أبوظبي بيئة مثالية لمحاصيل تغيِّر العالم
آخر تحديث 00:21:41 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أبوظبي بيئة مثالية لمحاصيل تغيِّر العالم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أبوظبي بيئة مثالية لمحاصيل تغيِّر العالم

دبي ـ وكالات

عندما تفكر في طبيعة إمارة أبوظبي قد تتصور وجود شواطئ رملية وكثبان متموجة من الرمال تتخللها هنا وهناك بعض النباتات التي قد تثيرها الرياح بين الحين والآخر، وهو مشهد لا يتسم بالكثير من الخصوبة الزراعية والخضرة. ولكن هذه المنطقة الحارة والجافة تمتلك بالفعل إمكانات كبيرة لدعم نوع من الحياة يمكن أن يساهم في التطور الاقتصادي والبيئي للإمارة. فبعض المساحات الشاسعة من صحراء وساحل أبوظبي، يمكن أن تصبح يوماً ما مزارع لنوع واعد من المحاصيل التي توفر طاقة مستدامة وسلعة تصديرية قيّمة. وهذا المحصول هو أنواع معينة من الطحالب، وهي نباتات بسيطة تنمو في المياه وليست لها جذور أو سيقان أو أوراق حقيقية كما هو الحال في النباتات الأخرى، ويمكن زراعتها بسهولة هنا. إن المناخ المناسب ووفرة أشعة الشمس يجعلان من أبوظبي بيئة مثالية لزراعة ونمو الطحالب -وعند القيام بالمعالجة المناسبة، يمكن تحويل هذه الطحالب إلى مصدر للطاقة، أي إلى وقود حيوي. ويتميز الوقود الحيوي المستخلص من الطحالب بالعديد من المزايا الإيجابية مقارنة بمصادر الوقود الحيوي الأخرى. إذ يمكن زراعة الطحالب بسهولة على الأراضي الجافة أو المالحة، أو الأراضي القاحلة التي لا تصلح للزراعة، بمفهومها التقليدي. وهذه ميزة مهمة أخرى حيث لا ينطبق عليها الجدال القائم حول “الغذاء مقابل الوقود” الذي كثيراً ما تحتدم سجالاته ضد أشكال أخرى من الوقود الحيوي، مثل الإيثانول المستخرج من الذرة، على اعتبار أن تخصيص أراضٍ خصبة لزراعة الإيثانول الموجه لإنتاج وقود حيوي من شأنه أن يؤثر سلباً على حجم الأراضي والمياه المخصصة لإنتاج الغذاء. وقد احتد هذا السجال خلال السنوات الأخيرة، وخاصة مع تنامي معدلات إنتاج الإيثانول، وارتفاع أسعار المنتجات الزراعية الغذائية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبوظبي بيئة مثالية لمحاصيل تغيِّر العالم أبوظبي بيئة مثالية لمحاصيل تغيِّر العالم



فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

القاهرة - صوت الإمارات
برزت موضة ربيع 2021 من أحدث تصاميم وموديلات فساتين السهرة؛ من خلال القصّات والتطريزات والنقشات الناعمة، بالإضافة إلى الألوان الهادئة والمريحة؛ حتى تناسب مختلف الأذواق.إذا كانت السيدة قررت تلبية دعوة اجتماعية مهمة، ما عليها سوى التفكير بفستان السهرة الذي سترتديه، والذي ستبهر به أنظار المدعوين، لذلك لا بد من التوجّه نحو الفساتين المصنوعة من الحرير والألوان الهادئة مع المطبوعات الزهرية والملمس اللامع؛ للإحساس بشعور الأنوثة القصوى. كما ظهرت خلال هذا الموسم فساتين سهرة بتصاميم فاخرة؛ كالأكتاف العريضة أو الأكمام المنفوخة مع طبعات منفوشة، بالإضافة إلى فساتين ذات التنانير الواسعة والمطرّزة بالطول، أو تلك الطويلة المشقوقة على الجانب والمصممة بقبة V Neck.هذا وقد أصبحت فساتين السهرة الترتر والأقمشة اللامعة ذات النسيج اللامع واللو...المزيد

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 صوت الإمارات - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 صوت الإمارات - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 04:24 2021 الخميس ,01 إبريل / نيسان

ليفاندوفسكي يغيب عن بايرن ميونخ بسبب الإصابة
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates