صوت الإمارات - فيلم هوليودي عن الرسول بتمويل قطري

فيلم هوليودي عن الرسول بتمويل قطري

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فيلم هوليودي عن الرسول بتمويل قطري

الدوحة ـ وكالات

قال رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشيخ يوسف القرضاوي إنه وعلماء آخرين أجازوا إنتاج فيلم عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم تنفذه هوليوود. وأضاف أنه لا بد للمسلمين أن يفعلوا شيئا لتعريف غير المسلمين بحياة ورسالة الرسول الكريم وصحابته بعد تكرار الإساءة إليه وللمسلمين.من جانبه أكد أحمد الهاشمي مدير مؤسسة النور القطرية، وهي إحدى الجهات الممولة للفيلم، أن ميزانية إنتاج مجموعة أفلام عن حياة الرسول والأنبياء عليه السلام بلغت مليار دولار، مشيرا إلى أنه يطمح أن تكون الأفضل، لإيصال الرسالة وتوضيح الإسلام لغير المسلمين.وكانت مجموعة النور القابضة قد أعلنت عزمها عام 2009 إنتاج فيلم عن الرسول، وبدأت المشاورات مع أستوديوهات الإنتاج وشركات التوزيع في الولايات المتحدة وبريطانيا. وأوضح الهاشمي آنذاك أن الفيلم سيكون باللغة الإنجليزية، وسيمثل فيه مسلمون ناطقون بالإنجليزية لأن ذلك العمل الفني سيكون موجها لكافة المتحدثين بتلك اللغة العالمية من المسلمين وغيرهم، بهدف التعريف بالإسلام ورسوله على نطاق واسع.كما اختارت مجموعة النور في ذلك الوقت المنتج العالمي باري أوسبورن، الذي أنتج فيلمي 'ملك الخواتم' و'ماتريكس'، لينفذ الفيلم. وأقر أوسبورن بأن إنجاز هذا الفيلم ليس بالعمل الهين وتوقع أن تكون هناك تحديات في طريقه.ومن هذه التحديات، كما قال أوسبورن في ندوة صحفية بالدوحة، أنه لا يمكن تشخيص أو تجسيد شخصية الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، لكنه أكد عزمه خوض هذا التحدي قائلا 'لا نريد تشخيص الرسول محمد، ولكننا نستطيع أن نروي قصته بشكل مقنع وممتع'.ومن أهم الأعمال السينمائية التي تناولت حياة الرسول الكريم وقصة الإسلام فيلم 'الرسالة' للمخرج الراحل مصطفى العقاد، الذي أنتج عام 1977، وبلغت تكلفته 10 ملايين دولار، بينما حققت نسخته الإنجليزية فقط أرباحا بأضعاف هذا المبلغ.وعرض العام الجاري أيضا مسلسل 'عمر'. وقد أثار تجسيد شخصية ثاني الخلفاء الراشدين في المسلسل -والتي أداها الممثل السوري سامر إسماعيل- جدلا واسعا، خاصة بعد أن كان الأزهر رفض تجسيد الصحابة والعشرة المبشرين بالجنة سواء بأجسادهم أو أصواتهم، ومنع عرض فيلم 'الرسالة' الذي جسد فيه شخصيةَ 'حمزة بن عبد المطلب' كلٌّ من عبد الله غيث (للنسخة العربية) وأنطوني كوين (للنسخة الإنجليزية).

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - فيلم هوليودي عن الرسول بتمويل قطري  صوت الإمارات - فيلم هوليودي عن الرسول بتمويل قطري



 صوت الإمارات -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تبيّن مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 12:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017
 صوت الإمارات - ريم وداد منايفي تطلق مجموعتها لشتاء وخريف 2017

GMT 16:44 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - "ذا بريكرز The Breakers" يمثل أشهر فنادق فلوريدا
 صوت الإمارات - دونالد ترامب يختار ماكماستر مستشارًا للأمن القومي

GMT 05:17 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

إدارة المهرجانات تشارك في معرض توظيف أبوظبي

GMT 10:11 2017 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

المسرح على ناقلات متحركة في مدينة خورفكان

GMT 13:55 2017 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

رحيل الشاعر سيد حجاب عقب معاناته من مرض الضغط

GMT 17:47 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

مبادرة "ألف عنوان وعنوان" تحتفي بالمؤلفين والناشرين

GMT 04:43 2017 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

الشاعر خالد المريخي يُشير إلى أحدث قصائده الوطنية

GMT 10:56 2017 الأربعاء ,18 كانون الثاني / يناير

قصيدة "المحاورَهْ من إنتصار إلى نابي" لمحمد بن راشد
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 14:21 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

الكشف عن نظام حديث للحافلات يمكنه خفض التلوث

GMT 14:30 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 02:07 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

غالاكسي اس 8 سيتفوق على آيفون 8 في أحد المزايا
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates