مجلس  الشارقة الإعلامي  يؤكد أهمية توطين التكنولوجيا من أجل الرؤية المستقبلية
آخر تحديث 20:23:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تحت عنوان "مقتضيات التحول للحكومة الذكية في ظل الهيمنة التقنية"

مجلس " الشارقة الإعلامي " يؤكد أهمية توطين التكنولوجيا من أجل الرؤية المستقبلية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مجلس " الشارقة الإعلامي " يؤكد أهمية توطين التكنولوجيا من أجل الرؤية المستقبلية

مركز الشارقة الإعلامي
الشارقة - صوت الإمارات

طالب المشاركون في الجلسة الثانية للمجلس الرمضاني في مركز الشارقة الإعلامي مساء أمس الأول الاثنين  في مسرح المجاز تحت عنوان "مقتضيات التحول للحكومة الذكية في ظل الهيمنة التقنية" بضرورة توطين التكنولوجيا، ومشاركة المتعاملين في اتخاذ القرار، مع الاهتمام بتوفير التشريعات القانونية اللازمة، والعنصر البشري المتخصص، لتقديم خدمات موثوقة ومميزة، وتكثيف البرامج التدريبية تقنيا للموظفين.

وأكدوا أن التحولات العالمية في الوقت الراهن أصبحت تسير بوتيرة متصاعدة بناءً على استراتيجية الحكومات الخليجية في الارتقاء بالتكنولوجيا.

واستعرض المتحدثون عددا من القضايا المرتبطة بتقديم الخدمات الإلكترونية والذكية إلى المتعاملين، والرؤية المستقبلية لحكومة الإمارات في مجال إسعاد الجمهور من خلال تقديم خدماتها على مدار الساعة، بالإضافة إلى استراتيجيات تطبيق الحكومات والمدن الذكية في دول مجلس التعاون الخليجي وأهمية التحول من الحكومة التقليدية إلى أنظمة البوابات الحكومية الذكية ومتطلباتها والتنافسية العالمية والتحديات الأمنية للتكنولوجيا، والفرص والتحديات التي تواجه المسؤولين.

وأكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي أن التطورات التقنية المتلاحقة التي فرضت على الحكومات التحول نحو الاعتماد عليها في تقديم خدماتها وتوفيرها على مدار الساعة، وما حققته الدولة من إنجازات في مجال الحكومة الإلكترونية، دفعت المجلس الرمضاني لمركز الشارقة الإعلامي إلى وضع هذه القضية على طاولة الحوار، من أجل الاستماع إلى وجهات النظر والتعرف على الرؤية المستقبلية للخدمات الحكومية الذكية التي تواكب تطلعات الجمهور، وترسم السعادة على وجوههم بفضل سهولة وسرعة الحصول عليها.

وبدوره قدم الإعلامي علي عبيد الهاملي نبذة عن تحولات الحكومة الذكية في الإمارات، ولفت أن الدولة أطلقت مبادرة الحكومة الإلكترونية في عام 2001، وتبعتها في مايو 2013 بإطلاق الحكومة الذكية التي أعلن عنها  نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ومنح المسؤولين مدة عامين للتحول إلى الحكومة الذكية خلالهما، ومواكبة التطور التقني في كافة المجالات والخدمات التي يقدمونها.

وتكمن رؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في حكومة المستقبل، بأن تكون حكومة لا تنام، تعمل 24 ساعة في اليوم، 365 يوما في السنة، تكون مضيافة كالفنادق، سريعة في معاملاتها، قوية في إجراءاتها، وهي حكومة مبدعة، تستجيب بسرعة للمتغيّرات، وتبتكر حلولاً لكافة التحديات.

وأضاف أن الذين ينظرون تحت أقدامهم لا يتحركون من مواقعهم، ولذلك فإن الحكومة الذكية تعمل على تحقيق الطموحات، وتستشرف المستقبل بخطوات واثقة لتحقيق السعادة للجمهور بمختلف فئاته.

وجددت الشيخة لبنى القاسمي الشكر لمركز الشارقة الإعلامي على التميز في مجلسه الرمضاني الرابع، واعتبرت جلساته ثرية بموضوعاتها حيث تشمل قطاعات مختلفة، وأكدت أن غاية حكومة الإمارات هي إسعاد الناس، والوصول إلى حكومة لا تنام، وأن الحكومة الذكية تعزز التنافسية، وتزيد الشفافية، وتعطي نوعا من العدالة، وبالتالي فهي تحقق رضا أفراد المجتمع وتجذب المستثمرين.

وأشارت بهذا الخصوص إلى أن البنية التحتية المتطورة وتوفر شبكة اتصالات حديثة، أسهمت في وجود الحكومة الذكية.
وحول انعكاس التقنية الحديثة على الجمهور، أوضحت إن التطورات التكنولوجية منحت أفراد المجتمع هامشا أكبر من الحرية في الحصول على الخدمات في الزمان والمكان المناسبين لهم، كما وفرت فرصا أكبر للتعلم والبحث والحصول على المعلومة.
وأشارت إلى أن المناهج التعليمية التي تتناول التقنية وفوائدها وكذلك توفر الهواتف الذكية والتطبيقات متعددة اللغات، زادت من ثقة الجمهور بالحكومة الذكية.

وطالبت بضرورة مواكبة التشريعات والقوانين للتطورات التكنولوجية، والعمل على تحفيز أفراد المجتمع للإبداع والابتكار.
من جهته استعرض الشيخ خالد بن أحمد القاسمي في مداخلته قضية أمن المعلومات، وأكد أن دائرة المعلومات والحكومة الإلكترونية في الشارقة حرصت على توظيف كوادر فنية متخصصة في حماية أمن المعلومات، لضمان عدم اختراق معاملات الجمهور أو التعدي على بياناتهم الشخصية، ونوه إلى مخاطر التكنولوجيا الحديثة التي تتفاقم يوميا من خلال الاختراقات لأمن المصارف والوزارات الحكومية لذلك لابد من وضع احتياطات قانونية لتقليل المخاطر.

وناشد الجهات الحكومية الإنفاق أكثر على الأمن الإلكتروني وتعيين خبراء في هذا المجال، خاصة أن التطورات التقنية سريعة جدا، وبحاجة إلى البحث المتواصل عن وسائل جديدة ومبتكرة لحماية المعلومات الشخصية والرسمية.

وبين أن هناك منافسة بين الدوائر الحكومية في إمارة الشارقة لتقديم خدماتها الإلكترونية وتطبيقاتها الذكية إلى الجمهور، لذلك تعتزم الدائرة قريبا إطلاق مسابقة على مستوى الإمارة لتكريم الأفكار الإبداعية في هذا المجال، وأن قياس النجاح مرتبط برضا المتعاملين، ولذلك لابد أن يكون الجمهور شريكاً للحكومة من أجل التعرف على احتياجاته وتلبيتها، مطالباً في الوقت نفسه بالاهتمام بالتدريب التقني لموظفي الجهات الحكومية كي يكونوا مواكبين لتطورات العصر وقادرين على تحقيق تطلعات الناس.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلس  الشارقة الإعلامي  يؤكد أهمية توطين التكنولوجيا من أجل الرؤية المستقبلية مجلس  الشارقة الإعلامي  يؤكد أهمية توطين التكنولوجيا من أجل الرؤية المستقبلية



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019

القاهرة - صوت الامارات
درة تتألق بإطلالة بفستان يشبه فستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019، والذي انطلق منذ قليل بمصر، حيث خطفت النجمة التونسية الأنظار بفستانها الفوشيا المنفوش، وحازت طلتها على إعجاب الجمهور. فستان درة يخطف الأنظار في مهرجان الجونة درة كانت من أوائل من حضروا إلى السجادة الحمراء للمهرجان، باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم الدورة الثالثة، وظهرت بفستان فوشيا ملكي منفوش، متعدد الطبقات، ونسقته مع حقيبة لامعة، وأقراط ماسية، واعتمدت تسريحة شعر بسيطة مرفوعة إلى الخلف. الفنانة درة لم تكشف عن حتى الآن عن مصمم فستانها الذي سرق عدسات الكاميرات، كما تعرضت لموقف محرج أثناء الحفل، حيث كادت أن تسقط بسبب طول الفستان وثقله، ولكنها تجاوزت الموقف سريعا قد يهمك أيضا أبرز إطلالات النجمات بمهرجان "كوتشيلا فالي" للموسيقى في كال...المزيد

GMT 12:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - 5 أفكار بسيطة لتجديد ديكور منزلك لاستقبال خريف 2019

GMT 11:59 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
 صوت الإمارات - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:13 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رونالدو يكشف: من هنا بدأ احتفال "سي"

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

لبنان يتعادل مع فلسطين في منافسات غرب آسيا

GMT 01:29 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

ليفربول يدعم صفوفه بحارس مرمى جديد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates