كهرباء ومياه الشارقة تنجز غرفة تحكم بتكلفة 30 مليون درهم
آخر تحديث 07:31:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"كهرباء ومياه الشارقة" تنجز غرفة تحكم بتكلفة 30 مليون درهم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "كهرباء ومياه الشارقة" تنجز غرفة تحكم بتكلفة 30 مليون درهم

الدكتور سلطان بن محمد القاسمي
الشارقة - صوت الإمارات

بتوجيهات من عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، أنجزت هيئة كهرباء ومياه الشارقة مشروع تطوير أنظمة التحكم ومراقبة الشبكات والمحطات الكهربائية وفق أفضل المواصفات العالمية، من خلال غرفة تحكم تضم واحدة من أكبر شاشات العرض على مستوى الشرق الأوسط تصنعها شركة ميتسوبيشي اليابانية ونظام (OSI)  الأمريكي لأنظمة التحكم.
وتمت ترقية نظام التحكم وتوسعة شبكة الألياف البصرية والاتصالات والانتهاء من ربط جميع محطات الإنتاج والتوزيع بالنظام الجديد بمركز التحكم والمراقبة، وتطبيق نظام التحكم الذكي عن بعد في وحدات الإنتاج، وذلك بهدف تطوير مجالات العمل وتقديم أفضل الخدمات لسكان إمارة الشارقة.
وأكد رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة الدكتور المهندس راشد الليم أنه تم تطوير مركز التحكم ومراقبة الشبكات والمحطات، وتزويده بأكبر شاشة عرض نظرًا للدور الحيوي الذي يؤديه المركز في تحقيق الثبات والاستقرار للشبكات الكهربائية، حيث يعد "العين الساهرة" على متابعة الأحمال الكهربائية والطوارئ من خلال المراقبة والسيطرة الكلية للأنظمة والمحطات طوال اليوم لضمان تشغيل المحطات بدرجة عالية من الكفاءة والأمان وتحقيق الاستقرار والثبات للشبكات الكهربائية وتحرص الهيئة على توفير كافة الإمكانات اللازمة لتطوير المركز وتوفير أفضل التكنولوجيا لضمان تشغيله بكفاءة وجودة عالية. 
وثمن المتابعة المستمرة والدعم الذي يوليه الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي لمشروعات تطوير مجالات العمل بهيئة كهرباء ومياه الشارقة ما كان له الأثر الكبير في تحقيق الإنجازات وإحداث نجاح كبير في تنفيذ المشروعات بجودة وكفاءة ومواصفات عالمية.
وأوضح أن الهيئة نفذت مشروعات التطوير بمركز التحكم والمراقبة بالتعاون مع كبرى الشركات المتخصصة في هذا المجال وبتكلفة تتجاوز 30 مليون درهم للمساهمة في متابعة الشبكات وتشغيل المحطات مشيرًا إلى أن السعة الإنتاجية لمحطات الكهرباء في إمارة الشارقة تبلغ 2900 ميجاوات من خلال 53 وحدة إنتاجية ويبلغ عدد محطات التوزيع جهد 220 كيلو فولت 4 محطات بالإضافة إلى 15 محطة توزيع جهد 132 كيلو فولت و155 محطة توزيع جهد 33 كيلو فولت وعدد 4446 محطة جهد 11 كيلو فولت و3937 محطة جهد 6.6 كيلو فولت.
وأكد أن الهدف من مشروعات التطوير التي نفذتها الهيئة بمركز التحكم، الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة والأنظمة الجديدة في مجال التحكم مما يسمح برؤية أوضح للشبكات الكهربائية والمحطات وإدارتها بشكل أفضل.
وأشار الليم أن هذه الشاشة تمتاز بحفظ المعلومات لأكثر من 15 سنة بالإضافة لإعطاء معلومات مهمة في وقت ذروة عمل المحطات لاتخاذ الإجراءات اللازمة، كما تساعد على اتخاذ إجراءات توزيع الأحمال.
وأشار مدير إدارة التحكم والمراقبة المهندس عثمان سرور الماس إلى أن تطوير أنظمة التحكم والرقابة وتوسعة شبكة الألياف البصرية والتحكم الذكي عن بعد وربط محطات الإنتاج والتوزيع بمركز التحكم يوفر متطلبات ضرورية لمواكبة التطور العالمي في هذا المجال.
وأوضح أن تطوير أنظمة التحكم والرقابة تضمنت تمديد كابلات جديدة وتوفير أجهزة اتصالات متطورة لإتاحة إمكانية مراقبة المحطات بشكل كامل عن طريق الكاميرات والتواصل مع العاملين داخل المحطات لمواجهة أي ظروف طارئة والتشغيل الأمثل للمحطات والحفاظ على استقرار وثبات الشبكات الكهربائية في مختلف مناطق مدينة الشارقة وتزويد غرفة التحكم بواحدة من أكبر شاشات العرض على مستوى الشرق الأوسط بمساحة تبلغ 27 * 67" ونظام (OSI) الأمريكي لأنظمة التحكم الذي يتميز بأنه يتضمن أفضل نظام حماية وأمان للشبكة الإلكترونية في العالم ولديه القدرة على أرشفة كميات كبيرة من المعلومات ورؤية واضحة للمخططات والرسوم البيانية بنظام (LED) لشاشة العرض ويتضمن أحدث أجهزة الإنذار العالمية. 
وأشار سرور إلى أن مشروعات التطوير بمركز التحكم تمت وفقًا لأحدث المواصفات العالمية بما يتماشى وطبيعة العمل، لاسيما أن هناك أنظمة ضرورية تتم مراقبتها ومتابعتها من قبل المهندسين في مركز التحكم ومنها نظام التحكم الآلي بالمحطات، إلى جانب وجود أنظمة المراقبة المختصة بنظام مراقبة الحريق في المحطات ووجود أنظمة مراقبة البيئة فيها للتأكد من درجة حرارة المحطة. 
وأكد أهمية الدور الكبير الذي يقوم به موظفو المركز الذين يعملون على مدار الساعة، من خلال مراقبة كل جوانب العمل والمحطات التي تم ربطها بمركز التحكم والتدقيق في حال وجود أي أعطال حتى لو كانت بسيطة للتصرف بسرعة من أجل توفير بديل للخدمة، إلى جانب متابعة أعمال الصيانة. 
وأشاد بأن مركز التحكم ومراقبة الشبكات والمحطات يتولى مهام مراقبة الشبكة الكهربائية لإمارة الشارقة بشكل عام والتحكم بها من خلال إجراء جميع المناورات الفنية اللازمة لذلك.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كهرباء ومياه الشارقة تنجز غرفة تحكم بتكلفة 30 مليون درهم كهرباء ومياه الشارقة تنجز غرفة تحكم بتكلفة 30 مليون درهم



تعرف على أبرز إطلالات كيم كارداشيان المبهرة والمميزة

القاهرة- صوت الإمارات
عندما نتحدث عن صيحات الموضة والأزياء حول العالم تلتفت الأنظار مباشرة إلى أيقونة الموضة العالمية ونجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، والتي تعمل كمصممة وعارضة أزياء ورائدة أعمال لها العديد من العلامات التجارية كما أن لها دور كبير في التأثير على منصات التواصل الاجتماعي بإطلالاتها المتجددة دوماً.كيم تتبع أسلوباً مميزا بارتداء قطع تتسم بالبساطة والعصرية، وهي تحب الأسلوب المحايد بالألوان فنرى تناغما بين القصات والخامات، حيث ترتدي قميصاً قطنياً بأكمام طويلة مع تنورة من قماش الحرير بلون البيج، تحب أن تجمع بين الزي الرسمي والعفوي كإضافة توب من الدانتيل الأسود مع بنطال رياضي واسع مع ارتداء قلادة من الخيوط،.نراها أيضا تدرج بالألوان في القطع التي ترتديها ثم تضيف قطعة مميزة مثل جاكيت مدبب أو حذاء البوت بكب طويل مع أشرطة متدلية.أما ...المزيد

GMT 11:43 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 صوت الإمارات - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021

GMT 12:00 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates