الوليد بن طلال يكشف عن دعمه للجهود العالمية لمكافحة كورونا
آخر تحديث 16:27:15 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وضع العديد من الأصول التي يمتلكها تحت تصرف السعودية

الوليد بن طلال يكشف عن دعمه للجهود العالمية لمكافحة "كورونا"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الوليد بن طلال يكشف عن دعمه للجهود العالمية لمكافحة "كورونا"

الملياردير السعودي الوليد بن طلال
الرياض - صوت الإمارات

نشر الملياردير السعودي الوليد بن طلال، تغريدة أعلن فيها دعمه الجهود العالمية لمحاربة فيروس كورونا بما يزيد عن 112 مليون و500 ألف ريال سعودي، ما يعادل 30 مليون دولار أمريكي.وبحسب منظمة الوليد للإنسانية، يأتي إعلان تخصيص 30 مليون دولار أميركي لمحاربة انتشار فيروس كورونا بعد أن وضع الوليد بن طلال آل سعود العديد من الأصول التي يمتلكها، تحت تصرف الحكومة السعودية لدعم جهود المملكة في مكافحة انتشار فيروس كورونا.

وتواصل المؤسسة دعم منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث تم تخصيص قسم كبير منه لدعم عدة مبادرات عبر المنطقة، بما في ذلك تقديم تبرعات لموائل الأمم المتحدة لتحسين شبكة المياه والصرف الصحي وتعزيز مفهوم النظافة الصحية في المجتمعات الأشد حاجة، بالإضافة إلى بناء المنازل وإعادة تأهيل المساكن المتضررة للمساعدة في معالجة مشكلة الاكتظاظ السكاني في الأحياء الفقيرة وتطبيق التباعد الاجتماعي.

وعن هذا الإعلان، قال الوليد بن طلال: "لقد أصبح من المهم الآن أكثر من أي وقت مضى، وخصوصاً في هذا الوقت الذي نواجه فيه جميعنا هذه الأزمة غير المسبوقة، أن نجمع مواردنا معا في المعركة ضد فيروس كورونا. وفي الوقت الذي تكافح فيه العديد من الدول المتقدمة لمواجهة هذه الجائحة، يجب علينا ألا ننسى البلدان النامية في أفريقيا والدول الأكثر حاجة في الشرق الأوسط".

وتابع ابن طلال "يمتد تاريخ مؤسسة الوليد للإنسانية في دعم المبادرات التنموية والإنسانية الموجهة للأشخاص الأشد حاجةً وتقديم العون لهم إلى 40 عاماً، ونؤكد بأننا سنواصل هذه المسيرة في مواجهة هذه الجائحة".

وتدعم مبادرات الوليد بن طلال العديد من المساعي في جميع أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا لدعم المجتمعات والحد من انتشار فيروس كورونا، وستعمل مؤسسة الوليد للإنسانية جنبا إلى جنب مع مؤسسة بيل وميليندا غيتس لتمويل عدد من المشاريع، والتي تشمل تخصيص مبالغ للمراكز الأفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، التمويل الذي سيسمح ببناء مختبرات تشخيص إضافية وزيادة قدرات الاختبار في جميع أنحاء القارة.

بالإضافة إلى ذلك، تعمل المؤسسة على تعزيز علاقتها الحالية مع مؤسسة "سبلاش"، وذلك بهدف توفير المياه النظيفة وزيادة الوعي بأهمية غسل اليدين في المناطق الريفية والحضرية في جنوب آسيا وأفريقيا.

يذكر أن مؤسسة الوليد للإنسانية ترتبط بشراكة مع التحالف العالمي للقاحات والتحصين منذ أربع سنوات، وتهدف المؤسسة من خلال هذه الشراكة إلى دعم البحث العلمي الساعي للحد من تفشي الأمراض في المستقبل عبر تقديم الدعم المادي لمبادرة "إنفيوز" لتوفير إمكانية الحصول على اللقاحات للجميع وابتكار حلول للوصول إلى المناطق النائية، كما تم تخصيص مبلغ لدعم منظمة الصحة العالمية وتعزيز قدرتها الشرائية الحالية لتأمين مستلزمات الطوارئ بسرعة وبناء مخزون عالمي.

قد يهمك ايضا 

رئيس البنك الدولي يتوقّع ركودًا عالميًا ضخمًا بسبب انتشار فيروس "كورونا"

البنك الدولي وباء كورونا قد يتسبب في أول ركود في إفريقيا منذ 25 عاما

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الوليد بن طلال يكشف عن دعمه للجهود العالمية لمكافحة كورونا الوليد بن طلال يكشف عن دعمه للجهود العالمية لمكافحة كورونا



GMT 17:24 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 صوت الإمارات - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 18:57 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 16:41 2020 الخميس ,30 إبريل / نيسان

فساتين زفاف فخمة سعودية

GMT 02:35 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على مناطق الفلل السكنية الآكثر طلبًا في مدينة دبي

GMT 03:44 2018 الأحد ,16 أيلول / سبتمبر

هاتف Huawei Y7 Prime 2018 سعر ومواصفات

GMT 14:56 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

السعال من الأمور المفاجئة التي تسبب الإغماء

GMT 17:46 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

محمد بن راشد ينعي الشيخة شيخه بنت سعيد بن مكتوم آل مكتوم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates