قرار بدمج وإحلال 29 مدرسة حكومية في دبي والمناطق الشمالية
آخر تحديث 01:19:29 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
انفجار على متن ناقلة نفط ترفع العلم الروسي في بحر آزوف انتشار كثيف للقوات الأمنية العراقية على بوابات المنطقة الخضراء في بغداد تحسباً لتظاهرات الأحد مقتل 13 شخصًا على الأقل من جراء انفجار في مركز تعليمي في العاصمة الأفغانية كابل استهداف رتل دعم لوجستي تابع للتحالف الدولي في محافظة البصرة بعبوة ناسفة استهداف رتل دعم لوجستي تابع للتحالف الدولي في محافظة البصرة بعبوة ناسفة رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام موسكو تدعو لعدم تطبيق أية قيود قد تؤثر على الإمدادات الإنسانية رئيس وزراء إثيوبيا يعلن أن أي تهديدات بشأن سد النهضة انتهاك للقانون الدولي ولن نتراجع أمام أي عدوان رئيس الوزراء الإثيوبي يعلن عدم وجود قوة على وجه الأرض تمنع من استكمال بناء سد النهضة
أخر الأخبار

قرار بدمج وإحلال 29 مدرسة حكومية في دبي والمناطق الشمالية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قرار بدمج وإحلال 29 مدرسة حكومية في دبي والمناطق الشمالية

وزارة التربية والتعليم
دبي _صوت الامارات

أعلنت وزارة التربية والتعليم عن دمج وإحلال 29 مدرسة حكومية في دبي والمناطق الشمالية، إذ سيتم نقل طلبة هذه المدارس إلى مدارس أخرى، حسب القرار الوزاري رقم (436) لسنة 2017 بشأن استحداث مباني الدمج والإحلال للمدارس، الذي وزعته الوزارة على المدارس، الأحد.

وأظهر القرار الذي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، أن المدارس التي سيتم دمجها مطلع العام الدراسي المقبل (2017/‏‏‏‏‏2018)، تتوزع على دبي والمناطق الشمالية، بثلاث مدارس في دبي، وتسع مدارس في الشارقة، وخمس مدارس في عجمان، ومدرستين في أم القيوين، و10 مدارس في الفجيرة، موضحاً أن عدد مدارس التعليم الأساسي التي شملها قرار الدمج، والتي تضمنها كشف مرفق به، بلغ 23 مدرسة، فيما شمل القرار ست مدارس من المرحلة الثانوية.

وأشار القرار إلى أن المدارس التي يشملها الإحلال في إمارة دبي تضم إحلال مبنى ومدرسة الشافعي النموذجية للتعليم الأساسي (ح2)، ونقل طلابها إلى مدارس الرازي ومحمد بن راشد وآل مكتوم، وإحلال مبنى ومدرسة الإدريسي للتعليم الأساسي للبنين، ونقل طلابها إلى مدارس حمدان بن راشد وأحمد بن راشد ومحمد نور، وإحلال مبنى ومدرسة النهضة للتعليم الأساسي، وضم طلابها مع طلاب مدرستي الليسلي والوطن العربي بنين (الصفوف من الأول إلى الثالث) في مبنى الأخيرة، ونقل طلاب مدرسة الوطن العربي الذكور (من الصفوف الرابع إلى الـ12) بمبنى مدرسة الليسلي.

وفي إمارة الشارقة يشمل القرار إحلال مبنى مدرسة عبدالله عمران تريم النموذجية (ح1/‏‏‏‏‏ بنين)، ونقل طلابها إلى مبنى مدرسة أحمد بن حنبل، التي سيتغير اسمها إلى «مدرسة عبدالله عمران»، وإحلال مبنى ومدرسة القادسية للتعليم الأساسي للبنين (ح1)، ونقل طلابها إلى مدرسة عبدالله عمران، وإحلال مبنى ومدرسة الغبيبة للتعليم الثانوي للبنات، ونقل طالباتها إلى مدرستي رقية وخولة بنت ثعلبة (ح2، والثانوية)، وإحلال مبنى ومدرسة البطحاء للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنات)، ونقل طالباتها إلى مدرسة الثقافة، وإحلال مبنى ومدرسة الشيماء للتعليم الأساسي (ح2/‏‏‏‏‏ بنات)، ودمج طالباتها في مدرسة أم رومان، وإحلال مبنى روضة الطيبة للأطفال، وتسليم المبنى لحكومة الشارقة، ودمج أطفالها في روضة الأبرار، وإحلال مبنى ومدرسة سلطان بن صقر للتعليم الأساسي، ونقل طلابها إلى مدرستي الشهباء وعبدالله السالم.

وفي المنطقة الشرقية بإمارة الشارقة سيتم إحلال مبنى ومدرسة سلمى بنت قيس للتعليم الثانوي بنات، وضم طالباتها إلى مدرسة الحور، بعد إلغاء الصف الرابع ونقل طلبته إلى مدرسة العقد الفريد، وإحلال مبنى ومدرسة المهاجرين للتعليم الأساسي (ح2/‏‏‏‏‏ بنين)، وضم طلابها إلى مدرسة الخالدية.

وفي إمارة عجمان يشمل القرار إحلال مبنى ومدرسة أم خلاد للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنات)، ونقل طالباتها إلى مدارس فاطمة الزهراء وعفراء بنت عبيد وشيخة بنت سعيد، وإحلال مبنى ومدرسة الرشيد للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنين)، ونقل طلابها إلى مدرستي عمر بن عبدالعزيز ومشيرف النموذجية، وإحلال مبنى ومدرسة الحميدية للتعليم الأساسي (ح2/‏‏‏‏‏ بنين)، ونقل طلابها إلى مدرسة النعمان بن بشير، التي ستحمل اسم «مدرسة النعمان ح2 بنين»، ودمج طلبة مدرسة النعمان مع طلبة مدرسة حميد بن عبدالعزيز للتعليم الثانوي للبنين في مبنى الأخيرة، وإحلال مبنى ومدرسة ابن حزم للتعليم الأساسي والثانوي للبنين (المبنى القديم)، ونقل الطلبة إلى المبنى الجديد، وإحلال مبنى ومدرسة مصعب بن عمير للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنين)، وضم طلبتها إلى مدرسة ابن حزم للتعليم الأساسي والثانوي.

وفي إمارة أم القيوين يشمل القرار إحلال مبنى مدرسة أحمد بن راشد (ح1/‏‏‏‏‏ بنين)، ونقل طلبتها إلى مدرسة المعلا، التي ستحمل اسم المدرسة الأولى، وإحلال مدرسة المعلا للتعليم الثانوي للبنات، ودمج طالباتها في مدرسة أم القيوين للتعليم الأساسي، التي ستحمل اسم مدرسة أم القيوين للتعليم الأساسي والثانوي.

وفي إمارة الفجيرة يشمل القرار إحلال مبنى ومدرسة أم سنان للتعليم الأساسي (ح2/‏‏‏‏‏ بنين)، ونقل طلابها إلى مدرسة السيحي للتعليم الأساسي والثانوي ورياض الأطفال، وإحلال مبنى ومدرسة أبوجندل للتعليم الأساسي (ح2/‏‏‏‏‏ بنين)، ونقل طلابها إلى مدرسة محمد بن حمد الشرقي بمسمى «مدرسة عاصم بن ثابت»، ونقل طلبة مدرسة محمد بن حمد الشرقي إلى مبنى مدرسة عاصم بن ثابت بمسمى الأولى، وإحلال مبنى مدرسة زبيدة بنت جعفر للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنات)، ونقل طالباتها إلى مدرسة البراء بن مالك باسم «مدرسة زبيدة بن جعفر للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنات)»، ونقل طلاب مدرسة البراء بن مالك للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنين)، إلى مدرسة سعد بن أبي وقاص للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنين)، وإحلال مبنى ومدرسة فاطمة بنت عتبة للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنات)، ونقل طالباتها من صف (1-3) إلى مدرسة عاتكة، ونقل طالباتها (4-5) إلى مدرسة لبابة بنت الحارث، وإحلال مبنى مدرسة زيد بن الخطاب للتعليم الأساسي (ح2/‏‏‏‏‏ بنين)، ونقل طلابها إلى مدرسة المثنى بن حارثة تحت مسمى «مدرسة زيد بن الخطاب للتعليم الأساسي (ح2/‏‏‏‏‏ بنين)»، وإحلال مدرسة المثنى بن حارثة للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنين)، وضم طلابها إلى مدرسة النعمان بن مقرن، وإحلال مبنى ومدرسة الفرفار للتعليم الأساسي وروضة، ونقل طالباتها إلى مدرسة الاتقان ونقل طلابها إلى مدرسة البثنة، وإحلال مبنى ومدرسة مزون للتعليم الثانوي للبنات، وضم طالباتها إلى مدرسة شوكة وكدرة، وإحلال مبنى ومدرسة البراق للتعليم الأساسي (ح1/‏‏‏‏‏ بنات)، ونقل طالباتها إلى مدرسة كدرة.

وكانت وزارة التربية والتعليم أعلنت، في مايو الماضي، أنها تعتزم إطلاق أكبر مشروع لصيانة المدارس، كي تستوعب حجم التغيير في المنظومة التعليمية، إضافة إلى إنشاء مدارس بمواصفات عالمية تستوعب 2400 من الطلبة، والعمل على دمج مدارس أخرى، واستحداث مدارس نموذجية بمواصفات عالية الجودة، بهدف إحداث تحوّل جذري في شكل التعليم بالدولة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قرار بدمج وإحلال 29 مدرسة حكومية في دبي والمناطق الشمالية قرار بدمج وإحلال 29 مدرسة حكومية في دبي والمناطق الشمالية



التنورة الميدي من القطع الأساسية التي يجب أن تكون في خزانتكِ

إطلالات خريفية تُناسب المرأة في سن الـ30 مستوحاة من دوقة كامبريدج

لندن - صوت الإمارات
بدت دوقة كامبريدج، ميغان ماركل، أنيقة في كل المواسم، وبما أننا الآن في موسم الخريف، استوحي أجمل إطلالات خريفية تناسب المرأة في سن الثلاثين من دوقة كامبريدج، من المعاطف الأنيقة، إلى تنانير الجلد، والفساتين التاكسيدو، كلّها إطلالات باتت بمثابة العلامة المسجّلة بإسم ميغان ماركل وعنوانها الوحيد هو "الأناقة والرقيّ". أول ما يبادر إلى أذهاننا عندما نفكّر بإطلالات ميغان ماركل الخريفية هو المعطف الترانش الذي يعتبر "القطعة الخريفية الخالدة" والرائجة في كل موسم. ميغان تعشق تصاميم الترانش الكلاسيكية مثل إطلالتها المونوكروم في نيوزلاندا في العام 2018 بفستان باللون البيج من ماركة Brandon Maxwell نسّقت معه معطف ترانش باللون نفسه من ماركة Burberry. أما البليزر فهي أيضاً من إطلالات ميغان الخريفية، وفي هذا الاطار تختار القصة الواسعة والط...المزيد
 صوت الإمارات - نصائح هامة لسفر منظم وآمن أثناء فترة "كورونا" تعرّف عليها

GMT 13:27 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 صوت الإمارات - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 12:44 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشف معنا أفضل 5 جزر سياحية رائعة قريبة من "أثينا"
 صوت الإمارات - اكتشف معنا أفضل 5 جزر سياحية رائعة قريبة من "أثينا"
 صوت الإمارات - تعرّفي على الأخطاء الشائعة لتتجنّبيها في ديكور غرفة النوم

GMT 22:44 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يشارك في مران الأرجنتين الأخير قبل لقاء بوليفيا

GMT 22:43 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

استبعاد بن تشيلويل وتريبير من معسكر منتخب إنجلترا للإصابة

GMT 12:10 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 21:09 2019 الأربعاء ,02 كانون الثاني / يناير

تعرف على عدد شهداء فلسطين قُتلوا على يد الاحتلال في 2018

GMT 22:44 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

6 أندية إنجليزية مهددة بالإغلاق بسبب أزمة كورونا

GMT 21:22 2019 السبت ,27 تموز / يوليو

غرف جلوس عصرية وكيفية توزيع الأثاث
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates