ورشة الزيتون تقيم في المجلس الأعلى للثقافة ندوة عن المجموعة القصصية
آخر تحديث 20:44:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ورشة الزيتون تقيم في المجلس الأعلى للثقافة ندوة عن المجموعة القصصية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ورشة الزيتون تقيم في المجلس الأعلى للثقافة ندوة عن المجموعة القصصية

ورشة الزيتون تقيم في المجلس الأعلى للثقافة ندوة عن المجموعة القصصية
القاهرة ـ صوت الإمارات

بالتعاون مع ورشة الزيتون أقيمت مؤخرا بالمجلس الأعلى للثقافة ندوة لمناقشة المجموعة القصصية "كائنات ليست للفرجة" للكاتبة عزة كامل، والتي تميزت باستخدام اللغة العامية العفوية في كتابتها.

وقال الناقد د. محمد الشحات إن قصص المجموعة تحتفي بتفجير قضايا المرأة التي تعاني من قهر الروح والجسد.. الجسد الذي تمارس عليه كل أشكال العنف الذكوري المقنن.
وأشار الشحات إلى أنه لا توجد بالمجموعة إشارة إلى زمن معين، وأن الكاتبة تبدأ القصص دائما بجملة استهلالية مغلفة بالشعر وحتى العناوين بها شعرية ذات ثقل بلاغي.

ويرى الشحات أن تمثيلات المرأة تتوازى بشكل رياضي مع تمثيلات الرجل، وأكد أن المجموعة القصصية ممتعة وتستحق الاحتفاء بها.
وسرد الناقد والشاعر شعبان يوسف جزءا من قصة "الجرعة الأخيرة"، وأكد أن القصص واقعية، وأن المجموعة مقدمة لكاتبة واعدة.

وأشار الكاتب والروائي الدكتور محمد إبراهيم طه إلى أن الشيء المشترك في المجموعة أنها قصص مأساوية تبدأ بتساؤلات، ثم أحداث تقسم القصة نصفين؛ نصفا ثابتا ونصفا متغيرا، والقصص ليس لها مرجعية في تاريخ الكتابة.
وأكد طه أننا أمام كاتبة تلقائية، وقرأ جزءا من قصة "أساور" التي توضح جمال اللغة. وشعريتها.

ورأى د. أنور مغيث أن اهتمامات عزة كامل كانت رياضية ثم أصبحت سياسية، فهي مبدعة تخلق علاقات إنسانية مع الجميع وتجسدها في كتاباتها، مما أدى إلى اتساع خبراتها، واتجاه الأدب واضح في حوارها مع الذات وإطلاق العنان لخيالها يضفي شيئا جميلا وواضحا بالقصص.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ورشة الزيتون تقيم في المجلس الأعلى للثقافة ندوة عن المجموعة القصصية ورشة الزيتون تقيم في المجلس الأعلى للثقافة ندوة عن المجموعة القصصية



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

أبرز إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة - صوت الإمارات
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:39 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 صوت الإمارات - أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 07:42 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021
 صوت الإمارات - تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021

GMT 21:05 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

مانشستر سيتي يتقدم على أولمبياكوس بهدف في الشوط الأول

GMT 06:51 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

هانز فليك يعلن قائمة بايرن ميونخ أمام سالزبورج النمساوي

GMT 06:49 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

دييجو جوتا يحرز هدف الريدز الأول في الدقيقة 16

GMT 22:47 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

جوسيب ماريا بارتوميو يدعو مجلس إدارة برشلونة لاجتماع طارئ

GMT 04:48 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نادي زينيت ينوي بيع مهاجمه وقائد منتخب روسيا

GMT 06:00 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إيطاليا تخطف صدارة المجموعة الأولى في دوري "الأمم الأوروبية"

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 05:47 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إنجلترا تودع دوري "الأمم الأوروبية" بالخسارة أمام بلجيكا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates