مهرجان تبوك يوفر فرص عمل للأسر المنتجة والشباب
آخر تحديث 03:00:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مهرجان تبوك يوفر فرص عمل للأسر المنتجة والشباب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مهرجان تبوك يوفر فرص عمل للأسر المنتجة والشباب

تنسيق الورد يفتح آفاقاً واسعة أمام الأسر للاستثمار
تبوك ـ صوت الامارات

يوفر مهرجان الورود والفاكهة في تبوك الكثير من فرص العمل للأسر المنتجة وكذلك للشباب، إذ يبلغ عدد المستفيدات من الأسر والحرفيات ما يقارب ثلاثين مستفيدة، فيما يصل عدد العاملين لأكثر من ٣٠٠ شاب طيلة فترة المهرجان من (16-26/8/1436ه).
 
وتحدثت "أم رزان" قائلة: "إن المهرجان استطاع إيجاد مجال لتسويق أعمالهن من خلال تهيئة المكان بطريقة تحفظ أغراضهن من التلف والضياع، وكذلك الاستقلالية التي يمتاز بها".
 
وتقول السيدة "أم أحمد" منسقة ورود إنها تشارك للمرة الأولى وقد تفاجأت بحجم الإقبال الكبير من قبل الزوار ونسبة المبيعات التي حققتها، مؤكدة أن مثل هذه المهرجانات تعتبر وسيلة رزق لهن، وشكرت اللجنة المنظمة على تبنيها لمشاركتها ومنحها محلاً دون مقابل للعمل والتجارة.
 
وذكرت منيرة القحطاني أن عمل تنسيق الورد بالمهرجان فتح لها آفاقاً واسعة للاستثمار بهذا الشأن، وستقوم بإجراء الخطوات اللازمة لهذا العمل من خلال الحصول على قروض وكذلك دراسة الجدوى الاقتصادية.
 
وأضافت أن المرأة بحاجة لمثل هذه الأعمال التي ستبدع فيها وتقدم منتج هام، متمنية من الجهات ذات العلاقة أن تنسق لهن مع مراكز الورود لأخذه بأسعار تناسبهن، وكذلك إعطائهن دورات تدريبية تساهم في تطويرهن أكثر.
 
وأفادت زهرة القرني أنه سبق لها المشاركة مرتين إلا أن هذه التجربة تعتبرها ناجحة جداً بفضل نجاح المهرجان والحضور الغفير الذي يجده، لافتة إلى أن مكسبها في اليوم يقارب السبع مئة ريال. وأكدت أنها ستسعى للترويج لهذا العمل عبر مواقع التواصل الاجتماعي بحيث تستطيح البيع من المنزل.
 
يذكر أن الدور الحيوي الذي يلعبه البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية "بارع" في دعم وتبني الأسر المنتجة والحرص على تلمس احتياجاتهم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهرجان تبوك يوفر فرص عمل للأسر المنتجة والشباب مهرجان تبوك يوفر فرص عمل للأسر المنتجة والشباب



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها ومنحها لقب أميرة

إطلالات غريس كيلي الساحرة تُعيدك إلى "العصر الذهبي"

القاهرة - صوت الإمارات
غريس كيلي Grace Kelly لم تكن إنسانة عادية، بل كانت امرأة استثنائية سحرت قلوب الناس بجمالها، بما فيهم قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة في عام 1956، ولدت عام 1929 بجمال استثنائي، وهذا ما جعلها تدخل مجال التمثيل لتصبح إحدى أشهر ممثلات هوليوود في حقبة الأربعينيات والخسمينيات، كما وملهمة للكثير من الفنانين ومصممي الأزياء، وهي إلى اليوم تُعتبر إحدى أشهر أيقونات الموضة، واطلالاتها الرائعة التي مازالت إلى اليوم تبدو مواكبة لأحدث صيحات الموضة، هي أكبر دليل على ذلك. وإليكِ بعض الأمثلة. اطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة على مر الزمن: تنسيق أنيق في البنطلون القماشي اعتمدته غريس كيلي: كنا نشاهد  “غريس كيلي” Grace Kelly غالبًا في الاطلالات الرسمية، لكنها كانت تبدو أيضًا غاية في الأناقة، حيث تنسق اطلالات كاجوال م...المزيد

GMT 17:36 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 20:09 2020 الخميس ,14 أيار / مايو

جلسة لـ«أبوظبي للكتاب» تستضيف كريس غاردنر

GMT 20:12 2020 الخميس ,14 أيار / مايو

فعاليات افتراضية لمنتدى الفجيرة الرمضاني

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 12:22 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تعاني من ظروف مخيّبة للآمال

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 08:01 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

"سيدات العين يظفرن بكأس "أم الإمارات

GMT 08:58 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

ستة نصائح مهمة لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates