أحمد مهينة يُعلن بَدء تنفيذ مشروع تبادُل الطاقة بين السعودية والقاهرة
آخر تحديث 13:02:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيّن لـ"صوت الإمارات" أنه تمّ علاج جميع قصور قطاع الكهرباء

أحمد مهينة يُعلن بَدء تنفيذ مشروع تبادُل الطاقة بين السعودية والقاهرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أحمد مهينة يُعلن بَدء تنفيذ مشروع تبادُل الطاقة بين السعودية والقاهرة

المهندس أحمد محمد مهينة
القاهرة- إسلام محمود

كشف المهندس أحمد محمد مهينة، وكيل وزارة الكهرباء لمتابعة الهيئات والشركات، عن دمج البعد البيئي في كل القطاعات وبخاصة قطاع الكهرباء، مؤكدا أن جميع مشاريع الكهرباء الكبرى قبل إنشائها يتم عمل دراسة لها لتقييم الأثر البيئي، وأثناء عمل محطات الكهرباء تعمل الوزارة على التأكد من توافق جميع الأعمال مع النظم البيئية السليمة، علاوة على أنها تقوم بقياس جميع الانبعاثات الحرارية الصادرة.

وأوضح "مهينة"، خلال حديث خاصّ له إلى "مصر اليوم"، أن قطاع الطاقة والكهرباء شهد خلال الفترة الماضية علاج جميع القصور التي كانت موجودة به، وأصبحت لدينا وفرة في الكهرباء، ونعمل خلال الفترة المقبلة على تسويق هذه القدرات من الطاقة الكهربائية وتصديرها للخارج، مؤكدا أن وزارة الكهرباء لديها القدرة على تغذية جميع الأنشطة في مصر، سواء أكانت زراعية أو صحية أو صناعية أو تجارية، بالإضافة إلى أن الوزارة تعمل على تحسين جودة الطاقة، ونقوم بصرف أكثر من 400 مليار جنيه، لتحسين شبكات النقل وتوزيع الكهرباء، ونحوّل شبكات الكهرباء من شبكات نمطية إلى شبكات ذكية، عبارة عن شبكات مرنة تستوعب قدرات الطاقة الجديدة والمتجددة، ويوجد تفاعل بين الوزارة والمستهلك والمستثمر في أقل وقت وبجودة عالية، بالإضافة إلى علاج انقطاعات الكهرباء في أقل وقت وبدقة عالية.

وأوضح أنه جارٍ تنفيذ أكبر مشروع للطاقة الشمسية في أسوان بقدرة 1465 ميغاوات، ويعدّ من أكبر المحطات الموجودة في العالم، ويقوم بالاستثمار فيه القطاع الخاص وعدد الشركات 32، ودور وزارة الكهرباء هو شراء هذه الطاقة بعقود طويلة الأجل لمدة 25 عاما، مضيفا أن الشراء سيكون من خلال ما يسمّى "تعريفات التغذية"، ويتم دفع الكهرباء بها بنحو 8.4 دولارات سنت.

وأضاف بشأن أكبر القطاعات المستهلكة للطاقة على مستوى الجمهورية أن قطاع الإسكان أكبر القطاعات المستهلكة للكهرباء بنسبة 44%، ونعمل حاليا على التوعية لنشر لتقليل من حدة هذه الاستخدام، ونريد أن يكون قطاع الصناعة الأكثر استهلاكا للكهرباء ليزيد على 27%، والوزارة الآن تستطيع أن تغذي جميع الشركات والمصانع سواء صغيرة الحجم أو كبرى.

وطالب وكيل وزارة الكهرباء المواطنين بترشيد الكهرباء من خلال استخدام الإضاءة المخففة والتحول إلى شراء لمبات "الليد" التي تستهلك 10% فقط من استهلاك اللمبة العادية، بجانب استخدام أجهزة "المكيفات" عند درجة 24 إذ يوفر ذلك في استخدام الجهاز بنسبة 30%، بالإضافة إلى أنه عند شراء الأجهزة الكهربائية يفضل أن يتم شراء الأجهزه التي عليها ملصق "كفاءة الطاقة"، وعدم ترك أي جهاز كهربائي في الطاقة دون استخدامه حفاظا على الكهرباء.

وكشف وكيل الوزارة عن تصدير مصر للكهرباء لأكثر من دولة إذ يتم تصديرها للأردن، وكان يتم تصديرها لسورية لكن بعد الأحداث توقف التصدير، ونصدر لدولة ليبيا، وهناك مشروع ربط بين مصر والسعودية في الوقت الحالي، وهو مشروع تبادل، بالإضافة إلى تبادل مع السودان، ونقوم من خلال الربط بالتسويق لمصادر الطاقة الخاصة بنا، وتعود مشاريع الربط بالنفع على مصر في حالة وجود أي تقصير أو مشاكل في الطاقة تقوم الدول المجاورة بأمدادنا بالطاقة، مؤكدا أن مصر تصدّر لقطاع غزة الكهرباء عن طريق كابلات كهرباء موجودة في مدينة الشيخ زويد، في حدود 30 ميغاوات.

وتابع أن مشروع تبادل الطاقة بين مصر والسعودية، حاليا في مرحلة التنفيذ بنسبة 3000 ميغاوات، وسيتم الانتهاء منه خلال عام 2020، وكل دولة تتحمّل تكاليف إنشاء المشروع في أرضها، إذ تتحمل مصر 700 مليون دولار قيمة تكاليف المشروع في مصر، عن طريق "كابل بحري" يعبر من البحر الأحمر وخليج العقبة.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد مهينة يُعلن بَدء تنفيذ مشروع تبادُل الطاقة بين السعودية والقاهرة أحمد مهينة يُعلن بَدء تنفيذ مشروع تبادُل الطاقة بين السعودية والقاهرة



GMT 02:34 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد مهينة يكشف عن تركيب كابل كهربائي بين مصر والسعودية

GMT 14:08 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وهبة يتوقَّع أن تُصبح مصر وجهة للسياحة البيئية

GMT 18:17 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

زيدان يُبيِّن ضرورة دمج التنوّع البيولوجي في القطاعات

GMT 10:58 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فرج يُعدِّد مكاسب تنظيم القاهرة لمؤتمر الأمم المتحدة

GMT 21:40 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أبو زيد يكشف أهمية إيجاد حلول للتغلّب على آثار المناخ

الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - صوت الإمارات
أطلت الأميرة رجوة الحسين زوجة ولي عهد المملكة الأردنية الهاشمية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، في الاحتفالات التي اٌقيمت يوم أمس 9 يونيو لمناسبة يوم الجلوس الملكي، واليوبيل الفضي  لتولي الملك عبدالله الثاني مقاليد الحكم، بإطلالة مميزة وساحرة باللون الأحمر، وكانت عبارة عن  ثوب منسق بعناية مدروسة مع كاب من النسيج نفسه، وقد تم تطريز ياقة الثوب بألون العلم الأردني، فيما زخرفت العباية المفتوحة بكاملها بخيوط فضية ورسوم مع عناية خاصة بالتطريز للتصميم من الجهة الخلفية للثوب. وقد اكتفت الأميرة بأقراط ماسية مع خاتم مطعم بحجر كبير من الألماس، واعتمدت تسريحة شينيون طبيعية أظهرت رقي الثوب الذي اعتمدته والتطريز الذي يتضمن رسالة ومغزى وطنياً. وبدورها أعربت المصممة هنيدة صيرفي عن افتخارها باختيارها لتصميم زي الأميرة رجوة الحسي...المزيد

GMT 07:20 2024 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

ميزة جديدة في منصة "إكس" تتعلق بإخفاء الإعجابات
 صوت الإمارات - ميزة جديدة في منصة "إكس" تتعلق بإخفاء الإعجابات

GMT 11:44 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور حزينة خلال هذا الشهر

GMT 11:39 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج العذراء الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 15:51 2013 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

32 عملًا سينمائيًا في المهرجان الوطني للفيلم القصير

GMT 20:22 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

البوت يتربع على عرش الموضة الرجالي

GMT 02:26 2016 الخميس ,24 آذار/ مارس

Elie Saab يطلق عطره الجديد Rose Couture

GMT 13:16 2013 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

نفوق أطول هر منزلي في العالم

GMT 13:10 2013 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

رسالة دكتوراة تؤكد قدرة الإمارات على إستضافة أكبر المعارض

GMT 01:43 2012 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

السخانات الشمسية إجبارية في زايد

GMT 07:47 2013 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

صدور كتاب "فقه الخلافة وتطورها" لعبد الرازق السنهورى

GMT 01:43 2013 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

نقل جثة حوت ضخم على ظهر شاحنة في جنوب آسيا

GMT 04:41 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مطعم "Le Dey d’Alger" يقدم أشهى الأطباق التقليدية الجزائرية

GMT 20:18 2016 الخميس ,23 حزيران / يونيو

الشيخ محمد بن زايد آل نهيان يستقبل فريق "الوحدة"

GMT 05:31 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

بـ"رقص الهوانم وزغطة" الدور الأول تفتتح موسم خريف الجنينة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates