سفير آسيوي في دولة عربية متهم بمحاولة اغتصاب داخل سفارة بلاده
آخر تحديث 15:51:23 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

سفير آسيوي في دولة عربية متهم بمحاولة اغتصاب داخل سفارة بلاده

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سفير آسيوي في دولة عربية متهم بمحاولة اغتصاب داخل سفارة بلاده

علم دولة الكويت
القاهرة - صوت الامارات

ذكرت صحيفة "الراي" الكويتية، اليوم الاثنين، أن سفيرا لإحدى الدول الآسيوية بالكويت، يواجه قضية أمام النيابة في بلاده بتهمة استدراج ومحاولة اغتصاب مواطنته داخل سفارة بلاده هناك.

ووفق الصحيفة، فإن "ك. ك."، المقيمة بالكويت منذ العام 2005، رفعت دعوى جنائية ضد سفير بلادها لدى الكويت، ادعت فيها أنه راودها عن نفسها، ثم استدرجها إلى مكتبه وحاول اغتصابها في نوفمبر 2018.

وفي التفاصيل، فإن "ك. ك." تعمل كاختصاصية اجتماعية لدى سفارة بلادها، وكانت بحكم طبيعة عملها تتردد على مقر السفارة وتتواصل بشكل مستمر مع السفير وجها لوجه وعبر الهاتف.

وبحسب ما أوردته "الراي"، فإن السفير لم يكن في البداية يتكلم مع "ك.ك." إلا في أمور العمل، لكنه بدأ لاحقا بالاتصال بها هاتفيا في منتصف الليل، وهو تحت تأثير الخمر ليراودها عن نفسها، لكنها رفضت محاولاته.

وتابعت الصحيفة أن السفير اتصل بـ"ك.ك." في 14 نوفمبر 2018، وطلب منها أن تأتي إلى مكتبه في السفارة، ولدى وصولها، أغلق باب المكتب وبدأ يصرخ بوجهها، وحاول اغتصابها، لكنها قاومته وهددته بأن تصرخ مستغيثة بموظفي السفارة، فتوعدها بعواقب وخيمة تقضي على مستقبلها.

وأوضحت "ك. ك" أن السبب الذي دفعها إلى مقاضاة السفير في دولتها وليس في الكويت، هو أن شرطة المنطقة التي توجد فيها السفارة في الكويت، رفضت تسجيل البلاغ على اعتبار أن الواقعة حصلت على أرض سفارة أجنبية كما أن المدعى عليه يتمتع بحصانة دبلوماسية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سفير آسيوي في دولة عربية متهم بمحاولة اغتصاب داخل سفارة بلاده سفير آسيوي في دولة عربية متهم بمحاولة اغتصاب داخل سفارة بلاده



بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية

إطلالات "كيت ميدلتون" التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل

لندن ـ كاتيا حداد
قبل انضمامها إلى العائلة الملكية البريطانية اختبرت كيت ميدلتون أشهر اتجاهات التسعينات وبداية الألفية الثانية من بطلون الجينز ذي الخصر المنخفض إلى توبات بحمالات السباغيتي خلال دراستها في الجامعة كما ارتدت أحذية الكروس في ظل أخضر النيون. ولكن منذ أن أصبحت عضوة رسمية في العائلة الملكية في عام 2011، أصبحت إطلالاتها تقتصر على بدلات التنورة وربطات الرأس، في الواقع، هناك العديد من الاتجاهات التي كانت تعشق ارتداءها لكن بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية تخلت عنها إلى الأبد. ومع ذلك، هناك بعض اللحظات المثيرة للجدل التي تجاهلت فيها الدوقة قواعد الموضة الملكية على الرغم من التزامها الدائم بالبروتوكول الملكي، إلا أن بعض إطلالاتها أثارت الكثير من الضجة على الإنترنت، تعرفي عليها: مؤخرا لاحظنا عودة صنادل الودجز إلى ساحة ...المزيد

GMT 13:07 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - مجموعة فيكتوريا بيكهام قبل موسم 2020 من وحي السبعينيات
 صوت الإمارات - إليك قائمة بأبرز الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 03:49 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 صوت الإمارات - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 14:29 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك
 صوت الإمارات - تعرّفي على أفضل الألوان لديكور كل غرفة في منزلك

GMT 12:17 2020 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

استقالة رافاييل دوداميل من تدريب منتخب فنزويلا

GMT 10:19 2020 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

غيابات تضرب قائمة ريال مدريد ضد خيتافي ببطولة الدوري

GMT 09:51 2020 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

فوز مستحق لـ"ليفربول" على شيفيلد يونايتد بهدفين نظيفين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates