مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية تستحق التعميم
آخر تحديث 01:08:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"مهرجان الشارقة القرائي" تجربة إماراتية تستحق التعميم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "مهرجان الشارقة القرائي" تجربة إماراتية تستحق التعميم

مهرجان الشارقة القرائي
الشارقة ـ وام

أكد شعراء وكتاب ومتخصصون في أدب وثقافة الطفل أن مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية ناجحة تستحق الاقتداء في الوطن العربي وطالبوا إدارة معرض الشارقة الدولي للكتاب بتعميم تجربة المهرجان من خلال تنظيم مهرجانات مماثلة في عدد من عواصم الوطن العربي وذلك ترسيخاً لمكانة الإمارات الثقافية من جهة وتعزيزاً لمكانة الشارقة باعتبارها عاصمة للثقافة الإسلامية ولما في المهرجان من أفكار وتجارب وإنجازات تستحق الاهتمام والاقتداء.
وأكد الكاتب والباحث والشاعر العراقي جليل خزعل المتخصص في شؤون أدب وثقافة الطفل أن الشارقة قادرة على تنظيم مثل هذه المعارض في الوطن العربي لاسيما في البلاد التي يتعذر عليها إقامته لضعف الإمكانات الإدارية والمالية والخبرات اللازمة لمثل هذا المهرجان ..مشيرا الى ان ما يؤكد رؤيتنا في هذا المجال تجربة الشارقة في الهيئة العربية للمسرح التي قامت ببناء مسارح في بلاد عربية لا تملك مسارح وهي اليوم تشهد انطلاقات متميزة لطاقات مسرحية واعدة في المستقبل.
وأضاف ان هذا المهرجان يتميز بطابع تخصصي اذ يتعلق بالطفل وحده ويحسب له انه اصبح تجربة عالمية وبصمة متميزة للإمارات والشارقة بين المعارض الأخرى فهو يستضيف الضيوف من أنحاء العالم كافة لتقدم خلاصة ما لديها في هذا المجال من الخبرات والتطورات والمطبوعات كما انها فرصة لنا في لقاء اصحاب التخصص وتدعيم الخبرات ونقلها لتقديم أكبر خدمة متميزة للطفل في بلادنا والوطن العربي.
وقال الشاعر وكاتب الأطفال السوري بيان الصفدي إن المهرجان رائد بشموله وتنوعه وجماليته ويجمع بين الطفل ومن يقوم بخدمته ثقافيا وتربوياً تحت منصة واحدة تضيء ليل ثقافة الطفل العربي وقد رأيت في المهرجان جهدا متميزاً يعزز من الحوارات والخبرات والثقافات المتعلقة بالطفل كما وجدت أنه يزيد الصلة بين الطفل والمدرسة والطفل والأسرة والأسرة والمدرسة وهذا بعض ما رأيت لذلك فإن المهرجان تجربة تستحق التعميم في العالم العربي لتكون بصمة أخرى متميزة وأكثر تخصصاً بين التجارب الناجحة الأخرى ومتأكدون تماماً من دوره المثمر والمتميز في هذا المجال مستقبلاً.
وقالت الباحثة والكاتبة التربوية والمتخصصة بشؤون أدب وثقافة الطفل المصرية الدكتورة هالة الشاروني إن تعميم تجربة الشارقة القرائي للطفل باعتباره معرضاً متميزاً متخصصاً له جمهوره وتأثيراته الإيجابية في ثقافة الطفل العربي عموماً يحتاج الى تكاتف جهود عدة بينها الجهود الإعلامية الإماراتية والعربية في نقل التجربة بشكل مهني واحترافي منسجم مع تلبية رغبات الطفل والعائلة والمدرسة والمجتمع الثقافي وأن يعرف الإعلام كيفية تسخير الطاقات اللازمة التي تغري المشاهد بالمتابعة والتواصل.
واضافت أن على الأدباء والكتاب تلبية دعوات الحضور الى المهرجانات التي تلبي حاجات الطفل ويلتقون مع نظرائهم لبحث التجارب وتعزيز الخبرات ونقل صورة جيدة عن هذا المحفل الثقافي والإشارة إليه في كل مناسبة ممكنة كذلك اتمنى ان يتم تنظيم مثل هذا المعرض بواسطة معرض الشارقة الدولي للكتاب في بعض عواصم الوطن العربي بالكيفية التي يراها مناسبة ولاشك ستكون تجربة تعزز ريادة الإمارات والشارقة الثقافية باعتبارها رائدة الثقافة المعاصرة في الوطن العربي والعالم الإسلامي.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية تستحق التعميم مهرجان الشارقة القرائي تجربة إماراتية تستحق التعميم



GMT 04:14 2021 الأحد ,25 تموز / يوليو

"خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022
 صوت الإمارات - "خزانة الجدة" مصدر إلهام موضة 2022

GMT 07:16 2021 الأربعاء ,07 تموز / يوليو

ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021
 صوت الإمارات - ألوان الطلاء الأكثر شيوعاً في صيف 2021

GMT 21:19 2021 السبت ,10 تموز / يوليو

دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية
 صوت الإمارات - دور الأزياء الباريسية تستأنف العروض الحية

GMT 09:27 2021 الإثنين ,24 أيار / مايو

ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم بألوان صيفية 2021

GMT 19:29 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 18:36 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 13:27 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

علامات تكشف الأشخاص الأذكياء من الأغبياء

GMT 20:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وزيرة القوات المسلحة الفرنسية تزور "واحة الكرامة"

GMT 10:52 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أحدث صيحة في عالم فساتين الخطوبة في شتاء 2018

GMT 03:24 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع مجموعة صور قديمة رائعة مقابل 80 ألف أسترليني

GMT 05:42 2015 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أم بدينة تعاني من نمو ساقيها بشكل غير طبيعي رغم خسارة وزنها
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates