سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد
آخر تحديث 14:35:32 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تألقت في ليلة باريسية رغم معركتها المتوترة عقب الطلاق

سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون
نيويورك ـ مادلين سعادة

عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس.

سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد

وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء.

الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل.

أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا من الأحذية التي تصل للكاحل بكعب عال أسود كلمسة نهائية براقة، مرصعا بعدد من الخواتم الفضية والفيروزية للحصول على لمحة واضحة. مع الإبقاء على أسلوبها العصري من الرأس إلى أخمص القدمين، وقد جلبت شعرها ​​الأشقر إلى جانب واحد، وتركت الممثلة جلدها واضحا ومتوهجا، في حين أبرزت خدودها بلون وردي وأضافت بقعة من أحمر الشفاه الوردي.

سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد

كانت سكارليت تروج لفيلمها الجديد "جوست إن ذا شل" الذي يصدر في وقت لاحق من هذا الشهر، جنبا إلى جنب مع النجوم المشاركين تاكيشي كيتانو، مايكل بيت وجولييت بينوش. ويستند الفيلم إلى المانجا اليابانية من نفس الاسم الذي ألفه ماسامون شيرو، وأصبح فيما بعد فيلم رسوم متحركة في اليابان في عام 1995. وقد تلقت صاحبة الدور الآسيوي في البداية رد فعل عنيف، إلا أن منتج الفيلم ستيفن بول كان سريعا في الدفاع عن الممثلة.

سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد

وقال بوزفيد للأخبار: "أنا لا أعتقد أنها كانت مجرد قصة يابانية. "جوست إن ذا شل" قصة دولية جدا، ولم تركز فقط على اليابانيين. كان من المفترض أن تكون للعالم بأسره. لهذا السبب أقول إن النهج الدولي هو، على ما أعتقد، النهج الصحيح لذلك". وأضاف: "نحن نستخدم الناس من جميع أنحاء العالم. هناك اليابانيين، هناك الصينيين، هناك الإنجليز، هناك الأميركيين". ثم بررت سكارليت هذه الاعتراضات في مقابلة مع مجلة "إيفنت"، مشيرة إلى أن شخصيتها محايدة تماما، مما يجعل عرقها غير ذي صلة.

سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد

وقالت: "أنا ألعب الشخص الذي هو تماما بهوية أقل. إنه المخ البشري في جسم الروبوت الاصطناعي". وفي الوقت نفسه، فإن جولة سكارليت الترويجية للفيلم ترى عودتها إلى دائرة الضوء للمرة الأولى، بعد الإعلان عن أنها قدمت طلبا للطلاق من زوجها رومان دورياك في 7 مارس/أذار. ويقال إن الزوج السابق يقف الآن في خضم معركة حضانة لابنته روز البالغة من العمر عامين. وقيل أن دورياك قدم الطلب نظرا لأنه كان "الوالد الرئيسي" للطفلة البالغة سنتين من العمر في حين كانت جوهانسون مشغولة بحياتها المهنية.

ويقال إن الرجل الفرنسي يعتزم الآن تقديم التماس إلى المحكمة لإحضار الطفلة للعيش معه داخل موطنه في فرنسا، مضيفا أن جوهانسون سيتاح لها الوصول إلى ابنتها في أي وقت تريد فيه القدوم إلى باريس.

وأفصحت سكارليت عن علاقاتها الأسرية، واعترفت بأنها لم تكشف إلا أخيرا عن كيفية العيش وحدها، بعد أن نشأت مع شقيقها التوأم هانتر.

وأوضحت: "لقد أدركت في العامين الماضيين أنني لم أعش أبدا وحدي، لقد كنت دائما مع شخص ما.

وفي تلك اللحظات الأولى من الحياة، حتى مجرد الشرارة فيها، وجود شخص آخر هناك يجب أن يؤثر عليك، أليس كذلك؟".

وأضافت: "بسبب ذلك، أنا أتعلم الآن كيف أكون وحدي فقط مع نفسي. ولكن الأمر صعب. وهذا لا يعني أنني لا أشعر بالوحدة في بعض الأحيان، ولكنني أدرك أنني كنت دائما هذا النصف الآخر لنفسي".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد سكارليت جوهانسون جريئة في افتتاح فيلمها الجديد



GMT 23:30 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها
 صوت الإمارات - الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها

GMT 22:59 2022 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي
 صوت الإمارات - كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي

GMT 23:20 2022 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل
 صوت الإمارات - شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل

GMT 23:27 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل
 صوت الإمارات - أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل

GMT 20:27 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم
 صوت الإمارات - دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم

GMT 21:40 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

الموت يغّيب الإعلامي المصري مفيد فوزي عن 89 عاماً
 صوت الإمارات - الموت يغّيب الإعلامي المصري مفيد فوزي عن 89 عاماً

GMT 15:23 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

شرطة أبوظبي تشارك في مبادرة "علمني زايد"

GMT 14:34 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

تامر حسني يؤكد أنه انتهى من تصوير 25٪ من فيلم "مش أنا"

GMT 15:45 2019 الخميس ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

إليكِ أغرب قواعد الإتيكيت حول العالم

GMT 06:18 2018 الأحد ,01 تموز / يوليو

هل قلة النوم تؤثر في التركيز والذاكرة؟

GMT 00:19 2013 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

البطاطا المقلية والشوكولاتة تهددان جسم الإنسان

GMT 16:08 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

محلات "ANGELINA" تطلق تشكيلة رائعة من فساتين السواريه

GMT 17:53 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

الفنانة مي سليم تكشف عن حقيقة خلافها مع منتج "الأب الروحي"

GMT 11:52 2017 السبت ,20 أيار / مايو

تعرّف على آداب الجلوس على مائدة الطعام

GMT 19:34 2013 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

LUCE عطر فريد من جوزيبي امبريابيل

GMT 01:57 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أعضاء فرقة "فور أم" يحلون ضيوفًا على "صالون أنوشكا " على "DMC"

GMT 02:09 2012 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

يوم في حياة سامى الجابر في "صدى الملاعب"

GMT 15:44 2013 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

مطعم "تيسكو" يقدم "هامبورغر" من لحم الخيل

GMT 12:58 2013 الجمعة ,01 آذار/ مارس

النصح يحول "غوغل" الى جد بديل للأحفاد

GMT 17:24 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

شهر إستثنائي تسجّل فيه نجاحات اجتماعية ومهنية

GMT 06:44 2014 الإثنين ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور "الحفر على الزجاج" الأفضل في المنازل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates