صوت الإمارات - القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية

سمير رضوان في حديث إلى "مصر اليوم":

القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية

وزير المالية الأسبق الدكتور سمير رضوان
القاهرة – عمرو والي 

القاهرة – عمرو والي  أكد وزير المالية المصري الأسبق الدكتور سمير رضوان أن القروض التي أعلنت كل من ليبيا وقطر منحها لـمصر والتي تقدر بحوالي 5 مليار دولار سوف تساهم في انفراجة الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها البلاد، وانتقد رضوان طريقة الأداء الحكومي في التعامل مع الأزمات واصفًا إياها بالمتخبطة والعشوائية، وأكد أن مصر في إمكانها التوسع في زراعة القمح عبر التوسع بشكل أفقي، ولفت إلى أن موارد السياحة في مصر إذا عادت لمعدلاتها القديمة فإنها تستطيع أن تمنع مصر من الاقتراض.
وأضاف في حديث خاص إلى "مصر اليوم" أن هذه القروض سوف تؤتي ثمارها بشرط إنفاقها في مشروعات استثمارية تستهدف تحسين البنية التحتية المصرية، والبدء في تنفيذ مشروعات قومية كبرى.
وأوضح رضوان أن القرض القطري والذي تم إعلانه في صورة سندات بقيمة 3 مليار دولار سيشكل عبئًا على الحكومة بسبب عدم الإفصاح عن شروط  منح القرض، أو فترة السداد، على عكس القرض الليبي والمقدر بـ 2 مليار دولار، والذي أُعلن عنه بلا فائدة على الإطلاق ولمدة 5 سنوات، منها 3 سنوات فترة سماح لا تسدد فيها مصر أي إلتزامات، وهي الصورة المثلى لدعم الاقتصاد المصري".
وتابع رضوان حديثه قائلاً "هناك الكثير من المشروعات التي يمكن استغلال كل الأموال القادمة لمصر، ومنها استصلاح الكثير من الأراضي عبر ممر التنمية الذي قدمه الدكتور فاروق الباز، والذي يمكن من خلاله استزراع مساحات شاسعة من الأراضي باستخدام المياه الجوفية".
وعن إمكان تحقيق مصر الاكتفاء الذاتي أكد رضوان أن مصر في إمكانها التوسع في زراعة القمح عبر التوسع بشكل أفقي، مشيرًا أن المعونة الأميركية منعت مصر من هذا الأمر، كذلك العودة إلى زراعة القطن المصري الشهير"طويل التيلة"، والذي حُرمنا من زراعته .
وعن أداء حكومة رئيس الوزراء المصري الدكتور هشام قنديل أعرب رضوان عن استيائه منها، مشددًا على أننا نفتقد وزيرًا واعدًا لحقيبة الاقتصاد، ورئيس وزراء يصب تركيزه على هذا الجانب، مضيفًا أنه حتى بإقالتها لن يتغير الوضع الإقتصادي.  
وانتقد رضوان طريقة الأداء الحكومي في التعامل مع الأزمات، واصفًا إياها بـ "المتخبطة والعشوائية"، مشيرًا إلى غياب الخطة الاقتصادية الواضحة للنهوض بالبلاد وإدارة عجلة الإنتاج.
وعن الحد الأقصى والأدنى للآجور قال رضوان "إن الحد الأقصى للأجور مستحيل تنفيذه على أرض الواقع بسبب فوضى الدخول، والتي قد تصل إلى مائة ألف جنيه شهريًا"، محذرًا من المساس بدعم أنابيب البوتاجاز والخبز، حيث نتج الكثير من المشكلات بسبب هذين الملفين أخيرًا.
وعن ارتفاع الأسعار أكد رضوان أن ارتفاع الأسعار محصلة لعاملين هما الأداء الاقتصادي والرقابة، فالأداء الاقتصادي ضعيف للغاية، ولا يوجد نظام رقابي في مصر يراجع ويدقق، مشيرًا إلى أن هوامش الربح في دول العالم لا تزيد على نسبة محددة.
وعن قرض صندوق النقد الدولي قال رضوان "إن القروض القادمة لمصر شهادة ضمان تدعم موقف مصر، ولكن في الوقت نفسه لن يوافق الصندوق على تقديم القرض بسبب الظروف السياسية الراهنة وحالة الانقسام وغياب التوافق المجتمعي".
ولفت رضوان إلى أن موارد السياحة في مصر إذا عادت لمعدلاتها القديمة فإنها تستطيع أن تمنع مصر من الاقتراض من صندوق النقد الدولي، لأن قيمة القرض تقدر بـ 4.8 مليار دولار، وهو ما يعادل قيمة دخل قطاع السياحة في شهرين .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية  صوت الإمارات - القروض العربية ستساهم في حل الأزمة المصرية



 صوت الإمارات -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تظهر في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن - رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 12:31 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الرائعة من حلي الخريف والشتاء
 صوت الإمارات - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الرائعة من حلي الخريف والشتاء

GMT 14:29 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

احجز في أفخر رحلة بحرية على سفينة كريستال كروز
 صوت الإمارات - احجز في أفخر رحلة بحرية على سفينة كريستال كروز

GMT 17:09 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل بسبب "اللاجئين"
 صوت الإمارات - "شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل بسبب "اللاجئين"

GMT 16:37 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

42% من الألمان يعبرون عن رغبتهم في استفتاء أوروبي

GMT 15:44 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تدشين فرع جديد لـ "ويفود" في كوبنهاغن

GMT 16:52 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

تريزا ماي تعتبر الخروج من الاتحاد الأوروبي في غاية التعقيد

GMT 11:50 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

لسعد الذوادي يؤكد أن عصابات الفساد تحتل وزارة المال

GMT 15:48 2016 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

بن طلال يؤكد أن فكَّ ارتباط الريال بالدولار محتملًا

GMT 18:13 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف وزير الاقتصاد الروسي أثناء تلقيه رشوة

GMT 02:56 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

توم برّاك وزيرًا للخزانة في الحكومة الأميركية الجديدة
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 13:50 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تكشف عن فجوة في الرواتب بين الخرّيجين من الجنسين
 صوت الإمارات - دراسة تكشف عن فجوة في الرواتب بين الخرّيجين من الجنسين

GMT 15:49 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يحتفل بشجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
 صوت الإمارات - أوباما يحتفل بشجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 13:03 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

الأحداث الفلكية في كانون الأول 2016 تشهد تغيرات مفاجئة
 صوت الإمارات - الأحداث الفلكية في كانون الأول 2016 تشهد تغيرات مفاجئة

GMT 19:03 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة مزوّدة بمحرك سعته 1.5 لتر
 صوت الإمارات - "مرسيدس AMG E63" تحفة  مزوّدة بمحرك سعته 1.5 لتر

GMT 12:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو Renault Toigo" صُممت بلمسات مميزة
 صوت الإمارات - "رينو تويغو Renault Toigo" صُممت بلمسات مميزة

GMT 11:23 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تبيّن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
 صوت الإمارات - علا غانم تبيّن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"

GMT 16:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسية" صديقة للبيئة وتقي الناس من خطر الزلازل
 صوت الإمارات - القبة "الجيوديسية" صديقة للبيئة وتقي الناس من خطر الزلازل

GMT 10:51 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب تكشف سبب قبولها لفيلم "يا تهدي يا تعدي"

GMT 15:49 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يحتفل بشجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 11:51 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز تنافس الماركات العالمية في أزياء الفراء

GMT 12:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تجربة دواء للوقاية من مرض "فقدان الذاكرة الزهايمر"

GMT 14:29 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

احجز في أفخر رحلة بحرية على سفينة كريستال كروز

GMT 13:03 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

الأحداث الفلكية في كانون الأول 2016 تشهد تغيرات مفاجئة

GMT 06:51 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

رصد الهاتف "Galaxy Note 5" على شبكة الإنترنت
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Emiratesvoice

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Emiratesvoice

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates