القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية

سمير رضوان في حديث إلى "مصر اليوم":

القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية

وزير المالية الأسبق الدكتور سمير رضوان
القاهرة – عمرو والي 

القاهرة – عمرو والي  أكد وزير المالية المصري الأسبق الدكتور سمير رضوان أن القروض التي أعلنت كل من ليبيا وقطر منحها لـمصر والتي تقدر بحوالي 5 مليار دولار سوف تساهم في انفراجة الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها البلاد، وانتقد رضوان طريقة الأداء الحكومي في التعامل مع الأزمات واصفًا إياها بالمتخبطة والعشوائية، وأكد أن مصر في إمكانها التوسع في زراعة القمح عبر التوسع بشكل أفقي، ولفت إلى أن موارد السياحة في مصر إذا عادت لمعدلاتها القديمة فإنها تستطيع أن تمنع مصر من الاقتراض.
وأضاف في حديث خاص إلى "مصر اليوم" أن هذه القروض سوف تؤتي ثمارها بشرط إنفاقها في مشروعات استثمارية تستهدف تحسين البنية التحتية المصرية، والبدء في تنفيذ مشروعات قومية كبرى.
وأوضح رضوان أن القرض القطري والذي تم إعلانه في صورة سندات بقيمة 3 مليار دولار سيشكل عبئًا على الحكومة بسبب عدم الإفصاح عن شروط  منح القرض، أو فترة السداد، على عكس القرض الليبي والمقدر بـ 2 مليار دولار، والذي أُعلن عنه بلا فائدة على الإطلاق ولمدة 5 سنوات، منها 3 سنوات فترة سماح لا تسدد فيها مصر أي إلتزامات، وهي الصورة المثلى لدعم الاقتصاد المصري".
وتابع رضوان حديثه قائلاً "هناك الكثير من المشروعات التي يمكن استغلال كل الأموال القادمة لمصر، ومنها استصلاح الكثير من الأراضي عبر ممر التنمية الذي قدمه الدكتور فاروق الباز، والذي يمكن من خلاله استزراع مساحات شاسعة من الأراضي باستخدام المياه الجوفية".
وعن إمكان تحقيق مصر الاكتفاء الذاتي أكد رضوان أن مصر في إمكانها التوسع في زراعة القمح عبر التوسع بشكل أفقي، مشيرًا أن المعونة الأميركية منعت مصر من هذا الأمر، كذلك العودة إلى زراعة القطن المصري الشهير"طويل التيلة"، والذي حُرمنا من زراعته .
وعن أداء حكومة رئيس الوزراء المصري الدكتور هشام قنديل أعرب رضوان عن استيائه منها، مشددًا على أننا نفتقد وزيرًا واعدًا لحقيبة الاقتصاد، ورئيس وزراء يصب تركيزه على هذا الجانب، مضيفًا أنه حتى بإقالتها لن يتغير الوضع الإقتصادي.  
وانتقد رضوان طريقة الأداء الحكومي في التعامل مع الأزمات، واصفًا إياها بـ "المتخبطة والعشوائية"، مشيرًا إلى غياب الخطة الاقتصادية الواضحة للنهوض بالبلاد وإدارة عجلة الإنتاج.
وعن الحد الأقصى والأدنى للآجور قال رضوان "إن الحد الأقصى للأجور مستحيل تنفيذه على أرض الواقع بسبب فوضى الدخول، والتي قد تصل إلى مائة ألف جنيه شهريًا"، محذرًا من المساس بدعم أنابيب البوتاجاز والخبز، حيث نتج الكثير من المشكلات بسبب هذين الملفين أخيرًا.
وعن ارتفاع الأسعار أكد رضوان أن ارتفاع الأسعار محصلة لعاملين هما الأداء الاقتصادي والرقابة، فالأداء الاقتصادي ضعيف للغاية، ولا يوجد نظام رقابي في مصر يراجع ويدقق، مشيرًا إلى أن هوامش الربح في دول العالم لا تزيد على نسبة محددة.
وعن قرض صندوق النقد الدولي قال رضوان "إن القروض القادمة لمصر شهادة ضمان تدعم موقف مصر، ولكن في الوقت نفسه لن يوافق الصندوق على تقديم القرض بسبب الظروف السياسية الراهنة وحالة الانقسام وغياب التوافق المجتمعي".
ولفت رضوان إلى أن موارد السياحة في مصر إذا عادت لمعدلاتها القديمة فإنها تستطيع أن تمنع مصر من الاقتراض من صندوق النقد الدولي، لأن قيمة القرض تقدر بـ 4.8 مليار دولار، وهو ما يعادل قيمة دخل قطاع السياحة في شهرين .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية



GMT 19:58 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

لوفين يناشد بالتوصل لحلول جديدة لإدارة التحديات

GMT 14:23 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

شحور يوضح نمو قطاع التجارة الإلكترونية سنويًا

GMT 17:31 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أفيديس كيدانيان يؤكد العلاقات الوطيدة مع الأردن

GMT 20:56 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

سلامة يبيِّن أن مشكلة لبنان سياسية وليست نقدية

GMT 16:51 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

القعيطي يكشف عن خطته لإنعاش السيولة في اليمن

GMT 17:22 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مارلين هيوسن تكشف عن خطة الشركة للاستثمار

GMT 13:32 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ضرغام علي يصف الموازنة العراقية بـ"الروتينية"

GMT 10:48 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الولويل يعلن أسباب نمو الاقتصاد الفلسطيني رغم الحصار

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية



النجمة الشهيرة تركت شعرها منسدلًا بطبيعته على ظهرها

إيفا لونغوريا تبرز في فستان طويل باللون الأزرق

نيو أورليانز ـ رولا عيسى
حضرت الممثلة الشهيرة إيفا لونغوريا وزوجها خوسيه باستون، حفلة زفاف نجمة التنس الأميركية سيرينا ويليامز، من خطيبها أحد مؤسسي موقع التواصل الاجتماعي "ريديت"، ألكسيس أوهانيان، أول أمس الخميس، في حفلة زفاف أقيمت في مدينة نيو أورليانز الأميركية، شهدها العديد من كبار النجوم والمشاهير، وجذبت لونغوريا البالغة من العمر 42 عاما، الأنظار لإطلالتها المميزة والجذابة، حيث ارتدت فستانا طويلا باللون الأزرق، والذي تم تطريزه بترتر لامع، وتم تزويده بقطعة من الستان الازرق متدلية من الظهر إلى الأرض، وأمسكت بيدها حقيبة صغيرة باللون الأسود.     واختارت النجمة الشهيرة تصفيفة شعر بسيطة حيث تركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها، وأكملت لاعبة التنس الأميركية، والمصنفة الأولى عالميًا، إطلالتها بمكياج العيون الأزرق ولمسة من أحمر الشفاه النيوود، مع اكسسوارات فضية لامعة، وفي الوقت نفسه، جذبت إطلالة خوسيه، الذي تزوج إيفا في مايو/أيار الماضي، أنظار الحضور، حيث ارتدى بدلة رمادية من 3 قطع

GMT 13:46 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب بألوان توحي بالإيجابية
 صوت الإمارات - رند النجار ترسم على الحقائب بألوان توحي بالإيجابية

GMT 18:05 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تعد من أجمل الأماكن الهادئة في لندن
 صوت الإمارات - سيبتون بارك تعد من أجمل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 17:13 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

منزل في لندن للبيع بمبلغ كبير بسبب تصميمه المثلثي
 صوت الإمارات - منزل في لندن للبيع بمبلغ كبير بسبب تصميمه المثلثي

GMT 12:29 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شكوك بشأن تسبّب الصين في أزمة السلطة في زيمبابوي
 صوت الإمارات - شكوك بشأن تسبّب الصين في أزمة السلطة في زيمبابوي

GMT 13:34 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شيرين الرماحي ترى أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا
 صوت الإمارات - شيرين الرماحي ترى أنها وصلت إلى مرحلة النضوج إعلاميًا

GMT 16:36 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ من أجل صناعتها عامًا
 صوت الإمارات - قطع مجوهرات لوي فيتون الراقية تأخذ من أجل صناعتها عامًا

GMT 15:46 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريق سان فرانسيسكو للاستمتاع بالمناظر الطبيعية
 صوت الإمارات - طريق سان فرانسيسكو للاستمتاع بالمناظر الطبيعية

GMT 22:28 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتح معبر رفح ثلاثة أيام لعبور العالقين في الاتجاهين

GMT 01:45 2013 الأربعاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

"ذي غارديان" تختار ميسي أفضل لاعب في العالم

GMT 10:38 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد سراج الدين يآمل بأن يُحالفه التوفيق في الانتخابات

GMT 21:57 2013 الأحد ,10 شباط / فبراير

زلزال بقوة 5.7 درجة في المناطق الوسطى في تشيلي

GMT 06:38 2016 الثلاثاء ,31 أيار / مايو

نسرين أمين تتحدث عن سر وجودها في "أزمة نسب"

GMT 04:37 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الأمم المتحدة تبدأ انتخاب قضاة المحكمة الجنائية الدولية

GMT 19:24 2016 الخميس ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

حركات اليدين هي انعكاس فعلي لما نفكر به أثناء الحديث

GMT 14:47 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

اعتقال صومالي بتهمة الانتماء إلى "حركة الشباب" في ألمانيا
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates