 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
 صوت الإمارات - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 12:42 2019 الأربعاء ,22 أيار / مايو

المنتخب الموريتاني يستعرض قميصه المخصص للكان

GMT 18:23 2019 الجمعة ,17 أيار / مايو

قميص بايرن ميونيخ يكشف مصير خاميس رودريغيز

GMT 10:06 2019 الثلاثاء ,14 أيار / مايو

ممر شرفي لصاحب أجمل الأهداف في تاريخ كرة القدم

GMT 01:42 2019 الأربعاء ,15 أيار / مايو

باريس سان جيرمان يحاول ضم الفرنسي غريزمان
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates