أستراليا تنهي احتكار جوجل وفيسبوك لأرباح الإعلانات
آخر تحديث 20:44:31 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أستراليا تنهي احتكار جوجل وفيسبوك لأرباح الإعلانات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أستراليا تنهي احتكار جوجل وفيسبوك لأرباح الإعلانات

فيسبوك
كانبرا ـ صوت الامارات

تنوي أستراليا إصدار قانون في غضون أشهر يلزم فيسبوك وجوجل باقتسام عائداتهما من الإعلانات مع شركات الإعلام المحلية، لتصبح واحدة من أولى الدول التي تلزم المنصات الرقمية بدفع ثمن المحتوى الذي تستخدمه.

وقال وزير الخزانة الأسترالي جوش فرايدنبرج، اليوم الإثنين، إن هذه الخطوة تأتي بعد إخفاق محادثات مع فيسبوك وشركة ألفابيت التي تملك محرك البحث جوجل في التوصل لقواعد طوعية لمعالجة شكاوى شركات الإعلام المحلية من سيطرة عملاقي التكنولوجيا على الإعلانات.

وأضاف: "لم يتم تحقيق تقدم ملموس بشأن القضية الأساسية التي تتعلق بالدفع مقابل المحتوى".  

وتبلغ قيمة سوق الإعلانات الإلكترونية بأستراليا نحو تسعة مليارات دولار أسترالي (5.72 مليار دولار) سنويا، وقد نمت أكثر من ثمانية أضعاف منذ 2005.

وقال فرايدنبرج إنه مقابل كل 100 دولار أسترالي يتم إنفاقها على الإعلانات الإلكترونية في أستراليا باستثناء الإعلانات المبوبة يذهب نحو الثلث لجوجل وفيسبوك.

في منتصف أبريل الجاري، أعلنت شركة جوجل عزمها على تأسيس صندوق طارئ لمساعدة وسائل الإعلام الإخبارية في الاستمرار بعملها في مواجهة تبعات وباء (كوفيد-19)، لتحذو بذلك حذو "فيسبوك" في هذا المجال.

وأعلنت شركة "فيسبوك" أن تفشي فيروس كورونا المستجد جعل المستخدمين يتدفقون على خدماتها، ما تسبب في خسائر بعد تقويض عائدات الإعلانات التي تعتمد عليها أكبر شبكة اجتماعية في العالم.

وازدادت المكالمات عبر الإنترنت على "ماسنجر" و"واتساب" التابعين لـ"فيسبوك" بأكثر من الضعف في المناطق الأكثر تضررا من فيروس كورونا المستجد، وفقا لمنشور لنائب رئيس التحليلات أليكس شولتز ونائب رئيس الهندسة جاي باريك.

وأوضحا: "مع انتشار الوباء والتزام عدد متزايد من الأشخاص إجراءات التباعد الاجتماعي، يستخدم المزيد من الناس تطبيقاتنا".

وتعد "فيسبوك" التي تضم أكثر من ملياري مستخدم، من بين العديد من الشركات التي يتوقع أن تتأثر بشدة جراء أزمة تفشي فيروس كورونا.

وفي إطار حرصها على الحد من الفوضى فيما يتعلق بانتشار فيروس كورونا الجديد على منصتها، أعلنت فيسبوك حظر إعلانات أقنعة الوجه الطبية.

قد يهمك ايضا

"فيسبوك" تُعلق على دعوة شريك زوكربرغ لتقسيم الشركة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أستراليا تنهي احتكار جوجل وفيسبوك لأرباح الإعلانات أستراليا تنهي احتكار جوجل وفيسبوك لأرباح الإعلانات



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها ومنحها لقب أميرة

إطلالات غريس كيلي الساحرة تُعيدك إلى "العصر الذهبي"

القاهرة - صوت الإمارات
غريس كيلي Grace Kelly لم تكن إنسانة عادية، بل كانت امرأة استثنائية سحرت قلوب الناس بجمالها، بما فيهم قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة في عام 1956، ولدت عام 1929 بجمال استثنائي، وهذا ما جعلها تدخل مجال التمثيل لتصبح إحدى أشهر ممثلات هوليوود في حقبة الأربعينيات والخسمينيات، كما وملهمة للكثير من الفنانين ومصممي الأزياء، وهي إلى اليوم تُعتبر إحدى أشهر أيقونات الموضة، واطلالاتها الرائعة التي مازالت إلى اليوم تبدو مواكبة لأحدث صيحات الموضة، هي أكبر دليل على ذلك. وإليكِ بعض الأمثلة. اطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة على مر الزمن: تنسيق أنيق في البنطلون القماشي اعتمدته غريس كيلي: كنا نشاهد  “غريس كيلي” Grace Kelly غالبًا في الاطلالات الرسمية، لكنها كانت تبدو أيضًا غاية في الأناقة، حيث تنسق اطلالات كاجوال م...المزيد

GMT 17:36 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 20:09 2020 الخميس ,14 أيار / مايو

جلسة لـ«أبوظبي للكتاب» تستضيف كريس غاردنر

GMT 20:12 2020 الخميس ,14 أيار / مايو

فعاليات افتراضية لمنتدى الفجيرة الرمضاني

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 12:22 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تعاني من ظروف مخيّبة للآمال

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 08:01 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

"سيدات العين يظفرن بكأس "أم الإمارات

GMT 08:58 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

ستة نصائح مهمة لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates