معرض آرت بازل للفنون المعاصرة يستقطب المستمثرين أيضًا
آخر تحديث 00:33:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

معرض "آرت بازل" للفنون المعاصرة يستقطب المستمثرين أيضًا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - معرض "آرت بازل" للفنون المعاصرة يستقطب المستمثرين أيضًا

زائرة تنظر الى منحوتة للاميركي روبرت غوبر في معرض ارت بازل
بازل - (سويسرا) - (أ ف ب)

يفتح "آرت بازل" أكبر معرض في العالم للفنون المعاصرة أبوابه الخميس في مدينة بازل السويسرية في وقت باتت فيه القطع الفنية تجذب على حد سواء هواة التجميع والمستثمرين الذين يبحثون عن صفقات جيدة.

وقال يورغ تسيلتر رئيس قسم إدارة الثروات في مجموعة "يو بي اس" المصرفية إنه "في ظل انخفاض معدلات الفوائد، يبحث الناس عن قيم متينة وباتت الأعمال الفنية تكتسي قيمة كبيرة في هذا الخصوص".

وتعد "يو بي اس" أول مصرف في سويسرا وأول مجموعة مصرفية في العالم في مجال إدارة الثروات، وهي من الجهات الراعية لمعرض "آرت بازل" منذ سنوات. وقد بذلت جهودا كبيرة هذه السنة لفتح جناح كبير خاص لهواة التجميع من زبائنها تعرض فيها مجموعة من 30 لوحة للرسام لوسيان فرويد.

ويعتبر معرض "آرت بازل" الذي يفتح أبوابه رسميا في الثامن عشر من حزيران/يونيو بعد يومين من تقديم فعالياته لوسائل الإعلام أكبر معرض دولي للفنون المعاصرة. وهو يستقطب ممثلين عن المتاحف ومحبين للفنون يأتون للاطلاع على آخر الصيحات في هذا المجال، من لوحات ومنحوتات وصور وعروض فيديو.

وشدد الخبير المصرفي بيتر ديون من صالون "يو بي اس" الخاص على أهمية الدورات التدريبية الفنية بالنسبة إلى العاملين في القطاع المصرفي. وهو صرح "ندرب موظفينا على الإلمام بالشؤون الفنية، إذ أنه ينبغي بهم مناقشة هذه المسائل مع الزبائن".

وتملك "يو بي اس" مجموعة كبيرة من الأعمال الفنية تشمل 30 ألف قطعة تستخدمها لتزيين مكاتب مبانيها المنتشرة في أنحاء العالم أجمع والبالغ عددها 850.

وأطلق المصرف اخيرا تطبيقا مجانيا اسمه "بلانيت آرت" يقدم آخر الأخبار في مجال الفنون المعاصرة.

لكن مارك شبيغلر المدير العام ل "آرت بازل" أوصى بعدم شراء الأعمال الفنية لأغراض المضاربة، بل لأنها بكل بساطة تثير إعجاب الشاري.

الا ان صاحب احدى النسخ الخمس عشرة من لوحة "نساء الجزائر" لبيكاسو حقق صفقة كبيرة، إذ أنه اشترى هذه اللوحة سنة 1997  في مقابل 32 مليون دولار وهي ذهبت في مزاد في نيويورك بسعر 179 مليون دولار سنة 2015، أي أكثر بست مرات تقريبا من سعرها الأول.

وبحسب مارك شبيغلر، تقدر قيمة السوق العالمية للفنون بحوالى 51 مليار يورو ولا يشكل معرض بازل سوى جزء صغير منها.

وصرحت بونا كولونا مونتاجو صاحبة صالة عرض في نيويورك أن المضاربة لا تعنيها وأنها ترفض بيع لوحة لشخص لا تعرفه.

ومن القطع الرئيسية في "آرت بازل"، لوحة رسمها الرسام مارك روثكو سنة 1955 تعرضها صالة "هيلي نهمد" بسعر 50 مليون دولار.

وهي تعرض في صالة على حدة بعيدا عن أضواء الكاميرات.

وفي المكان نفسه لوحتان لبيكاسو ب12 و15 مليون دولار فضلا عن منحوتة لكالدير بسعر 6,5 ملايين دولار.

ويقدم المعرض أيضا لوحة رسمها مارسيال ريس سنة 1963 تحت اسم "لا فرانس أورانج" كانت ملكا للرئيس الفرنسي جورج بومبيدو وزوجته كلود.

وقالت ناتالي سيروسي القيمة على هذه اللوحة المعروضة بمليون يورو إن شراء قطعة فنية امر جيد مهما كان الدافع وراء ذلك.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض آرت بازل للفنون المعاصرة يستقطب المستمثرين أيضًا معرض آرت بازل للفنون المعاصرة يستقطب المستمثرين أيضًا



تتقن اختيار التصاميم بألوان تُظهر جاذبية بشرتها

إطلالة راقية وعصرية بـ"الأصفر" للنجمة جينيفر لوبيز

واشنطن - صوت الامارات
دائماً ما تتقن النجمة اللاتينية الحسناء جينيفر لوبيز، اختيار التصاميم المناسبة لقوامها بألوان تظهر جاذبية بشرتها السمراء، حيث تتميّز بإطلالاتها العصرية والمواكبة لأحدث صيحات عالم الموضة والأناقة، ولاحظنا تفضيل جينيفر للون بالعديد من الاطلالات والمناسبات، حيث لفتت نظرنا خياراتها المميزة بأكثر من ستايل وأسلوب بعيداً عن التكرار والروتين، حيث انتقت اللون الأصفر باطلالات رسمية بفساتين السهرة بأكثر من مناسبة، منها بأسلوب فاخر باللون الأصفر الخردلي باطلالة مبهرة ذكرتنا بأناقة أيام زمان ومنها بأسلوب بسيط وناعم بالفستان الأصفر من الساتان بقصة الأكتاف المكشوفة، وأطلّت لوبيز بالأصفر بإطلالة راقية وعصرية بالبدلة وبفستان جذاب وشبابي من الجلد بالقصة الضيقة، كما لفتت نظرنا اطلالتها بالأصفر الفوسفوري الحيوي بفستان ميدي من التو...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates