انطلاق فعاليات الملتقى الدولي الرابع لتفاعل الثقافات الأفريقية بمشاركة باحثين
آخر تحديث 13:58:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أوضح هشام عزمى أن القاهرة فتحت ذراعيها لكل مثقف ومفكر وفنان

انطلاق فعاليات الملتقى الدولي الرابع لتفاعل الثقافات الأفريقية بمشاركة باحثين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - انطلاق فعاليات الملتقى الدولي الرابع لتفاعل الثقافات الأفريقية بمشاركة باحثين

الملتقى الدولي الرابع لتفاعل الثقافات الأفريقية
القاهرة - صوت الامارات

نطلقت اليوم، وقائع الجلسة الافتتاحية لفعاليات الملتقى الدولي الرابع لتفاعل الثقافات الأفريقية " تحت عنوان الثقافات الأفريقية في عالم متغير"، بحضور أكثر من 70 باحثا وباحثة، والدكتور حلمى شعراوي رئيس الملتقى، والدكتور هشام عزمي الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة.

وقال الدكتور هشام عزمي أمين عام المجلس الأعلى للثقافة: "ها هي مصر تعود لاحتضان ملتقى أفريقيا، وكيف لا وهي حاضنة الثقافة العربية والأفريقية على مدى تاريخها وهى التي فتحت ذراعيها لكل مثقف ومفكر وفنان ومبدع من القارة السمراء".

وأكد على أن الملتقى الذي يجتمع من خلالة نخبة من المثقفين والمفكرين والإعلاميين من كافة ربوع القارة شرقها وغربها، وشمالها وجنوبها، يجتمعون لمناقشة موضوعات وقضايا تتعلق بالشأن الثقافي الأفريقي وطرح خصوصياته واتجاهاته بغية الوصول إلى أفضل صيغة للحوار الإيجابي بين المثقفين والتواصل بين المبدعين وهو أمر نراه حتميا في هذا الوقت الراهن.

 وتابع: الملتقى الدولى الرابع لملتقى الثقافات الأفريقية، ناقش على مدى ثلاث ملتقيات سابقة، العديد من القضايا والموضوعات، موضحًا أن بدايتها كان في عام 2010 بمشاركة خمسين باحثا ومفكرا من معظم دول أفريقيا بالإضافة إلى ثمانين باحثا ومفكرا مصريا، كما تم تنظيم مناقشات مفتوحة من خلال عقد موائد مستديرة ناقشت كل واحدة منها قضية من القضايا الملحة آنذاك.

وأضاف أنه إلى جانب ما سبق تم تنظيم عدد من الأنشطة الثقافية على هامش الملتقى كمعارض للكتاب ونماذج من الصناعات الأفريقية التي تعبر عن الخصوصية الثقافية لكل بلد، بالإضافة إلى إقامة أمسيات شعرية وفنية بالبيوت الأثرية وتنظيم عدد من الرحلات الترويجية للضيوف للتعرف على الثقافة المصرية وعراقة القارة الأفريقية.

وأشار إلى أن الدورة الثانية للملتقى التي عقدت عام 2015 تحت عنوان "الهوية في الآداب والفنون الأفريقية"، واستمرت فعاليات دورة الملتقى ثلاثة أيام بمشاركة أكثر من 20 دولة أفريقية وعبر عشرين جلسة بحثية وثلاث مواد مستديرة انتهت بالخروج إلى عدد من التوصيات التي اتفق عليها المشاركون، من ضمنها التأكيد على دورية انعقاد الملتقى، وهو ما يتم بالفعل حاليا.

قد يهمك أيضًــــــــــا:

إيناس عبد الدايم تشهد انطلاق مهرجان القاهرة الدولي للجاز الخميس المقبل

وزيرة الثقافة تؤكد أن دار الأوبرا أسهمت في بناء وعي المجتمع

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انطلاق فعاليات الملتقى الدولي الرابع لتفاعل الثقافات الأفريقية بمشاركة باحثين انطلاق فعاليات الملتقى الدولي الرابع لتفاعل الثقافات الأفريقية بمشاركة باحثين



ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتلفت الانتباه بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون. وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا. بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخل...المزيد

GMT 13:01 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 صوت الإمارات - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 06:56 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

مورينيو يؤكد أن مصلحة توتنهام أهم من اللاعبين

GMT 07:01 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

ساديو ماني يقتنص جائزة لاعب الشهر في ليفربول

GMT 06:47 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيتر كراوتش يهاجم صلاح ويصفه بـ "الأناني"

GMT 04:04 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض نسخة مصغرة من "جدارية عام زايد» في "وير هاوس 48"

GMT 07:45 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

دي ليخت يتوج بجائزة «كوبا» لافضل لاعب تحت 21 عاما

GMT 01:20 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

متحف أميركي يدعى امتلاكه أقدم صورة معروفة تصور العبيد

GMT 11:02 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

وصلة رقص جريئة لفيفي عبده تغضب متابعيها على "إنستغرام"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates