فرتوني يؤكد أن بعض المجتمعات مهددة بتراجع فنونها
آخر تحديث 16:24:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشف لـ"صوت الامارات" عن معاناة الثقافة الشعبية الجزائرية

فرتوني يؤكد أن بعض المجتمعات مهددة بتراجع فنونها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فرتوني يؤكد أن بعض المجتمعات مهددة بتراجع فنونها

مولود فرتوني الباحث في الثقافة الشعبية
الجزائر ـ ربيعة خريس

أكد الباحث في الثقافة الشعبية والروائي الجزائري، مولود فرتوني، معاناة الثقافة الشعبية الجزائرية من التهميش الأكاديمي، وسبب تلك المعاناة هو مخابر البحث التي لا يتم تخصيص  ميزانيات لها رغم أن هناك مجالات عديدة في الثقافة الشعبية، ويمكن لهذه البحوث أن تحل بعض الغموض خاصة في مجالي التاريخ والمجتمع.

وذكر الروائي مولود فرتوني، في حوار خاص لـ" صوت الامارات "، وهو ابن الحي الشعبي "انكوف" التابع لمحافظة تمنغست أقصى جنوب الجزائر، والحاصل على الليسانس من قسم اللغة العربية وآدابه ورئيس فرع اتحاد الكتاب الجزائريين والرابطة الوطنية للأدب، ومستشار ثقافي ومدون في الثقافة الشعبية: "أن العادات والتقاليد لم يتمكن الباحثين الجزائريين في الثقافة الشعبية الجزائرية من البحث فيها، وإذا لم تبحث فيها فلن تفهم المجتمع الأمازيغي والتارقي بشكل أكبر".

فرتوني يؤكد أن بعض المجتمعات مهددة بتراجع فنونها

ومن بين أهم البحوث التي قام بها المدون في الثقافة الشعبية، بحث يتعلق بأهم العازفين على المزمار "التارقي" والمعروفة بآلة "تازمارت"، وأكد مولود فرتوني، أن العازفين على هذه الألة المنتشرة بكثرة في صحراء الجزائر، لا تخلو منهم قبيلة ولا عشيرة، وهم متواجدون في كل عائلة أو بيت، ولكن بعد التأمل وإجراء بحوث تبين أن هذه الآلة لو بقيت بين أنامل الكبار ولم يتلقفها الأبناء فهي آيلة للزوال لا محالة، والمجتمعات تعاني من حالة تراجع في فنونها، ومالم تدركها الدراسات الفنية وخاصة في الفنون الشعبية.

وأضاف مولود فرتوني، أنه حاول أن يجسد جزءا من أفكاره عن الثقافة الشعبية الجزائرية، في رواية كتبها عنونها بـ"سرهو"، والتي تعتبر تجربته الأولى في ميدان الكتابة، فتحت له مجالًا أوسع للتعبير عن أفكاره وأحاسيسه، بخلاف الشعر كونه يستند على الوزن والقافية.

وأوضح الروائي الجزائري، أن الرواية تعبر عن مخاضات كبرى كالمدينة والإنسان يبحث في خضمها عن ذاته، وسرهو، تحكي عن قصة حب "ميمون" المعلم الشقي الذي يكدّ ويحترق لأجل لقمة عيش عائلته ومتعة اللقاء بتينهينان التي كفلها رفقة خالتها أميناتا التي تزوجها بعد أن فقدت تينهينان أبويها إثر حادث مرور.

وقد تزامن ذلك مع تخرج ميمون من الجامعة، وكانت تربطه بماضيه البعيد من خلال أسئلتها الفضولية المتواصلة عن الزمن الجميل الممزوجة بمختلف الإيقاعات بكل تفاصيل النقاء والبراءة على امتداد الأهقار الشاسع.

سرهو في مدلولها اللغوي تعبر عن الأوجه المختلفة للإنسان التارقي المهووس بالجمال، الشرف، الفضيلة، المروءة، وكل السمات الأخلاقية التي تعكس حقيقة هذا "السرهو" الشبيه بالبلور ذي الأوجه الدلالية المتعددة.

وبخصوص الدعوة لتأسيس أرشيف خاص بالثقافة الشعبية الجزائرية، قال مولود فرتوني: "منذ مدة وأنا أسمع هذه الدعوة في كل مرة أجدها غير جادة، وهناك أساتذة دعوا لأطلس الثقافة الشعبية ولكنهم بقوا رهن الواقع، فهناك صراعات عديدة في مجال الثقافة الشعبية ومن المفروض أن يبتعد الباحث الجزائري عن هذه الصراعات ويعمل على خدمة الثقافة الشعبية فقط".
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فرتوني يؤكد أن بعض المجتمعات مهددة بتراجع فنونها فرتوني يؤكد أن بعض المجتمعات مهددة بتراجع فنونها



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:01 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 12:14 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الثور الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 10:58 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 11:33 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الميزان الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 11:31 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج العقرب الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 21:01 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار السجائر في الإمارات بعد تطبيق الضريبة الانتقائية

GMT 21:41 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

سمر غرايبة تبرز وصفتها السحرية للنجاح في المجال الإعلامي

GMT 01:32 2016 الجمعة ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

برج العنزة..خجول وحساس وكريم تجاه الأشخاص الذين يحبونه

GMT 23:53 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

إصابة الإعلامي المصري وائل الإبراشي بكورونا

GMT 19:33 2019 الأربعاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

صدور ترجمة "تعلم الصلاة في عصر التقنية" من دار مصر العربية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates