الصين وبريطانيا تتعهدان بتعزيز التعاون الأقتصادي والمالي
آخر تحديث 06:22:20 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الصين وبريطانيا تتعهدان بتعزيز التعاون الأقتصادي والمالي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الصين وبريطانيا تتعهدان بتعزيز التعاون الأقتصادي والمالي

مؤتمر التعاون الأقتصادي والمالي
لندن - شينخوا

 ذكر نائب رئيس مجلس الدولة الصيني الزائر ما كاي  إن الصين وبريطانيا تتمتعان بفرص تعاون كبيرة فى القطاع المالي، ويتعين على البلدين إطلاق العنان لاستغلال مميزاتهما لتعميق التعاون.

صرح ما بذلك خلال مشاركته في رئاسة الحوار الاقتصادي والمالي السادس بين الصين وبريطانيا مع وزير الخزانة البريطاني جورج اوسبورن.

وعلى صعيد الاستمرار فى تعزيز النمو المشترك والتنمية الشاملة، عقد الطرفان تبادلات عميقة لوجهات النظر بشأن الاقتصاد الكلي والمالية والتجارة والبنية التحتية والحضرنة والتعاون الاقتصادي الدولي من أجل تحقيق نتائج ايجابية.

وتبادل زعيما البلدين الزيارات الناجحة منذ بداية العام الماضي ووضعا خريطة لتنمية العلاقات الصينية-البريطانية، وفقا لما قال ما، مضيفا ان المهمة الأولية للحوار هي تعزيز تنفيذ التوافق الذي توصل إليه زعيما البلدين ورفع التعاون الاقتصادي والمالي إلى مستوى جديد.

وأشار إلى أن الوضع الاقتصادي العالمي لايزال معقدا، ويتعين على الصين وبريطانيا تعزيز بحث الوضع وتقييمه وكذا تنسيق السياسات.

وأعرب عن استعداد بلاده لتعزيز التعاون مع بريطانيا في إطار عدة آليات مثل مجموعة العشرين ومنظمة التجارة العالمية.

كما أعرب عن أمله في أن يتم تنفيذ التزامات الاصلاح الخاصة بصندوق النقد الدولي وحماية منظومة التجارة متعددة الاطراف من أجل تعزيز النمو الاقتصادي بشكل أفضل في البلدين والعالم بأسره.

وتوقع ان يعمق البلدان التعاون في التجارة والاستثمار وتحقيق التعاون في عدة مجالات مثل الطاقة النووية وخطوط السكك الحديد فائقة السرعة وتوليد طاقة الرياح وتوليد الطاقة الكهروضوئية والحضرنة.

ومن جانبه، قال اوسبورن ان حكومة بلاده تولي أهمية كبيرة للعلاقات الاقتصادية مع الصين. وقال إن البلدين عززا بشكل متواصل العلاقات لااقتصادية في السنوات الأخيرة، حيث أصبحت بريطانيا ثاني أكبر شريك تجاري للصين في الاتحاد الأوروبي وزادت من استثماراتها في الصين إلى الضعف تقريبا، مضيفا ان لندن أصبحت أكبر مركز خارجي لليوان الصيني خارج اسيا.

وأضاف أنه في ظل مواجهة الوضع الجيوسياسي العالمي المعقد والتعافي الضعيف في منطقة اليورو، فإن الصين وبريطانيا بحاجة إلى زيادة تعزيز العلاقات الاقتصادية والمالية.

وأضاف أن بريطانيا تتطلع إلى بناء علاقة اقتصادية قوية ومستدامة مع الصين وتقاسم الخبرات والمواجهة المشتركة لتحديات القرن ال21.

وقبل الحوار، حضر ما واوسبورن مراسم افتتاح منتدى استثماري بين الصين وبريطانيا

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصين وبريطانيا تتعهدان بتعزيز التعاون الأقتصادي والمالي الصين وبريطانيا تتعهدان بتعزيز التعاون الأقتصادي والمالي



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها ومنحها لقب أميرة

إطلالات غريس كيلي الساحرة تُعيدك إلى "العصر الذهبي"

القاهرة - صوت الإمارات
غريس كيلي Grace Kelly لم تكن إنسانة عادية، بل كانت امرأة استثنائية سحرت قلوب الناس بجمالها، بما فيهم قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة في عام 1956، ولدت عام 1929 بجمال استثنائي، وهذا ما جعلها تدخل مجال التمثيل لتصبح إحدى أشهر ممثلات هوليوود في حقبة الأربعينيات والخسمينيات، كما وملهمة للكثير من الفنانين ومصممي الأزياء، وهي إلى اليوم تُعتبر إحدى أشهر أيقونات الموضة، واطلالاتها الرائعة التي مازالت إلى اليوم تبدو مواكبة لأحدث صيحات الموضة، هي أكبر دليل على ذلك. وإليكِ بعض الأمثلة. اطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة على مر الزمن: تنسيق أنيق في البنطلون القماشي اعتمدته غريس كيلي: كنا نشاهد  “غريس كيلي” Grace Kelly غالبًا في الاطلالات الرسمية، لكنها كانت تبدو أيضًا غاية في الأناقة، حيث تنسق اطلالات كاجوال م...المزيد

GMT 18:14 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

الإمارات تتحرى هلال شوال الجمعة المقبل

GMT 17:52 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

العسيلي ومصطفى حجاج يتألقان في حفل تخرج "فنون جميلة"

GMT 17:26 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

يوم واحد وتنتهي يسرا اللوزي من تصوير " طاقة حب"

GMT 09:13 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

كيف تدركي أن طفلك يعاني من صعوبات التعلم ؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates