ماذا يحدث في العين

ماذا يحدث في العين؟!!

ماذا يحدث في العين؟!!

 صوت الإمارات -

ماذا يحدث في العين

بقلم _ محمد الجوكر

مشهد لم يتكرر في مباريات فريق العين لكرة القدم، على الأقل في آخر عشرين سنة، بأن يتعرض لهذه الهزة العنيفة في بطولة الدوري، ويدخل مرماه «تسعة» أهداف في مباراتين، وفي مرمى أفضل حارس بأندية الدولة، فماذا يحدث داخل البيت العيناوي؟، سؤال نطرحه، ونريد إجابته، فالجمهور العيناوي غاضب، ومن حقة أن يعرف ماذا يجري لفريقه المفضل؟، فعشاق العين، تربطهم علاقة قوية لا تنتهي، ولا يقبلون أن يصل ناديهم إلى هذه الصورة المهزوزة، التي وصل إليها في آخر مبارياته في دوري المحترفين، وهو حامل للقب، فمن لديه الرد بالله عليكم؟، فالأزمة واضحة وحقيقية، وتحتاج إلى التدخل السريع، والجميع يعلم أن الخلل في المنظومة الكروية وارد، ويحدث في أي مكان في العالم، وهذه ظاهرة طبيعية، ولكنها تعالج بحكمة وهدوء.

ومن وجهة نظري الشخصية، لا بد أن تتدخل الجهة المعنية، سواء فنية أو إدارية، لحل أزمة فريق نفتخر بإنجازاته المحلية والقارية، ونفرح به ومعه، ودائماً نردد أن العين بمن حضر، ولكن اليوم، كما أراه، لم يحضر، ولم يلعب، بل بدا الوضع صعباً وحرجاً، لنادٍ كبير، فقد تركه المدرب زوران في منتصف الدوري، وذهب للهلال السعودي، وصرح هناك بأن الأجواء ليست جيدة، و«عموري» محتار، يعود أم لا يعود، لا يعرف مصيره، وبعض اللاعبين ينتظرون تجديد عقودهم أو رحيلهم، كما يتردد بقوة في الساحة.

وللعلم، سياسة الاحتراف التي بدأت بأنديتنا، كان أول من طبقها، نادي العين بشكل رسمي، واليوم يعاني، فأين إدارته من هذه الآلام والجروح التي يمر بها؟، وتجلت في آخر جولتين، نحن نقول إن أي فريق يمكن أن يمرض، لكنه يحتاج لعلاج، إذا وجد الدواء، فمتى يتدخل العيناوية المؤثرون، لحل المشاكل، إذا ما كانت هناك مشاكل، كما يتردد، فلا نقبل أن يكون حال فريق شرفنا في كأس العالم للأندية الأخيرة، التي استضفناها في ديسمبر الماضي، وحل فيها وصيفاً، يظهر بهذه الصورة، بالطبع هناك أمر ما لا يعلمه إلا أصحاب الدار العيناوية، فالصراحة في المرحلة المقبلة مطلوبة بين أفراد الأسرة الكروية في دار الزين، للتغلب على هذه الأزمة السلبية التي تهدد كياناً كروياً كبيراً، له إنجازاته وبطولاته، لا نريدها تذهب هباء، بسبب نتائج غير منطقية!!

ولا نظلم فريق عجمان، الذي فاز على العين بالأربعة، بل نعطيه حقه، ونقول إن ما قدمه فريق الرمادي، يستحق تعظيم سلام، بعد أن قفز قفزة جيدة نحو منطقة الأمان، بل حقق انتصاراً ولا أروع، هو الأول من نوعه، ويعتبر تاريخياً، على حساب صائد البطولات والألقاب، وعلى استاد هزاع بن زايد، حيث انتفض البرتقالي تحت الأمطار الغزيرة التي هطلت على ملعب اللقاء، وكانت بشرة خير له، وارتقى بالفوز الكبير إلى المركز السابع، برصيد 27 نقطة، فيما تراجع العين إلى المركز الرابع بـ 38 نقطة، بعد أن كان المنافس الأول!!... والله من وراء القصد.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماذا يحدث في العين ماذا يحدث في العين



GMT 19:59 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

أوجعتنا الحرب يا صديقي !

GMT 19:23 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

“الحزب” يُهان في امتحان.. تمرير “حكومته”!

GMT 16:24 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

«الشيطان.. دَهاني»!

GMT 16:19 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

«وقتي الأمثل»

GMT 16:16 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

يظن أنه يمتلك الحقيقة

كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

عارضة الأزياء هايلى بيبر تجذب الانتباه في لندن بفستان زفاف أبيض من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - صوت الامارات
خطفت عارضة الأزياء العالمية هايلى بيبر، البالغة من العمر 23 عامًا، الأنظار خلال خروجها من لندن وست هوليوود في بيفرلى هيلز، مساء الخميس، حيث ظهرت العروس التى تألقت بفستان زفاف استثنائي فى 2019 وهى ترتدى فستان أبيض طويل من أوليانا سيرجينكو، حمل الفستان فتحة طويلة أظهرت ساقها، وخط عنق منخفض، معتمدة على حزام مطابق للفستان أظهر نحافة خصرها وفقًا لـ "dailymail". ارتدت هايلي أيضا حذاء أبيض مدبب ذو كعب مرتفع، معتمدة على شعرها الذهبي المنسدل بانسيابية، وأضافت الألوان إلى مظهرها أحادى اللون "المونوكروم" من خلال طلاء الشفاه الأحمر. ظهرت عارضة الأزياء الشهيرة هايلى بيبر وهى تتسوق لشراء أكل صحى لدعم زوجها جاستين للتعافى من المخدرات من متجر البقالة المتخصصة Erewhon في سانتا مونيكا يوم الأحد الماضي، حيث تأتى هذه النزهة بعد أن أعلن كفاح ز...المزيد
 صوت الإمارات - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 16:45 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

أتالانتا يسحق تورينو بسباعية في الدوري الإيطالي

GMT 19:57 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates