ستة مؤشرات قوية تؤهل أندية الإمارات والصين لتسيّد آسيا
آخر تحديث 22:07:00 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تصدّرت أغلى الصفقات في تاريخ "القارة"

ستة مؤشرات قوية تؤهل أندية الإمارات والصين لتسيّد آسيا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ستة مؤشرات قوية تؤهل أندية الإمارات والصين لتسيّد آسيا

الأندية الصينية والإماراتية
دبي ـ جمال أبو سمرا

برزت أخيرًا ستة مؤشرات قوية، قد تؤدي الى تغيير شكل ومستقبل كرة القدم في القارة الآسيوية خلال السنوات القليلة المقبلة، لمصلحة أندية الصين ثم الإمارات، خصوصًا بعد أن تأهل الأهلي وغوانزهو الى نهائي دوري أبطال آسيا الموسم الماضي 2015 متفوقين على أندية تقليدية مثل الهلال السعودي الملقب بـ"زعيم أسيا" واتحاد جدة، وغامبا أوساكا الياباني، وتشونبوك الكوري الجنوبي، وكاشيوا ريسول الياباني.

وتعززت الفكرة بعدما أظهرت تقارير رسمية من "الفيفا" أن نسبة الصرف لأندية الصين والإمارات زادت بشكل كبير في 2015، وفي سوق الانتقالات الشتوية الاخيرة من خلال التعاقدات الكبيرة مع لاعبين كبار في الأندية الأوروبية، فضلًا عن تراجع مستوى المنافسين التقليديين مثل الأندية السعودية التي تعاني أزمات مالية أدت الى تقليص نفقاتها وتعاقداتها، وتراجع أندية المنطقة، إذ إن السد القطري آخر فريق عربي حصل على اللقب في 2011 لم يتمكن من اجتياز الدور التمهيدي وخسر امام الجزيرة الإماراتي.

وكان التقرير الذي نشره الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، معتمدًا على نظام مطابقة الانتقالات "تي إم إس"، الذي يقدم نظرة شاملة وشفافة لعمليات انتقال اللاعبين دوليًا من خلال جمع المعلومات حول الانتقالات الدولية بشكل مباشر من الاتحادات الوطنية الأعضاء في "فيفا"، أكثر وضوحًا حول الطفرة الكبيرة في الصين والإمارات، إذ ارتفع حجم إنفاق الأندية الصينية إلى 65.4% بين 2014، و2015 ليصبح 168.3 مليون دولار (154.3 مليون يورو)، بعد أن كان 101.8 مليون دولار (93.3 مليون يورو) العام الماضي، فيما أنفقت الأندية الإماراتية 90.1 مليون دولار (82.6 مليون يورو)، أي أكثر بـ80.6% من العام الماضي.

ورغم أن الأندية الأوروبية مازالت هي الأكثر إنفاقًا على مستوى العالم، فإن القارة الآسيوية تفوقت على قارة أميركا الجنوبية، بعد أن أنفقت في 2015 مبلغ 321 مليون دولار (249 مليون يورو)، أي أكثر بثلاث مرات من أندية أميركا الجنوبية التي وصل حجم إنفاقها إلى 98 مليون دولار (89 مليون يورو) العام الماضي.

وكانت أبرز الصفقات التي أبرمتها الأندية الصينية، في فترة الانتقالات الأخيرة، هي تعاقد جيانغسو سونينغ الصيني مع لاعب خط الوسط البرازيلي أليكس تيكسيرا قادمًا من شاختار دونتيسك، مقابل 50 مليون يورو، مسجلًا رقمًا قياسيًا في سوق الانتقالات الصينية، بعد أيام قليلة من انتقال الكولومبي جاكسون مارتينيز من أتلتيكو مدريد الإسباني إلى بطل آسيا غوانزهو إيفرغراند الصيني مقابل 42 مليون يورو.

وتعاقد جيانغسو سونينغ مع البرازيلي راميرز مقابل 28 مليون يورو قادمًا من تشيلسي الإنجليزي، بينما كانت الصفقة الأكثر إثارة للجدل، هي انتقال البرازيلي إليكسون من غوانزهو إيفرغراند إلى مواطنه شنغهاي مقابل 18.5 مليون يورو.

أما على مستوى الأندية الإماراتية، فكان تصريح مدرب الأهلي، الروماني أولاريو كوزمين لوسائل الإعلام الرومانية، بأن "الفرسان" كان قد توصل إلى اتفاق مع بنفيكا البرتغالي، لضم الأرجنتيني نيكولاس غايتان مقابل 35 مليون يورو، متفوقًا على مانشستر يونايتد الإنجليزي الذي تقدم بعرض قيمته 30 مليون يورو.

وكان موقع "ترانسفير ماركت" كشف عن قيمة العديد من الصفقات التي أبرمتها الأندية الإماراتية، موضحًا أن قيمة عقد البرازيلي إيفرتون ريبيرو مع الأهلي 28 مليون يورو لمدة أربع سنوات، و26 مليون يورو قيمة انتقال السنغالي موسى سو إلى "الفرسان"، و18 مليون يورو قيمة البيروفي فارفان إلى الجزيرة، و17 مليون يورو قيمة انضمام الغاني أسامواه جيان إلى العين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ستة مؤشرات قوية تؤهل أندية الإمارات والصين لتسيّد آسيا ستة مؤشرات قوية تؤهل أندية الإمارات والصين لتسيّد آسيا



ارتدين ثيابًا صيفية ولفتن الانتباه والأنظار لهن

جلسة تصوير خاصة للعائلة الملكية في قصر هويس تن بوش في هولندا

امستردام - صوت الامارات
ظهرت أميرات هولندا جميعهن في صورة رسمية صادرة عن العائلة المالكة الهولندية، في قصر هويس تن بوش، بهولندا. وظهرت الملكة ماكسيما والملك ويليام ألكساندر، مع الأميرات كاثرينا، 15 عامًا، ألكسيا، 14 عامًا، وأريان، 12 عامًا، في صور رسمية جرت في قصر هويس تن بوش، في لاهاي، أحد المساكن التي تملكها العائلة المالكة في هولندا، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية. وظهرت الأميرات الثلاثة مع والدهن، ولفتن الانتباه والأنظار لهن خلال التقاط الصور الرسمية. وارتدت جميع الأميرات ثيابًا صيفية، لكنهن ظهرن فى إطلالات مختلفة، تميز كل واحدة عن الأخرى، إذ ارتدت كاثرينا أماليا، وهي الأكبر سناً من الثلاثة، فستاناً جميلاً بلا أكمام بلون برتقالي فاتح مع الدانتيل الشفاف في العنق والخصر، وظهرت تشبه والدتها بشكل كبير، كما ارتدت حذاء رقيقا من الألوان المحايدة ...المزيد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates