أسماك فوكوشيما لا تزال ملوثة بسبب الكارثة النووية
آخر تحديث 06:39:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أسماك فوكوشيما لا تزال ملوثة بسبب الكارثة النووية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أسماك فوكوشيما لا تزال ملوثة بسبب الكارثة النووية

هونغ كونغ ـ وكالات

ذكرت بيانات رسمية يابانية أن مستويات الثلوث الاشعاعي التي رصدت في الأسماك التي تم اصطيادها من الساحل الشرقي لليابان لا تزال مرتفعة.وأشارت البيانات إلى أن الطاقة التي تسرب من مفاعلات فوكوشيما لا تزال مصدرا للتلوث رغم مرور أكثر من عام على الكارثة النووية.ووفقا للوائح الرسمية اعتبرت السلطات نحو أربعين في المئة من الأسماك بالقرب من فوكوشيما غير صالحة للاستخدام الآدمي.وقال عالم الكيمياء البحرية الشهير كين بويسيلر في بحث نشرته مجلة "ساينس" هذا الأسبوع أنه من المحتمل أن يكون هناك نوعين من مصادر التلوث طويلة الأمد.وقال بويسيلر لبي بي سي "هناك تسرب مستمر من المياه الجوفية الملوثة أسفل فوكوشيما إلى المحيط، إضافة إلى الثلوث الموجود أساسا في الرواسب البحرية، وكلها مؤشرات تؤكد أن المشكلة ستكون طويلة الأمد وستحتاج للرصد والمراقبة خلال عقود مستقبلية".ويغطي التقييم الذي أجراه بويسلر،الأستاذ بمعهد وودز هول الأمريكي لعلوم المحيطات، بيانات عام كامل حصل عليها من وزارة الزراعة والغابات وصيد الأسماك اليابانية التي ترصد بشكل شهري تفاصيل مستويات نشاط السيزيم الإشعاعي الذي عثر عليه في الأسماك والكائنات البحرية التي تم صيدها بعد مارس / آذار 2011 في أعقاب الزلزال وموجة المد البحري تسونامي التي تسببت في وقوع كارثة فوكوشيما النووية.ويمكن تتبع نظائر السيزيوم – 134 و137 مع المواد المتسربة من محطات الطاقة المعطوبة، وهي الطريقة التي تستخدمها اللسطات اليابانية لمعرفة مدى صلاحية الأحياء البحرية على السواحل الشرقية وإمكانية استمرار الصيد في هذه المناطق وما إذا كانت الأسماك الموجودة بالأسواق ملوثة.ومن المعروف أن عنصر السيزيوم الكيميائي لا يبقى في أنسجة أسماك المياه المالحة لفترة طويلة لأنه كميات منه تتسرب إلى مياه المحيط. ويعني رصد كميات متزايدة من السيزيوم في أسماك فوكوشيما أنها مصدر محتمل لتلوث إشعاعي لم يتم وقفه بشكل كامل.ورصد عالم الكيمياء كين بويسيلر في أبحاثه مستويات السيزيوم في كل نوع من الأسماك، ووجد أن معدل نسب السيزيوم في ازدياد وبخاصة مع الكائنات البحرية التي تعيش في قاع فوكوشيما، لذا اعتبر بويسلير أن قاع البحر أصبح بمثابة خزان ضخم للتلوث.وقال بويسيلر "يبدو لي بالنسبة لأسماك القاع أنها تأكل سرطانات البحر والمحارات والكائنات الأخرى التي تعتبر مواد غذائية لها، وبسبب هذه العادات الغذائية تتركز نظائر السيزيوم في هذه الكائنات".وأشار بويسيلر إلى أنه بالرغم من صلاحية معظم كميات الأسماك التي يتم صيدها من الساحل الشمالي الياباني للساتهلاك الآدمي إلا أن نسبة 40 في المئة الملوثة لا تزال نسبة مضللة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسماك فوكوشيما لا تزال ملوثة بسبب الكارثة النووية أسماك فوكوشيما لا تزال ملوثة بسبب الكارثة النووية



اعتمدت في مكياجها على سموكي مع اللون الزهري الفاتح

إطلالة ملكية تخطف الأنظار لأحلام في أحدث جلسة تصوير

دبي - صوت الامارات
خطفت النجمة أحلام الأنظار في جلسة تصوير جديدة خضعت لها وكشفت عن صورها عبر مواقع التواصل الإجتماعي، تألقت فيها بإطلالة ملكية بإمتياز وسط أجواء من الرقيّ والفخامة، حيث أطلت أحلام في الصور التي نشرتها على "انستغرام" و"فيسبوك" بإطلالة ملكية ساحرة، تألقت فيها بفستان أنيق باللون الزهري الباستيل من تصميم زهير مراد، مزيّن بالتطريز والشك الأنيق. وتميّز الفستان بأكمامه الطويلة وأكتافه المكشوفة، أما جزؤه السفلي فتميّز بالقصة الضيقة التي ناسبت قوام أحلام مع الحزام الذي حدد خصرها، مع التنورة الأوسع المتصلة بالخصر، وناسبت قصة الفستان قوام أحلام بشكل مثالي وأبرزت رشاقتها، فنجحت بأن تخطف الأنظار بهذه الإطلالة الجديدة المميّزة. ومن الناحية الجمالية، أعتمدت أحلام فى مكياجها على سموكي مع اللون الزهري الفاتح، والرموش الطويلة، ...المزيد

GMT 22:06 2020 الخميس ,28 أيار / مايو

تحديد موعد نهائي كأس بلجيكا لكرة القدم

GMT 18:59 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النزاعات والخلافات تسيطر عليك خلال هذا الشهر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates