تهافت  المستهلكين الأميركيين للاستفادة من تنزيلات الجمعة الاسود
آخر تحديث 13:20:40 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تهافت المستهلكين الأميركيين للاستفادة من تنزيلات "الجمعة الاسود"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تهافت  المستهلكين الأميركيين للاستفادة من تنزيلات "الجمعة الاسود"

المستهلكين الأميركيين
واشنطن - أ.ف.ب

لم يعد الـ"بلاك فرايدي" (الجمعة الاسود) الذي عادة ما يشهد تهافتا كبيرا من المستهلكين الاميركيين على المحال التجارية التي تقدم تنزيلات هائلة بعد احتفالات عيد الشكر، يقتصر على يوم الجمعة كما يدل اسمه، اذ انه بات يمتد على ايام عدة تسبق العيد وتليه.

وبحسب تقليد هذا "الجمعة الاسود"، على الاميركيين الاستفادة من عطلة عيد الشكر الذي يصادف آخر يوم خميس في شهر تشرين الثاني/نوفمبر من كل سنة، لابتياع مشترياتهم في المحال التي تقدم تنزيلات ضخمة للمناسبة. ومن ابرز البضائع المرغوبة في هذه الفترة الادوات الالكترونية والملابس.

وفي وقت يبدو الاقتصاد الاميركي قويا خصوصا بالمقارنة مع اقتصادات الدول الاوروبية واليابان، ساهم تدني اسعار النفط في انعاش الامال بزيادة المبيعات بين فترة "بلاك فرايداي" واحتفالات عيدي الميلاد ورأس السنة.

وفي ظل الاهمية الكبيرة للنفقات الاستهلاكية التي تمثل ثلثي النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة، تحظى ارقام المبيعات بمتابعة خاصة من جانب خبراء الاقتصاد. حتى ان بعض المعاهد تقوم بمراقبة مواقف السيارات في المتاجر الكبرى للحصول على مؤشرات حيال نسبة مرتادي هذه المحال منذ ساعات النهار الاولى.

وبحسب تقديرات الاتحاد الوطني لتجار التجزئة، فإن عدد الذين سيشترون بضائع من الاسواق بين الخميس والاحد سيصل الى 140,1 مليون شخص، اي اقل بقليل من العام الماضي.

الا ان "بلاك فرايداي" لا يشمل فقط يوم الجمعة اذ ان بعض المحال باتت تفتح منذ يوم الخميس، على الرغم من انه يوم عطلة (لمناسبة عيد الشكر).

وقال كريس كريستوفر مدير الدراسات بشأن الاستهلاك في معهد "ايه اتش اس غلوبال انسايت" في مقابلة هاتفية مع وكالة فرانس برس ان "الخميس الرمادي يقضي على الجمعة الاسود".

وقد التزمت شبكات المحال التجارية الكبرى "وول مارت" و"تارغت" بتقليدها السنوي وفتحت ابوابها اعتبارا من السادسة صباحا الجمعة. وبحسب "وول مارت"، 22 مليون زبون دخل ابواب محالها الجمعة، اي ما يوازي تقريبا العدد المسجل السنة الماضية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تهافت  المستهلكين الأميركيين للاستفادة من تنزيلات الجمعة الاسود تهافت  المستهلكين الأميركيين للاستفادة من تنزيلات الجمعة الاسود



آخر الصيحات على طريقة الأميرة ديانا وجيجي حديد

تقرير يبرز أن الشورت الرياضى موضة ربيع وصيف 2020

لندن - صوت الامارات
مع بداية كل موسم من العام تبدأ الفتيات في البحث عن آخر صيحات الموضة المتعلقة بالأزياء والإكسسوارات وغيرها من التفاصيل التي تتعلق بإطلالاتهن بشكل عام، ولأن درجة الحرارة ترتفع حلال فصلي الربيع والصيف فغالبًا ما تتميز ملابسهما بكونها أكثر بساطة فضلًا عن كونها خفيفة تتناسب مع الحر، وتتنوع بين التنانير والفساتين القصيرة أو البناطيل الملونة المصنوعة من أقمشة خفيفة. شورت ركوب الدراجة.. هذا هو الاسم الذي عرف به قديمًا، وكانت الفتيات يلجأن إليه أثناء ممارستهن للرياضة لما يوفره لهن من راحة وأناقة، ويبدو أن صيحة الملابس الرياضية التي كانت منتشرة في أواخر الثمنينات وأوائل التسعينات ستعود من جديد، ووفقًا لموقع  مجلة " harpers bazaar arabia" فقد عادت موضة الشورت الرياضي بقوة للسيطرة على أزياء الفتيات في ربيع وصيف 2020. استخدم الصوف في ا...المزيد

GMT 13:20 2020 الثلاثاء ,02 حزيران / يونيو

أبرز حيل لتنشيط السياحة فى مدينة كانكون في المكسيك
 صوت الإمارات - أبرز حيل لتنشيط السياحة فى مدينة كانكون في المكسيك
 صوت الإمارات - أفكار لإزالة بقع الكلور الصفراء من الملابس الملوّنة
 صوت الإمارات - تعرف على أفضل المعالم في ألبانيا واحظى بعطلة رائعة

GMT 10:37 2020 الأحد ,24 أيار / مايو

الفيفا يذكر محمد صلاح بإنجاز ٢٠١٨
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates