تراجع طموح بريطانيا لدعم تعليم الفتيات الأكثر فقرًا
آخر تحديث 03:05:57 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وسط دعوات تطالب تريزا ماي بوضع كبار السن في الاعتبار

تراجع طموح بريطانيا لدعم تعليم الفتيات الأكثر فقرًا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تراجع طموح بريطانيا لدعم تعليم الفتيات الأكثر فقرًا

تعليم الفتيات الأكثر فقرًا في العالم
لندن - ماريا طبراني

كشف تقرير جديد عن مشروع للمساعدات الخارجية البريطانية بغرض تعليم الفتيات الأكثر فقرًا في العالم عن ذهاب الأموال إلى تعليم الأولاد، حيث ضخّ المسؤولون 238 مليون جنيه استرليني في برنامجٍ يهدف إلى منح الفتيات في باكستان إمكانية الوصول إلى المدرسة إلا أن تقريرًا آخر صدر عن اللجنة المستقلة للكشف عن تأثير المعونة "ICAI" أكّد ذهاب المزيد من الأموال إلى الأولاد، وشكك في إنفاق أموال المساعدات البريطانية على التعليم في المدارس الخاصة للأطفال في الدول الخارجية 

وأشارت اللجنة إلى تراجع طموح المساعدات البريطانية الخارجية في تثقيف الفتيات الأكثر فقرًا حيث يتم التركيز على الأولاد بدلًا منهن، ويأتي التقرير وسط دعوات تطالب رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي لوضع كبار السن في الاعتبار وتحويل ميزانية المساعدات الضخمة "12 بليون جنيه استرليني" للمساعدة في معالجة أزمة الرعاية الاجتماعية 

وذكرت مفوضة اللجنة المستقلة للكشف عن تأثير المعونة، تينا فهم أن "هناك 92 مليون فتاة عالميًا متسربة من التعليم والتزمت الحكومة البريطانية التزامًا قويًا لمعالجة هذه الأزمة لكنها تناضل للتركيز على الفتيات"، والقت تينا باللوم على ضعف الأداء، مشيرة إلى أنه "يعني ذلك أن الفتيات الذين هم في حاجة ماسّة إلى التعليم يصعب عليهم الوصول له، فالبرامج المصمّمة لمعالجة هذه القضية أداؤها ضعيف في مسألة التركيز على الفتيات"

وتحدّث التقرير عن التخلّي في بعض الحالات عن أهداف دعم الفتيات تمامًا، وسط حاجة ملحّة إلى وجود توجيه استيراتيجي لمعالجة هذا الأداء الضعيف، ويهدف هذا المشروع في باكستان إلى مساعدة الفتيات غير المتعلمات بقسائم تسمح لهم في الالتحاق بمدارس خاصة، إلا أن القسائم التي تم توزيعها على الفتيات أقل من تلك التي تم توزيعها من أجل مدارس البنين، وأفاد التقرير أنه "وفقا لوزارة التنمية الدولية البريطانية تم توزيع 43% فقط من القسائم على الفتيات على الرغم من أن الفتيات المتسربات من التعليم يشكلون نسبة أكبر"، وكان هناك مشكلة مماثلة في جنوب السودان حيث فشل برنامج التعليم بقيمة 64 مليون جنيه استرليني في الوصول إلى ما يكفي من الإناث، ووجد التقرير أن "البرنامج لم يضمن استخدام المدارس المنح لتشجيع تعليم الفتيات" 

وأوضحت اللجنة أن وزارة التنمية الدولية البريطانية تفتقر إلى أدلة قوية لتوجيه قراراتها لدعم المدارس الخاصة، وتدعم وزارة التنمية الدولية البريطانية المدارس الخاصة منخفضة التكلفة في دول مثل باكستان وتنزانيا وكينيا، وتوسعت هذه المدارس بشكل سريع في السنوات الأخيرة ما أتاح وسيلة بديلة للوصول إلى الفتيات المهمشات، وتفتقر الوزارة إلى الأدلة على القيمة والفعالية مقابل المال من خلال المدارس الخاصة، وسط مخاوف متزايدة من أضرار للتعليم الخاص على التعليم العام، ودافع متحدث باسم وزارة التنمية الدولية عن مشروع باكستان أنه كان يستهدف الفتيات والفتيان، مبيّنًا أن بريطانيا هي دولة رائدة عالميًا عندما يتعلقا الأمر بتحسين حياة الفتيات الأكثر فقرًا في العالم".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تراجع طموح بريطانيا لدعم تعليم الفتيات الأكثر فقرًا تراجع طموح بريطانيا لدعم تعليم الفتيات الأكثر فقرًا



أزياء تجمع بين الأناقة والرقي لرمضان 2021 من وحي النجمات

واشنطن - صوت الإمارات
مع حلول شهر رمضان المبارك، تبحث أغلب النساء عن إطلالة فخمة ومحتشمة، تجمع بين الأناقة والرقي، للظهور بها في الخروجات اليومية، سواء أثناء الذهاب إلى العمل، أو خلال المشاوير النهارية، أو في حال استقبال العزومات في المنزل أو خارجه من وحي النجمات العربيات، لتظهري بإطلالة فخمة وراقية في خروجاتك اليومية:رغم قلة ظهورها الإعلامي، وحرصها على عدم نشر الكثير من الصور الشخصية لها عبر صفحتها الرسمية على موقع إنستجرام، إلا أن شريهان تستطيع دائماً أن تخطف الأنظار إليها بإطلالاتها الراقية والمميزة. ويُمكنكِ أن تستوحي هذه الإطلالة الناعمة من شريهان، لخروجاتكِ الرمضانية، بتنسيق تنورة طويلة بتصميم A line، ذات نشقات مُطبعة بالزهور والرسمات الهندسية، باللونين الأبيض والأسود، مع قميص أبيض أو باللون الأوف وايت.ونسقت شريهان مع إطلالتها الأنيقة...المزيد

GMT 23:53 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية
 صوت الإمارات - سراويل فضفاضة مناسبة لإطلالاتكِ الرمضانية

GMT 23:27 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة
 صوت الإمارات - جددي ديكور بيتك بلمسات بسيطة وغير مكلفة

GMT 03:19 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

إطلاق "أكاديمية سكاي نيوز عربية" للتدريب الإعلامي
 صوت الإمارات - إطلاق "أكاديمية سكاي نيوز عربية" للتدريب الإعلامي

GMT 22:30 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة
 صوت الإمارات - صيحات صيفية عليكِ اتباعها لمواكبة الموضة

GMT 23:34 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان
 صوت الإمارات - ماليزيا وجهة إسلامية تستقطب السياح في رمضان

GMT 23:25 2021 الثلاثاء ,20 إبريل / نيسان

مجموعة من أفكار الديكور لغرف النوم باللون الكريمي
 صوت الإمارات - مجموعة من أفكار الديكور لغرف النوم باللون الكريمي

GMT 08:09 2021 الأحد ,14 آذار/ مارس

بشرى سارة لجماهير الدوري الإنجليزي
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates