ندى حيدر لـمصر اليوم دخلت برسوماتي إلى عمق الذات الإنسانية
آخر تحديث 16:24:47 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ندى حيدر لـ"مصر اليوم": دخلت برسوماتي إلى عمق الذات الإنسانية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ندى حيدر لـ"مصر اليوم": دخلت برسوماتي إلى عمق الذات الإنسانية

بيروت ـ ماهر عيسى

كشفت الفنانة اللبنانية ندى حيدر عن أن تجربتها الفنية من خلال معرضها الثاني تطورت حيث جمعت في لوحاتها ما بين الفن المعاصر والقديم، حيث دخلت برسوماتها إلى عمق الذات الإنسانية بدل التلهي بالقشور السطحية لمعنى الحياة، عبر التأمل الصرف بلغة شفافة وألوان عصرية، لافتة إلى أن المواضيع التي تطرقت إليها في لوحاتها تنوعت بين الحكمة والسكون والوجود الذي يخرج من المطلق واللامحدودية، معتبرة أنها لعبت على التناقضات الموجودة داخل الإنسان، ودعوته إلى تحقيق التوازن من خلال عملها على الظل والضوء في آنٍ والأمكنة والطقوس. وقالت الفنانة ندى حيدر في لقاء مع "مصر اليوم إن معرضها الثاني هو خطوة ثانية في حياتها الفنية، ومن خلال لوحاتها التي بلغ عددها ثمانية وثلاثين لوحة عبرت ندى عن التنوع الموجود في جوانب الحياة، وأظهرت الرحلة نحو مصدرها بطرق متعددة، خصوصًا من خلال اليوغا وراقصي الدراويش أو الرقص الصوفي، ومفهوم رقصاتهم التي تعبر عن التجلي والترقي نحو الخالق. أما المواضيع التي تطرقت إليها في لوحاتها فقد تنوعت بين الحكمة والسكون والوجود الذي يخرج من المطلق واللامحدودية، وأضافت إلى لوحاتها التي تميزت بألوان نارية ودافئة في الوقت نفسه الأحرف والخط الديواني، أو ما يعرف بالكاليغرافي، وتشير ندى إلى أن إدخال هذا النمط الجديد على رسوماتها يعني إقفال فصل آخر من رحلة الحياة. وتميز المعرض بلوحات من الأحجام المتنوعة والرسومات نفذت بتقنية عالية الجودة، إن كانت زيتية أو مائية, حيث كشفت ندى على أقمشة لوحاتها عوالم التصوف بطريقة مباشرة وغير مباشرة، من خلال الحركات الإيقاعية لدوران الجسم المتصلة بابتهال الروح وتحررها وسموّها، وصولاً إلى ما يسمى بالوجد. وتؤكد الفنانة حيدر أن تجربتها الفنية من خلال معرضها الثاني تطورت حيث جمعت في لوحاتها ما بين الفن المعاصر والقديم، حيث دخلت برسوماتها إلى عمق الذات الإنسانية بدل التلهي بالقشور السطحية لمعنى الحياة، عبر التأمل الصرف بلغة شفافة وألوان عصرية. واعتبرت أنها لعبت على التناقضات الموجودة داخل الإنسان، ودعوته إلى تحقيق التوازن من خلال عملها على الظل والضوء في آنٍ والأمكنة والطقوس. وفي ردها على سؤال عن نشاطاتها المستقبلية أشارت ندى إلى أنها تعمل على مواضيع تعبيرية أخرى، وتقنيات جديدة، من أجل تطوير أعمالها الفنية المقبلة. ويذكر أن الفنانة اللبنانية ندى حيدر درست الحقوق، واتخذت من العاصمة المصرية القاهرة مقرًا لها ولفنها منذ أواخر التسعينات, حيث كانت الفرصة لإعادة صقل وتطوير موهبتها في الرسم إلى جانب تعليمها للتأمل التجاوزي أو ما يعرف بـ "meditation"، وهي تقنية للتطوير الذاتي، وترتكز على المعرفة الهندية القديمة. وكان أول معرض لها في العام 2011 تحت عنوان "التوحيد Oneness" إذ عبرت ندى من خلال رسوماتها عن البعد والحس الروحي للحياة، والتي تؤمن بها بقوة. وأقامت معرضها الثاني في العام 2013 في القاهرة أيضًا، وهو إمتداد لمعرضها الثاني، والذي استمر على مدى أسبوع، تحت عنوان "الحكمة Wisdom".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ندى حيدر لـمصر اليوم دخلت برسوماتي إلى عمق الذات الإنسانية ندى حيدر لـمصر اليوم دخلت برسوماتي إلى عمق الذات الإنسانية



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - صوت الإمارات
تستمر فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الخامسة لهذا العام، وقد شهد اليوم الثالث حضوراً لافتاً للنجمات على السجادة الحمراء، عنونته إطلالات متفاوتة في أناقتها وجرأتها.استطاعت النجمة منى زكي أن تحصد النسبة الأكبر من التعليقات الإيجابية على إطلالتها التي تألفت من شورت وبوستيير وسترة على شكل كاب مزيّنة بالشراشيب من توقيع المصمّمة المصرية يسرا البركوكي. تميّز هذا الزيّ بلونه الميتاليكي الفضي الذي أضفى إشراقة لافتة على حضورها. اختارت النجمة درّة رزوق لإطلالتها في اليوم الثالث من المهرجان فستاناً مصنوعاً من قماش الساتان باللون الزهري بدرجته الهادئة. يتميّز الفستان الماكسي بتصميمه الخلفي إذ يأتي الظهر من قماش شفاف ومطرّز بالكامل، وينسدل منه ذيل طويل من قماش الفستان ولونه. اختارت بشرى في هذه الليلة إطلالة بسيطة وناعمة إ...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 20:01 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 12:14 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الثور الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 10:58 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 11:33 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الميزان الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 11:31 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج العقرب الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 21:01 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار السجائر في الإمارات بعد تطبيق الضريبة الانتقائية

GMT 21:41 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

سمر غرايبة تبرز وصفتها السحرية للنجاح في المجال الإعلامي

GMT 01:32 2016 الجمعة ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

برج العنزة..خجول وحساس وكريم تجاه الأشخاص الذين يحبونه

GMT 23:53 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

إصابة الإعلامي المصري وائل الإبراشي بكورونا

GMT 19:33 2019 الأربعاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

صدور ترجمة "تعلم الصلاة في عصر التقنية" من دار مصر العربية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates