بوعزة يُوضّح خطورة السباحة في حقينات السدود
آخر تحديث 14:11:03 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشف لـ"صوت الإمارات" وجود تيارات جارفة على حين غرّة

بوعزة يُوضّح خطورة السباحة في حقينات السدود

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بوعزة يُوضّح خطورة السباحة في حقينات السدود

مصطفى بوعزة
وجدة- هناء أمهني

أكّد مصطفى بوعزة رئيس مصلحة الأشغال والتجهيزات المائية في وكالة الحوض المائي لملوية، أنه بالمواكبة مع الحملة التي تخوضها كتابة الدولة لدى وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء تقوم أيضا بتنزيل حملة تحسيسية منذ بداية الموسم الصيفي الجاري، لتوعية المواطنين بمخاطر السباحة في حقينات السدود.

وأضاف مصطفى بوعزة، خلال تصريح خاص إلى "صوت الامارات"، أن الحملة التحسيسية التي أعطت انطلاقتها كاتبة الدولة المكلفة بالماء شرفات أفيلال في 20 يونيو/ حزيران 2018 على الصعيد الوطني، تحت شعار: "ما تغامروش بحياتكم.. السباحة في بحيرات السدود خطر"، الهدف منها توعية وتحسيس المواطن بخطورة السباحة في حقينات السدود، وبخاصة لما تعرفه من إقبال خاص خلال مواسم الاصطياف، وأشار مصطفى بوعزة إلى أن هذه النقط المائية المهمة يلجأ إليها المواطنون للاستحمام والسباحة، متناسين المخاطر الجمة الموجودة بها، موضحا أن هذه الأماكن توحي في الظاهر أنها هادئة وآمنة إلا أنها في حقيقة الأمر تنطوي على مجموعة من المخاطر، كتراكم الأوحال التي تبلع وتجلب السباح إلى الأسفل، ووجود الأعشاب بكثرة، إلى جانب وجود تيارات جارفة على حين غرة.

وأبرز المصدر ذاته من جهة أخرى، أنه تم وضع علامات للتشوير على مستوى السدود الكبرى وببعض الأماكن التي يتوافد عليها المواطنون للسباحة بتنسيق مع السلطات، تحذر وتمنع منعا كليا السباحة في حقينات السدود نظرا لخطورة الوضع، مشيرا في ذات السياق إلى أن هناك حراسا من القوات المساعدة في عين المكان يسهرون على أمن وسلامة السدود من جهة ومنع المواطنين من مزاولة السباحة في حقيناتها من جهة أخرى، بالإضافة إلى وجود فرقة استغلال السد والتابعة لوكالة الحوض المائي لملوية تسهر على مراقبة الأماكن الحساسة بهذه النقط المائية التي تشكل خطرا على المتوافدين والمقبلين على السباحة.

وأكد مصطفى بوعزة، على أن السباحة في حقينات السدود تمنع منعا كليا نظرا للمشاكل الجمة والخطيرة والمتنوعة التي سبق ذكرها والمتعلقة بوجود الأوحال والأعشاب بكثرة وإحداث تيارات جارفة وخطيرة كلما تم تشغيل مفارغ ومآخذ السد لأغراض متنوعة، وأشار مصطفى بوعزة إلى أن وكالة حوض لملوية، وعيا منها بالمخاطر التي يحملها السد، قامت بإعداد برنامج للتحسيس يتضمن منشورات ومطويات للإشعاع بخطورة السباحة في حقينات السدود وتوزيعها على مستوى الأسواق والتجمعات وذلك بتنسيق مع السلطات والجماعات الترابية لأقاليم الجهة الشرقية، وبالاستعانة بفعاليات المجتمع المدني في ترويجها، كما تقوم بدورات تحسيسية بسيارات المصلحة بشأن الدواوير المجاورة للسدود لتوعية المواطنين بخطورة السباحة في حقينات السدود، باعتبارها غير آمنة وغير مهيكلة ومهيئة بتاتا للاستحمام والسباحة على غرار المسابح المرخصة والمحروسة.

وقال مصطفى بوعزة إن هذه السدود هي جد حساسة وأي مشروع يتعلق بخلق مكان للسياحة أو صيد الأسماك يجب أن يحترم التدابير اللازمة الجاري بها العمل، حيت يعرض على لجنة مختلطة للبث في الموضوع.

وأفاد ذات المصدر بأن من مهام وكالة الحوض المائي  لملوية طبقا لقانون الماء 36/15، هو إنجاز القياسات والأبحاث والدراسات الضرورية لتقييم وتتبع وتطور حالة الموارد المائية على مستوى الكم والجودة، ثم هناك إعداد مخطط توجيهي للتهيئة المندمجة للموارد المائية والمخططات المحلية لتدبير المياه، بالإضافة إلى مخطط تدبير الخصاص في الماء والجفاف، وأيضا السهر على تنفيذ المخطط المندمج للموارد المائية ومراقبة استعمالها، ناهيك بمنح الترخيصات والامتيازات لاستعمال الملك العام المائي، وتدبير الأملاك العمومية المائية والمساهمة في أشغال البحث وتطوير تقنيات الموارد المائية وترشيد استعمالها وحمايتها، والقيام بشراكة مع إدارة المؤسسات العمومية والجماعات الترابية بإنجاز الأعمال اللازمة للوقاية من الفيضانات.

تأتي الحملة التحسيسية لتوعية الساكنين بالمخاطر التي تنجم عن الاستحمام والسباحة في حقينات السدود، وما يترتب عن ذلك من إزهاق في الأرواح، ونظرا لاستحالة مراقبة المساحات الشاسعة لحقينات السدود، فإن وكالة الحوض المائي لملوية أطلقت حملة تحسيسية بمخاطر السباحة في حقينات السدود، وذلك بتعاون مع السلطات المحلية والجماعات الترابية وفعاليات المجتمع المدني، من خلال السهر على دعوة المواطنين لاحنرام التدابير وعلامات التشوير التي تشير إلى منع السباحة بحقينات السدود، كما تم توزيع منشورات على نطاق واسع ووضع لافتات في الأماكن العامة، للفت انتباههم إلى المخاطر المحتملة بسبب السباحة في بحيرات السدود.

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوعزة يُوضّح خطورة السباحة في حقينات السدود بوعزة يُوضّح خطورة السباحة في حقينات السدود



GMT 02:34 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد مهينة يكشف عن تركيب كابل كهربائي بين مصر والسعودية

GMT 14:08 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وهبة يتوقَّع أن تُصبح مصر وجهة للسياحة البيئية

GMT 18:17 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

زيدان يُبيِّن ضرورة دمج التنوّع البيولوجي في القطاعات

GMT 10:58 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فرج يُعدِّد مكاسب تنظيم القاهرة لمؤتمر الأمم المتحدة

GMT 21:40 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو زيد يكشف أهمية إيجاد حلول للتغلّب على آثار المناخ

بلقيس تتألق في صيحة الجمبسوت وتخطف الأنظار

دبي - صوت الإمارات
ماتزال النجمة الإماراتية بلقيس تسحر جمهورها مرة تلو الأخرى بإطلالاتها العصرية التي تجمع بين الطابع المحتشم والشبابي بتصاميم غير تقليدية إطلاقا، وجاء أحدث ظهور لها في فعالية خاصة بدار maxmara في البندقية بصيحة الجمبسوت، التي تعتبر من الصيحات التي تعتمدها بلقيس كل فترة، وتفضلها بتصاميم مميزة تنجح دائما في خطف الأضواء، فإذا كنتِ من عاشقات تلك الصيحة ننصحك بمشاهدة إطلالات بلقيس، لتتعلمي منها أساليب تنسيقها ببراعة. بلقيس تتألق بصيحة الجمبسوت في حفل عشاء دار Maxmara النجمة الإماراتية بلقيس حرصت على حضور عرض الأزياء الخاص بدار Max Mara 2025 خلال هذا الأسبوع، وكانت صيحة الجمبسوت اختيارها الأساسي في تلك الرحلة، حيث تألقت في حفل العشاء الخاص بدار ماكس مارا Max Mara، الذي أقيم في ساحة سان ماركو في البندقية بايطاليا بجمبسوت راقي باللون الأبيض الم�...المزيد

GMT 22:17 2014 الخميس ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إليك" تطلق تصاميم مميزة من فساتين السهرة للمحجبات

GMT 22:58 2020 الثلاثاء ,15 كانون الأول / ديسمبر

قرعة الدوري الأوروبي تضع بنفيكا في مواجهة أرسنال

GMT 08:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

طريقة عمل كيكة بركان الشيكولاة

GMT 03:59 2019 السبت ,05 تشرين الأول / أكتوبر

قوات الاحتلال الإسرائيلية تعتقل طفلين من سلوان

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 06:09 2019 الخميس ,28 شباط / فبراير

ماني وصلاح يقودان هجوم ليفربول أمام واتفورد

GMT 22:00 2018 الإثنين ,01 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح مهمة لتنظيف خزانات المطبخ من الدهون

GMT 12:40 2018 الثلاثاء ,17 تموز / يوليو

مقادير وطريقة تحضير دجاج تركي في الفرن
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates