مجموعة أوبك  تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط
آخر تحديث 19:18:39 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
أخر الأخبار

مجموعة "أوبك +" تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مجموعة "أوبك +" تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط

منظمة أوبك+
الرياض ـ صوت الامارات

تدرس مجموعة "أوبك +" لمنتجي النفط، تخفيفا متواضعا لقيود الإنتاج في أبريل/ نيسان، بعد تعافي الأسعار، وإن كان البعض يقترح الانتظار في ضوء مخاطر حدوث انتكاسات جديدة في معركة الجائحة.وقالت مصادر في "أوبك +" ، إن زيادة الإنتاج 500 ألف برميل يوميا من أبريل/ نيسان تبدو ممكنة دون التسبب في زيادة بالمخزونات، لكن قرار الوزراء عندما يجتمعون في الرابع من مارس/ آذار سيتوقف على أحدث بيانات العرض والطلب حينئذ.

وجاء على لسان أحد المصادر: "سعر النفط أعلى بلا ريب، والسوق بحاجة إلى مزيد منه لتهدئة الأسعار.. زيادة 500 ألف برميل يوميا من أبريل أحد الخيارات، يبدو خيارا جيدا".حثت السعودية، المنتجين على "توخي الحذر" عند رفع القيود، ويخشى بعض أعضاء "أوبك" من تجدد انتكاسات الطلب في ظل عدم اليقين بشأن تداعيات الجائحة الاقتصادية وسرعة تأثير اللقاحات.وقال مصدر بدولة من دول "أوبك" للوكالة إن عودة الإمدادات السعودية كاملة في أبريل ستعني ألا تضخ بقية "أوبك +" المزيد، مضيفا: "كميات الخفض الطوعي السعودي ستعود إلى السوق..

شخصيا، لا أؤيد مزيدا من التخفيف، ليس قبل يونيو/ حزيران".خفضت منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها، فيما يعرف بمجموعة "أوبك +"، الإنتاج خفضا غير مسبوق بلغ 9.7 مليون برميل يوميا العام الماضي، عندما انهار الطلب بسبب الجائحة. وفي فبراير شباط، بلغ الخفض 7.125 مليون برميل يوميا، بما يقارب 7% من الطلب العالمي.تعهدت السعودية بتخفيض طوعي إضافي لشهري فبراير/ شباط ومارس، قدره مليون برميل يوميا، وينتهي هذا الخفض الشهر القادم، وفي حين لم تكشف الرياض عن خططها لما بعد مارس أشارت تقارير إلى أنها تنوي إنهاء هذا الخفض أحادي الطرف.

قد يهمك ايضا:

النفط يواصل التراجع بعد خفض أوبك توقعات الطلب

أوبك وشركات النفط الأميركية تتوقع انتعاشًا محدودًا للخام الصخري

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجموعة أوبك  تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط مجموعة أوبك  تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط



استوحي إطلالتك الرمضانية بأسلوب أنيق من النجمة مايا دياب

بيروت - صوت الإمارات
حلت الفنانة اللبنانية مايا دياب ضيفة أولى حلقات برنامج العرافة الذي تقدمه الإعلامية المصرية بسمة وهبة عبر شاشة قناة المحور.اختارت مايا دياب بذلة ببنطلون قصير من تصميم أليكسندر فوتيه Alexandre Vauthier من مجموعة الأزياء الراقية لخريف 2020، واحتراما لشهر رمضان الفضيل، أغلقت مايا دياب فتحة الصدر تماما.جاءت التطريزات الذهبية في البلوزة والبنطلون موحية بأنها مشابه للتطريزات العربية مما جعلها مناسبة تماما لشهر رمضان.كانت الفنانة اللبنانية مايا دياب تعرضت خلال الأيام الماضية لانتقادات حادة بسبب ظهورها في أحدى الفيديوهات التي نشرتها عبر حسابها الشخصي على تطبيق تبادل الصور، انستقرام، ظهرت فيه وهي تجلس على الأرض وتضع حذائها في وجه الكاميرا وتقوم باستبداله بأكثر من حذاء عبر الفيديو وهو ما اعبتره المتابعين إهانة لهم. الانتقادات الموجهة لم...المزيد

GMT 21:27 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية
 صوت الإمارات - التنانير الطويلة موضة في عروض الأزياء العصرية

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 صوت الإمارات - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 23:30 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة
 صوت الإمارات - جديد تصاميم ورق الجدران من دور عالميّة

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 صوت الإمارات - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 23:22 2021 الجمعة ,16 إبريل / نيسان

9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية
 صوت الإمارات - 9 أفكار لتصميم غرفة الملابس بطريقة عصرية
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates