ستة أسباب وراء عزوف المرأة عن الترشح لانتخابات اتحاد الكرة
آخر تحديث 03:37:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أبرزها نظرة المجتمع وبيئة اللعبة "الذكورية"

ستة أسباب وراء عزوف المرأة عن الترشح لانتخابات اتحاد الكرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ستة أسباب وراء عزوف المرأة عن الترشح لانتخابات اتحاد الكرة

الاتحاد الحالي أمل بوشلاخ
دبي -صوت الإمارات

أكدت رياضيات إن هناك ستة أسباب وراء عزوف العنصر النسائي عن الترشح لانتخابات اتحاد كرة القدم المقررة في 30 الجاري لعضوية مجلس الإدارة "فئة المرأة" لانتخاب مجلس ادارة جديد مدته أربع سنوات للدورة المقبلة 2016-2020، إذ إنه لم تترشح للانتخابات سوى مرشحة واحدة هي عضو مجلس ادارة الاتحاد الحالي أمل بوشلاخ التي فازت بمنصب العضوية بالتزكية، لافتات الى أن هذه العوامل تتمثل في عدم إلمام عدد كبير من العنصر النسائي بأمور اللعبة ونظرة المجتمع للمرأة التي تعمل في مجال لعبة كرة القدم كونها لعبة "ذكورية"، فضلًا عن صعوبة عمل المرأة في هذا المجال بجانب تجنب بعضهن الترشح لمنافسة شخصية قيادية رياضية ناجحة مثل أمل بوشلاخ، وافتقاد المرأة للدعم المعنوي لدخول هذا المجال.

وشددن "النظرة السائدة في المجتمع تقوم على أساس أن العمل في مجال كرة القدم خاص بالرجال دون العنصر النسائي كون أن كرة القدم (ذكورية)، وهذا الأمر يجعل شريحة كبيرة من العنصر النسائي تعزف عن العمل في هذا المجال".

ومنحت المادة "28" من النظام الأساسي لاتحاد كرة القدم، والخاصة بانتخابات مجلس إدارة الاتحاد، المرأة حق الترشح لمنصب رئيس اتحاد الكرة، ومنافسة الرجال على هذا المنصب، فيما نصت المادة "30" على أن للمرأة الحق في الترشح لمنصبي نائبي رئيس الاتحاد أيضًا.

واعتبرت عضو مجلس ادارة اتحاد ألعاب القوى السابقة سحر العوبد، أن المرأة التي تعمل في هذا المجال تواجه العديد من الصعوبات من بينها نظرة المجتمع وعدم وجود الدعم المعنوي الذي يمكنها من اثبات وجودها وجدارتها في هذا المجال بشكل عام، نظرًا لسيطرة العنصر الذكوري.

وأضافت العوبد: "هناك عدد كبير من الكفاءات الرياضية النسائية لديهن الرغبة في تقديم اضافة جديدة لهذا المجال سواء في كرة القدم أو في الألعاب الأخرى، لكنهن يجدن صعوبات كثيرة للعمل في هذا المجال".

وذكرت عضو اللجنة الرياضية التابعة للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، د. عائشة البوسميط، إنه رغم أن النظام الاساسي لاتحاد الكرة منح المرأة حق الترشح لشغل المناصب المختلفة في الاتحاد من بينها منصب رئيس الاتحاد وعضوية مجلس الادارة، الا أن هناك الكثير من الأسباب التي تجعل المرأة تبتعد عن هذا المجال، كون أن المتعارف عليه ان هذه اللعبة خاصة بالرجال.

وأشارت عضو مجلس ادارة اتحاد الإمارات للدرّاجات الهوائية نسرين بن درويش، الى أن عددًا كبيرًا من العنصر النسائي يرغبن في العمل في المجال الإداري في كرة القدم، لكنهن يخشين من خوض هذه التجربة، لذلك فإنهن بحاجة الى الدعم المعنوي، وإلى افساح المجال بقوة لهن من أجل اثبات جدارتهن في العمل.

وأكدت مدير الاتصال المؤسسي في مصرف الهلال، مريم أهلي، أن نظرة المجتمع للمرأة التي تعمل في مجال كرة القدم تُعد من العوامل الأساسية التي تجعل عددًا كبيرًا من النساء ليس لديهن رغبة في العمل بهذا المجال، لافتة الى أن أمل بوشلاخ شخصية قيادية رياضية طموحة واستحقت هذا المنصب عن جدارة، نظرًا للدور الكبير الذي قامت به في الفترة الماضية.

وذكرت عضو مجلس الشارقة الرياضي ومدير إدارة الرياضة في نادي سيدات الشارقة، ندى عسكر، إن العمل في مجال كرة القدم يحتاج الى جهد كبير، وأكدت أن المرأة الإماراتية يمكنها أن تعمل في مختلف المناصب الرياضية، وليس شرطًا أن يقتصر دورها فقط في العمل باللجان النسائية، معتبرة أن الساحة الرياضية تعاني نقصًا في الكوادر الإدارية النسائية.

وأكدت عضو مجلس إدارة اتحاد كرة اليد رئيسة اللجنة النسائية، أنيسة شداد، أن نظرة المجتمع الإماراتي لعمل المرأة ليست في مجال كرة القدم فحسب، وإنما في مختلف الألعاب قد تغيرت عن السابق.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ستة أسباب وراء عزوف المرأة عن الترشح لانتخابات اتحاد الكرة ستة أسباب وراء عزوف المرأة عن الترشح لانتخابات اتحاد الكرة



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - صوت الامارات
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية ريهانا تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انشغاله...المزيد

GMT 13:32 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 صوت الإمارات - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 22:56 2019 الثلاثاء ,10 أيلول / سبتمبر

هاني شاكر ينظر شكوى تتهم حكيم بالسب والقذف

GMT 00:59 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

بدء العمل على نسخة جديدة من فيلم "Face/Off"

GMT 01:01 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

ما مل قلبك" لإيمان الشميطي يحصد 26.3 مليون مشاهدة"

GMT 00:29 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

رد فعل نانسي عجرم على غناء طفلة من الهند لها
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates