معلمون يعاهدون القيادة على مواكبة طموحات الدولة
آخر تحديث 00:49:38 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

معلمون يعاهدون القيادة على مواكبة طموحات الدولة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - معلمون يعاهدون القيادة على مواكبة طموحات الدولة

الشيخ محمد بن زايد آل نهيان
دبي ـ صوت الإمارات

تعهد معلمون لولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الذي أرسل رسالة سامية تحمل كل الشكر والعرفان لجميع معلمي ومعلمات الدولة، بمناسبة يوم المعلم العالمي، أنَّهم سيبذلون ما في وسعهم للارتقاء بالتعليم لمواكبة طموحات الدولة، وأنهم فخورون بقيادة عظيمة تقدر جهودهم وتشكرهم كلاً على حدة.

ومن جهته؛ أوضح أيمن النجار، معلم فيزياء في مدرسة عمر بن الخطاب النموذجية، أنَّ رسالة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حملتنا المسؤولية أكثر كونها تحمل عبارات وجملاً تمس القلوب والوجدان بمشاعرها النبيلة التي زادت حماسنا وجعلتنا نطمح للتطوير والتغيير للأفضل من أجل تحقيق رؤية وطموحات قيادتنا الرشيدة ودولتنا المعطاءة.

وأضاف أنها بعثت الفخر والاعتزاز بالمعلم وبمهنة التعليم وهذا ما يدفعنا إلى العمل على تطوير المنظومة التعليمية وإتاحة المعرفة للطالب من كافة مواردها لأن أبناءنا هم الثروة الحقيقية للمجتمع وهم من يحملون شعلة العلم والمعرفة في المستقبل، إن الأمانة تقتضي أن يكون المعلم أميناً في مهنته وعليه دور كبير في نهضة الأمم والمجتمعات.

ومن جانبه أعرب عمر مفلح بركات العلالمة، معلم فيزياء في مدرسة الوحيدة للتعليم الثانوي، عن سعادته لتكريم جهوده كمعلم من خلال رسالة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، معتبراً أن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات لديها القدرة على الوصول لما تطمح إليه من تميز وإلى أن تكون بين أوائل الدول في شتى المجالات، وهذا نابع من تقرب قيادتها للميدان ومشاركتهم العمل ودفعهم إلى الأمام وبث روح التحفيز فيهم.

وأفاد بأن مهنة التدريس هي مهنة سامية، فقد شبه الشاعر المعلم بأنه يكاد أن يكون رسولاً، لأن الرسالات السماوية جميعها أوصت بالعلم والمعرفة لأنه مفتاح الحياة وتوسيع مدارك الإنسان وعقله.

وذكر هشام دندشي، معلم في مدرسة عمر بن الخطاب النموذجية، أن المعلم تنهض على يديه الأمم وتتحضر المجتمعات، لذا فقد وجب تكريمه وجعل يوم المعلم احتفاءً به من أجل غاية سامية وهو العلم وتحقيق شعار تمكين المعلم وبناء المجتمعات المستدامة، فلن تبنى الأمم إلا إذا تمكن المعلم من المعرفة وأتيحت له من كافة مواردها، لأن بالتعليم ترتقي المجتمعات فلابد من تدريب المعلم وتأهيله ورفع مستواه العلمي وإتاحة كافة سبل المعرفة له من اجل تنمية مستدامة.

وفي السياق ذاته قال بلال محمد محمود، معلم بمدرسة راشد بن سعيد، إن تكريم الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، للمعلمين من خلال رسالة شكر وتقدير في يوم المعلم العالمي تعتبر وساماً على صدورنا جميعاً، وتقدم بالشكر لشيوخنا الأجلاء على البيئة الخصبة التحفيزية، التي دفعت معلمي الإمارات للارتقاء بأدائهم ليكونوا معلمين عالميين.

وذكر المعلم إيهاب شعيرة، أن الرسالة أثارت فينا كمعلمين الدافع إلى مزيد من العمل والجهد من أجل الارتقاء بالعملية التعليمية، فدورنا وواجبنا هو الارتقاء بمستوى الطالب التعليمي من أجل الارتقاء بالأمم وتنمية المجتمع وأن الاحتفاء بالمعلم إنما هو تقدير لدوره المهني والمحوري من أجل مستقبل الأجيال القادمة، فالمعلم هو همزة الوصل ما بين توصيل المعرفة وما بين عقول المستقبلين لها من طلاب وتحقيق المعرفة المستدامة وهذا هو دورنا الذي نطمح إليه في جعل المعرفة بلا حدود.

وأكدت حنان علي يوسف، معلمة اللغة العربية في مدرسة الألفية للتعليم الأساسي في دبي، أن الرسالة تحمل في ثناياها أبعاداً عديدة كونها تؤكد من جديد على مسلمات عهدناها في قيادتنا الرشيدة، وهي اهتمامها الراسخ في التعليم ونهضته، ولتضع المعلم من جديد في مكانته المستحقة.

وأشارت إلى أن فحوى الرسالة يستشرف المستقبل بشيء من الأمل والطموح المعقود على الكفاءات التعليمية التي يزخر بها الميدان، وهي عنوان لحقبة جديدة من العمل والجد في سبيل الارتقاء وتجويد ميادين العلم وتحقيق أهداف الدولة بتوفير تعليم من الطراز الأول.

من جهتها، قالت وسام عبد العال، مدرسة مادة الموسيقى في مدرسة الأندلس للتعليم الأساسي بنات في الشارقة، إن التعليم أضحى ركيزة أساسية في الدولة، وهو ما نلحظه من خلال المبادرات المستمرة والجديدة كل عام التي تهتم في التعليم بالدولة، وهذا يدل على اهتمام القيادة الرشيدة بالتعليم بشكل عام وبالمعلمين خاصة من خلال توفير سبل الرفاهية لهم، واستشعار متطلباتهم وحاجاتهم الملحة، وتحقيقها لمواكبة مسيرة البناء والتنمية.

أما المعلمة ماجدة عبدالله داغر مدرسة اللغة الانجليزية في مدرسة لبابة بنت الحارث للتعليم الأساسي والثانوي في الفجيرة، فاعتبرت الرسالة دفعة معنوية كبيرة أخرى للمعلمين بمختلف مجالاتهم للسير على درب التألق والعمل والمثابرة، مؤكدة أن اهتمام القيادة الرشيدة بالمعلم وبالتعليم عموماً إشارة واضحة إلى كل العاملين في الميدان بضرورة اللحاق بركب الدول المتقدمة تعليمياً، لاسيما أن القيادة تولي المعلم اهتماماً بالغاً وأولوية قصوى في أجندتها.

من جانبه، أشار عبيد حسن الغضب، معلم مادة الجغرافيا في مدرسة الخالدية للتعليم الثانوي بنين في دبا الحصن، أن هذه الرسالة التي تلقاها اليوم المعلمون من الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أثلجت صدورهم، كونها جاءت في هذا المحفل العالمي بالمعلم، لتجدد بذلك الخطاب إلى المعلم، وتضعه في مكانته المستحقة، وتدفعه إلى بذل مزيد من الجهد والتفاني في العمل لتحقيق تعليم يضاهي أفضل النظم المتقدمة عالمياً.

وأكدت منى الهرمودي معلمة مادة اللغة الانجليزية في مدرسة الجرف للتعليم الثانوي بنات، أن الرسالة الموجهة من القيادة الرشيدة إلى الميدان، هي تحفيزية للمعلمين تحديداً، وتحمل في مضمونها رسائل وموجهات عدة، تتمثل في وقوف القيادة إلى جانب المعلم، واهتمامها البالغ به، للسير قدماً على خطى التطوير، باعتبار مهنة التعليم من أرقى وأسمى المهن، وما لها من أهمية في تشكيل وعي أبناء الوطن، وتحقيق طفرة في مختلف المجالات، والتحول الجذري نحو اقتصاد المعرفة الذي تتجه إليه الدولة في ظل السباق المحموم بين دول العالم قاطبة لتصدر المشهد وتحقيق قفزات تنموية مختلفة وعلى جميع الصعد.

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معلمون يعاهدون القيادة على مواكبة طموحات الدولة معلمون يعاهدون القيادة على مواكبة طموحات الدولة



GMT 23:30 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها
 صوت الإمارات - الثور والأسد والميزان الأبراج الأكثر حمايةً لأحبائها

GMT 22:59 2022 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي
 صوت الإمارات - كيت ميدلتون تروّج لحفل الكريسماس الملكي

GMT 23:20 2022 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل
 صوت الإمارات - شركة فلاي دبي تطلق رحلات إلى 7 محطات جديدة العام المقبل

GMT 23:27 2022 الأربعاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل
 صوت الإمارات - أفكار لتنسق الأزهار في مدخل المنزل

GMT 19:26 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدًا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 20:28 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 10:28 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

مؤسسة "الشارقة للفنون" تطلق مشروع "لقاء مارس"

GMT 16:18 2019 الجمعة ,01 آذار/ مارس

باحث إيطالي يكشف مفاجأة غريبة عن هرم خوفو

GMT 08:32 2012 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

عاهل الأردن يتوجه إلى بريطانيا في زيارة عمل

GMT 23:43 2012 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

"ليلة القتلة" تشارك في مهرجان بغداد للشباب العربي

GMT 11:27 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ماجدة الرومي تخرج عن صمتها وتعلق على المظاهرات في لبنان

GMT 18:16 2019 الإثنين ,13 أيار / مايو

إليكِ 7 نصائح لتنظيف ورق الجدران في المنزل

GMT 23:00 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

فيلم "المريخي" يحتل الصدارة في شباك التذاكر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates